شريط الاخبار
20 مصدّرا للأخذ بالتجربة العالمية خلال المعرض الدولي ببرلين اتفاقية شراكة بين مصدّري الخضر والفواكه مع غلوبال غاب العالمية كلافكس يستهدف السوق الأوربية نظرا للطلب الهائل على المنتوج الجزائري قايد صالح يتعهد بتأمين الانتخابات ويهاجم منتقدي تصويت أفــــــــــراد الجيش إنتاج 120 مليون متر مربع من الخزف الجزائري خلال 2018 أول سروال جينز جزائري في السوق الوطنية مارس المقبل نطالب بتضافر الجهود لدفع عجلة تصدير المنتوجات الفلاحية سيارات فيات و ألفا روميو بقاعة عرض طحكوت! إضراب الأساتذة غير شرعي والخصم من الأجور وارد الحكومة تصرف 2 مليار دولار في الكهرباء خــلال فصل الصيف مرحلة التحالفات ودعم المترشحين تنطلق هذاالأسبوع برلماني إيطالي يكذب بدوي ويؤكد فقدان أكثر من 200 جزائري في عرض البحر مراجعة الاختصاص الإقلـيمي للمحافظات العقارية الجيش يكشف مخابئ تحتوي 07 صواريخ غراد˜ و06 قذائف هاون تراجع التضخم في الجزائر إلى 2.9 بالمائة مطلع 2019 تاجر ذهب يستخرج سجلا تجاريا بوثائق مزوّرة في برج الكيفان الزاوي يدافع عن كتابة الأمازيغية بالحرف اللاتيني ويندد بالنفاق الثقافي صلاح يواجه خطر الإيقاف عوار سيكون مفاجأة بلماضي في تربص مارس المقبل الـ˜بي أس جي˜ وتوتنهام يريدان عطال النسر الأسود وسوسطارة في نهائي قبل الأوان النصرية تتفادى الكبار في الكاف˜ وتستهدف ربع النهائي سفهاء ولاهثون وراء المال والشهرة يحوّلون الرئاسيات إلى مهزلة متابعة مشاريع عدل على هواتف الجزائريين بداية من اليوم تخفيضات لنادي المصدّرين عبرخطوط آغل أزور الجزائر تستهدف رفع قيمة صادراتها إلى 10 ملايير دولار آفاق 2030 186 مليار دينار قيمة إنتاج الحمضيات في 2018 إطلاق برنامج ربط المؤسسات التربوية والصحية بـ ألكوم سات 1 سونلغاز تسجل 316 ألف زبون جديد خلال العام 2018 80 عارضا في الصالون الوطني للتشغيل والتكوين عمال المرصد الوطني للبيئة والتنمية يهددون بالدخول في إضراب استحداث 5 آلاف منصب شغل بمجمع جيتاكس بن غبريت: نسبة الاستجابة للإضراب ضعيفة وأبواب الحوار مفتوحة˜  كوندور يسوّق العجلات المطاطية لعلامة ريكان بالجزائر الحكومة تشرع في تهيئة الفنادق التي خربها الإرهابيون ديون جامعة الجزائر 2 تفوق 20 مليار سنتيم الجزائريون سيستلمون بطاقات اجتماعية قريبا استحداث مديرية البحث العلمي وإطلاق الدكتوراه آفاق 2020 الجيش يكشف 3 مخابئ لجماعات إرهابية بأم البواقي طيار متربص بالجوية الجزائرية يتزعم عصابة للمتاجرة بالمؤثرات العقلية

بن غبريت تعترف بصعوبة القضاء على مشكل الاكتظاظ

الدراسة في «الشّاليهات» لمدة ثلاث سنوات المقبلة


  12 سبتمبر 2018 - 10:18   قرئ 554 مرة   0 تعليق   الوطني
الدراسة في «الشّاليهات» لمدة ثلاث سنوات المقبلة

• انطلاق اللقاءات الثنائية بين الوزارة والنقابات بداية من الغد

اعترفت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت خلال اجتماعها بشركائها الاجتماعيين، أنه من الصعب القضاء على مشكل الاكتظاظ داخل الأقسام خلال الثلاث سنوات المقبلة بسبب تأخر تسليم الهياكل البيداغوجية خاصة على مستوى الأحياء السّكنية الجديدة، والتي كان من المزمع تسليمها بداية الموسم الدراسي الجاري، مؤكدة أن الوزارة ستعتمد على البنايات الجاهزة أو الشاليهات طول تلك المدة لامتصاص الأعداد الكبيرة من التلاميذ، وهو الحل الذي اعتبرته الوزيرة في بداية الأمر استعجاليا وظرفيا لا يتعدى بضعة أشهر، غير أن امتداده إلى سنوات سيعقد مهام الأستاذ في تقديم الدروس، وضمان تمدرس نوعي للتلاميذ.

 

أعلنت الوزيرة في اجتماع خصص لتقييم الدخول المدرسي، حضرته نقابات التربية التسع إضافة إلى الجمعية الوطنية والفيدرالية الوطنية لأولياء التلاميذ، عن تنظيم لقاءات ثنائية مع شركائها الاجتماعيين بداية من الغد للإجابة على مختلف المواضيع المطروحة والمتضمنة الانشغالات المهنية والاجتماعية لموظفي قطاع التربية استجابة لمطلب النقابات بضرورة فتح أبواب الحوار مع الوصاية لحل الملفات العالقة بين الطرفين منذ عدة سنوات، وفيما يخص الاجتماع، فقد أوضحت بن غبريت أن الاكتظاظ في المؤسسات التربوية الذي طبع الدخول المدرسي الحالي، والتسرب، إضافة إلى ملف القانون الخاص المتعلق بعمال التربية، شكل أهم محاور اللقاء الذي جمعها بالشركاء الاجتماعيين.

وفي ذات السياق، اعتبر رئيس الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين «الانباف»، الصادق دزيري في تصريح للصحافة عقب اللقاء، أن السنة الدراسية الحالية هي «سنة اكتظاظ  بامتياز» وأن المنهجية والتخطيط  يقتضي إرفاق الأحياء السكنية الجديدة بهياكل تربوية وصحية، مضيفا أن «قرار اللجوء إلى البنايات الجاهزة لاحتواء مشكل نقص المرافق والاكتظاط، «بغض النظر عن كونها تشوه المنظر العام ليس حلا»، وأشار بهذا الخصوص إلى أن وزيرة التربية الوطنية قد أكدت خلال الاجتماع أنه من الصعب القضاء على مشكل البنايات الجاهزة أو الشاليهات «قبل ثلاث سنوات» وهو ما سيعيق حسب رئيس النقابة، تحقيق التعليم ذي النوعية الذي تسعى الوزارة الوصول إليه، أما بخصوص ظاهرة التسرب المدرسي، اعتبر دزيري أنه «من غير المعقول نجاح تلميذ وهو لا يتوفر على الملمح الحقيقي» وأن الحل الوحيد هو الرسوب، مشددا في هذا الإطار على ضرورة إيجاد حلول والتكفل بهذه الفئة. من جهة أخرى، ثمن دزيري قرار فتح 45 ألف منصب شغل لتأطير المدارس الابتدائية مطالبا بالمناسبة توظيف مشرفين تربويين في الطور الأول «لتأطير التلاميذ وضبطهم»، ومن بين النقاط التي عرضتها النقابة في نفس اللقاء، ملف القانون الخاص سيما مطلب تثمين شهادتي الدراسات المعمقة والليسانس، وإعادة تصنيفها إضافة إلى ملف تسيير الخدمات الاجتماعية مشيرا في هذا الشأن إلى أنه تقرر تأجيل الانتخابات العامة الخاصة بها إلى ما بعد أفريل المقبل، كما طالبت النقابة الوزارة أيضا معرفة الميزانية المخصصة لتكوين عمال التربية وإعادة النظر في مسألة استفادة عمال القطاع من المخيمات الصيفية. ومن جانبه، ثمن رئيس الجمعية الوطنية لأولياء التلاميذ، أحمد خالد، قرار تخصيص الدولة لغلاف مالي بقدر بـ76 مليار دينار للطور الابتدائي، معتبرا أن الدخول الحالي ايجابي بالرغم من المشاكل التي اعترضته على غرار الاكتظاظ في الأقسام واللجوء إلى البنايات الجاهزة الذي هو حل ظرفي، كما ثمن أيضا قرار اللجوء إلى توظيف أساتذة مستخلفين بعقود محددة من قبل مدراء المؤسسات التربوية في انتظار التحاق الناجحين في مسابقات التوظيف أو خريجي المدارس العليا للأساتذة لتفادي التأخر في انطلاق الموسم الدراسي، كما تطرق ممثل أولياء التلاميذ في هذا الاجتماع، إضافة إلى مشكل الاكتظاظ إلى ظاهرة «الطرد التعسفي» للمولودين بين 2001 و2002، مشيرا في هذا الشأن إلى أن ما يقارب «500 ألف تلميذ» غادر مقاعد الدراسة بعدما تم طردهم.

نبيل شعبان

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha