شريط الاخبار
قبل شهر و10 أيام ... لأول مرة ملامح رئيس الجزائر المقبل غير واضحة! الحكومة تستمع لآراء الخبراء والمختصين للحد من ظاهرة "الحرقة" جون نوفال يؤكد أن منتقديه لا يعرفونه ويحملون "أحقادا تاريخية" بن غبريت تثمن "التحوير البيداغوجي" ومدى مساهمته في الإصلاحات التربوية مصالح الأمن تطيح ببارونات تهريب المخدرات وتوقف 23 تاجرا الجزائر الأسوأ عالميا في تدفق الأنترنت بسبب "داتا سنتر" السردين بـ 700 دينار والأسماك البيضاء والحمراء على صفيح من نار مسيرة مليونية لمساندة "ربراب" يوم 5 مارس المقبل بتيزي وزو استمرار القبضة الحديدية بين بن غبريت والتكتل النقابي شبكات تُهرب أسلحة حربية عبر الحدود وتُوجهها لعصابات الإجرام الرئاسيات في موعدها القانوني ... وهؤلاء من أعلنوا ترشحهم إلى غاية اليوم الجيش الليبي يقضي على 3 قياديين من تنظيم القاعدة على رأسهم "أبو طلحة الليبي" 20 سنة سجنا نافذا لـ "صلاح أبو محمد" المكلف بالإعلام بتنظيم القاعدة لبلاد المغرب الإسلامي تكليف رئاسي يوحي ببقاء بن صالح رئيسا لمجلس الأمة رئيس الحكومة المغربي يسقط "تودد" ملكه في الماء ويتهم الجزائر بـ"المناورة" بن غبريت تحذّر أولياء التلاميذ من مخاطر التطبيق الجديد "تيك توك" العطل المرضية كلفت صندوق الضمان الاجتماعي 1600 مليار سنتيم ربراب يعلن عن إطلاق استثمارات جديدة في تيزي وزو إنجاز مركب للبتروكيماوي بأرزيو في وهران بنوك صينية تضمن 80 بالمائة من تمويل مشروع الفوسفات المدمج الحمى القلاعية وطاعون صغار المجترات يتمددان ألمانيا رحّلت 534 جزائري من أراضيها خلال 11 شهرا تراجع عدد التأشيرات التي منحتها فرنسا للجزائريين بـ28 بالمائة المغرب يواصل خرجاته البهلوانية˜ ويحمّل الجزائر مسؤولية تضاعف التهديدات الإرهابية مصالح الأمن تضع حسابات رجال أعمال لاجئين سوريين تحت الرقابة أويحيى يقرر الخروج عن صمته الحكومة تفتح ملف ركوب قوارب الموت من سواحل الجـزائر لا حجة لكم في الإضراب وأغلب مطالبكم تمت معالجتها˜ توزيع أزيد من 6700 سكن عدل بداية فيفري عسكري سابق يشوّه جسد خطيبته بـ الأسيد˜ بدافع الخيانة بودبوز يغيب عن تدريبات بيتيس ورحيله يتأكد إحالة ملف قضية الطفلة نهال على قضاء تيزي وزو الداربي العاصمي يحبس الأنفاس وسوسطارة أمام فرصة تعميق الفارق "السينا" يستعرض تجربة "المصالحة الوطنية" أمام برلمانيين عرب وأفارقة الحكومة تدشن حملة الرئاسيات من العاصمة مصنع لإنتاج أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم والسكري محليا فولكسفاغن˜ تستثمر 700 مليون أورو لإنتاج سيارات كهربائية بأمريكا ملفات مهمة على طاولة وزير التجارة قريبا الجزائر أمام كارثة نفوق 10 بالمائة من ماشيتها خلال أيام فقط منتدى رؤساء المؤسسات يشيد بالعلاقات الجزائرية الأمريكية

لمنع أي تسلل أو استخدامها كنقطة انطلاق نحو أوروبا

القوات البحرية وخفر السواحل تباشران مخططا لحماية سواحلنا


  24 أفريل 2015 - 22:24   قرئ 2738 مرة   0 تعليق   الحدث
القوات البحرية وخفر السواحل تباشران مخططا لحماية سواحلنا

أطلقت قيادة القوات البحرية وقوات خفر السواحل منتصف الأسبوع السابق، مخططا أمنيا بعد كوارث الغرق المتكررة لقوارب المهاجرين السريين في البحر قبالة السواحل الإيطالية، وتفادي إبحار قوارب  الحراقة  من السواحل الجزائرية اتجاه أوروبا.


ويعتمد المخطط على استعمال طائرات مروحية لمراقبة السواحل، حسب مصادر متطابقة، حيث باشرت قوات جوية وبحرية جزائرية، منذ الثلاثاء الماضي، تنفيذ مخطط أمني واسع النطاق لمنع أي عملية تسلل للقوارب من السواحل الجزائرية باتجاه أوروبا، وبخصوص طبيعة هذا المخطط، أوضح مصدر أمني جزائري لوكالة الأناضول، طالبا عدم الكشف عن هويته،  لقد تم تعزيز  القوات البحرية التي تراقب السواحل بطائرات مروحية لمراقبة السواحل بشكل أفضل، حيث تخضع السواحل الجزائرية الممتدة على مسافة 1200 كلم، لمراقبة بحرية وجوية على مدار الساعة بعد رفع مستوى التأهب في القوات البحرية الجزائرية منذ يوم الثلاثاء . ومن جانبه، قال عز الدين بسوار، عضو جمعية  حراقة ، وهي جمعية غير حكومية تنشط لمساعدة المهاجرين السريين في دول جنوب أوروبا، وتضم متطوعين من دول مغاربية  يبدو أن السلطات الجزائرية قررت تفعيل مخطط أمني وقائي لمنع أية متاعب قد تقع فيها مستقبلا جراء تدفق قوارب المهاجرين السريين انطلاقا من سواحلها، وأضاف لوكالة الأناضول  لقد تقلص عدد المهاجرين السريين بواسطة القوارب الذين ينطلقون من السواحل الجزائرية، لعدة أسباب أهمها الرقابة الأمنية المشددة في السواحل الجزائرية حيث يفضل المهاجرون السريون الانطلاق من ليبيا، ورغم هذا قررت الجزائر تشديد الرقابة باستعمال طائرات مروحية على ما يبدو .
وفي ذات الصدد، اتفق قادة دول الاتحاد الاوروبي، خلال القمة الاستثنائية التي عقدت في العاصمة البلجيكية بروكسل، أول أمس، على مضاعفة الموارد المخصصة لإنقاذ المهاجرين غير الشرعيين في البحر المتوسط ثلاث مرات، تلك المتعلقة بعملية  تريتون ، مهمة البحث والإنقاذ الأوروبية في المتوسط، فضلا عن استصدار قرار من مجلس الأمن الدولي يجيز التحرك عسكريا ضد المهربين في ليبيا، حيث قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، في ختام القمة  نريد أن نتصرف بسرعة وهذا يعني أننا سنضاعف ثلاث مرات الموارد المالية لعملية تريتون ، غير أن القادة لم يتفقوا على توسيع نطاق عملية تريتون للسماح لها بالخروج من المياه الإقليمية الأوروبية باتجاه السواحل الليبية، حسب ما أضافت ميركل.
زين الدين زديغة



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha