شريط الاخبار
متقاعدون مهددون بعدم استلام معاشاتهم وبطالون دون آفاق لإيجاد مناصب شغل حرمان أصحاب القطع الأرضيّة الموروثة من الحصول على السّكن طلبة البيولوجيا بباب الزوار ينتفضون ضد نتائج "الماستر" إحباط محاولات لإغراق السوق بأطنان من ملابس "الشيفون" موغيريني تُشيد بدور الجزائر في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة أويحيى يرد على محمد السادس ويؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير الحكومة تتهم قناة خاصة بـ "التلاعب" بتصريحات أويحيى وقف تصدير البطاطا والتمور الجزائرية إلى موريتانيا بسبب "أزمة مازوت"! "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بنحو مليون برميل في 2019 اختطاف طالبات على متن حافلة للنقل الجامعي وتعرض زميلهم لاعتداء وحشي احتياطي الصرف «سينفد» خلال السنوات الثلاث المقبلة مدوار يقر بوجود خيانة ويورط زطشي في قضية زرواطي الحكومة مطالبة بالتحقيق في مشاريع استثمار «وهمية» ركود المبيعات يرغم وكلاء السيارات على تدشين «صولد» نهاية العام مبكرا الديوان الوطني للحج والعمرة يحذر من الوكالات الوهمية الإفراج عن تفاصيل تسيير الميزانية المخصصة للمدارس الابتدائية توقيف مهرب دولي للبشر في عرض البحر بين وهران وعين تموشنت أويحيى يلتقي ماكرون وملفات الذاكرة والعلاقة مع دول الجوار في مقدمة المشاورات جزائريون بالمهجر يتشبعون بالفكر المتطرف ويلتحقون بصفوف "داعش" "سفيتال" تُفاوض اليابانيين لإنشاء مصنع سيارات "تويوتا" بالجزائر "أحزاب التحالف الرئاسي ستدافع عن حصيلة الرئيس بوتفليقة" عرض حصيلة العهدات الأربع على البرلمان نهاية السنة مهربون وبارونات يغرقون السوق بملايين وحدات المفرقعات «آن الأوان للتخلي عن تقديس البشر وترك التراث الإسلامي للدجالين أسهم في تزييف الحقائق»  عيسى يحذر من الغزو العالمي الذي يستهدف الأمة "البوشي" سيواجه باقي المتهمين في قضية الكوكايين هذا الأسبوع الحكومة تدعو البلديات إلى مواكبة الإصلاحات الاقتصادية ارتقاع رقم أعمال "جازي" بـ%05,6 خلال الربع الثالث من 2018 زمالي يكشف عن إدماج 270 ألف منصب خلال 2018 84 % من علامة القهوة غير المطابقة للمعايير تسوّق للجزائريين عودة "التحالف الرئاسي" في غياب الإسلاميين تغيير المصابيح الزئبقية بأخرى تشتغل بالطاقة الشمسية عبر 29 بلدية الداليا تؤكد مواصلة الحكومة سياسة دعم الفئات الهشة حجز 155 ألف "دولار" و3 آلاف "أورو" بمطار وهران قيتوني يتوقع ارتفاع الجباية البترولية خلال 2019 ارتفاع الصادرات بـ 16% خلال الـ09 أشهر الأولى من 2018 إعلاميون يتكتلون لتشكيل نقابة وطنية مستقلة للصحافيين الجزائريين زطشــــــي يخـــــرق القوانيــــن وينقلــــب علــــى مــــــدوار الإفراج عن "عبدو سمار" و"مروان بودياب" والأمر بإجراء تحقيق تكميلي للفصل في الملف زيتوني يشدد على اعتراف فرنسا بجرائمها "قبل التطرق لملفات أخرى"

بن غبريت تعترف بصعوبة القضاء على مشكل الاكتظاظ

الدراسة في «الشّاليهات» لمدة ثلاث سنوات المقبلة


  12 سبتمبر 2018 - 10:18   قرئ 485 مرة   0 تعليق   الوطني
الدراسة في «الشّاليهات» لمدة ثلاث سنوات المقبلة

• انطلاق اللقاءات الثنائية بين الوزارة والنقابات بداية من الغد

اعترفت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت خلال اجتماعها بشركائها الاجتماعيين، أنه من الصعب القضاء على مشكل الاكتظاظ داخل الأقسام خلال الثلاث سنوات المقبلة بسبب تأخر تسليم الهياكل البيداغوجية خاصة على مستوى الأحياء السّكنية الجديدة، والتي كان من المزمع تسليمها بداية الموسم الدراسي الجاري، مؤكدة أن الوزارة ستعتمد على البنايات الجاهزة أو الشاليهات طول تلك المدة لامتصاص الأعداد الكبيرة من التلاميذ، وهو الحل الذي اعتبرته الوزيرة في بداية الأمر استعجاليا وظرفيا لا يتعدى بضعة أشهر، غير أن امتداده إلى سنوات سيعقد مهام الأستاذ في تقديم الدروس، وضمان تمدرس نوعي للتلاميذ.

 

أعلنت الوزيرة في اجتماع خصص لتقييم الدخول المدرسي، حضرته نقابات التربية التسع إضافة إلى الجمعية الوطنية والفيدرالية الوطنية لأولياء التلاميذ، عن تنظيم لقاءات ثنائية مع شركائها الاجتماعيين بداية من الغد للإجابة على مختلف المواضيع المطروحة والمتضمنة الانشغالات المهنية والاجتماعية لموظفي قطاع التربية استجابة لمطلب النقابات بضرورة فتح أبواب الحوار مع الوصاية لحل الملفات العالقة بين الطرفين منذ عدة سنوات، وفيما يخص الاجتماع، فقد أوضحت بن غبريت أن الاكتظاظ في المؤسسات التربوية الذي طبع الدخول المدرسي الحالي، والتسرب، إضافة إلى ملف القانون الخاص المتعلق بعمال التربية، شكل أهم محاور اللقاء الذي جمعها بالشركاء الاجتماعيين.

وفي ذات السياق، اعتبر رئيس الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين «الانباف»، الصادق دزيري في تصريح للصحافة عقب اللقاء، أن السنة الدراسية الحالية هي «سنة اكتظاظ  بامتياز» وأن المنهجية والتخطيط  يقتضي إرفاق الأحياء السكنية الجديدة بهياكل تربوية وصحية، مضيفا أن «قرار اللجوء إلى البنايات الجاهزة لاحتواء مشكل نقص المرافق والاكتظاط، «بغض النظر عن كونها تشوه المنظر العام ليس حلا»، وأشار بهذا الخصوص إلى أن وزيرة التربية الوطنية قد أكدت خلال الاجتماع أنه من الصعب القضاء على مشكل البنايات الجاهزة أو الشاليهات «قبل ثلاث سنوات» وهو ما سيعيق حسب رئيس النقابة، تحقيق التعليم ذي النوعية الذي تسعى الوزارة الوصول إليه، أما بخصوص ظاهرة التسرب المدرسي، اعتبر دزيري أنه «من غير المعقول نجاح تلميذ وهو لا يتوفر على الملمح الحقيقي» وأن الحل الوحيد هو الرسوب، مشددا في هذا الإطار على ضرورة إيجاد حلول والتكفل بهذه الفئة. من جهة أخرى، ثمن دزيري قرار فتح 45 ألف منصب شغل لتأطير المدارس الابتدائية مطالبا بالمناسبة توظيف مشرفين تربويين في الطور الأول «لتأطير التلاميذ وضبطهم»، ومن بين النقاط التي عرضتها النقابة في نفس اللقاء، ملف القانون الخاص سيما مطلب تثمين شهادتي الدراسات المعمقة والليسانس، وإعادة تصنيفها إضافة إلى ملف تسيير الخدمات الاجتماعية مشيرا في هذا الشأن إلى أنه تقرر تأجيل الانتخابات العامة الخاصة بها إلى ما بعد أفريل المقبل، كما طالبت النقابة الوزارة أيضا معرفة الميزانية المخصصة لتكوين عمال التربية وإعادة النظر في مسألة استفادة عمال القطاع من المخيمات الصيفية. ومن جانبه، ثمن رئيس الجمعية الوطنية لأولياء التلاميذ، أحمد خالد، قرار تخصيص الدولة لغلاف مالي بقدر بـ76 مليار دينار للطور الابتدائي، معتبرا أن الدخول الحالي ايجابي بالرغم من المشاكل التي اعترضته على غرار الاكتظاظ في الأقسام واللجوء إلى البنايات الجاهزة الذي هو حل ظرفي، كما ثمن أيضا قرار اللجوء إلى توظيف أساتذة مستخلفين بعقود محددة من قبل مدراء المؤسسات التربوية في انتظار التحاق الناجحين في مسابقات التوظيف أو خريجي المدارس العليا للأساتذة لتفادي التأخر في انطلاق الموسم الدراسي، كما تطرق ممثل أولياء التلاميذ في هذا الاجتماع، إضافة إلى مشكل الاكتظاظ إلى ظاهرة «الطرد التعسفي» للمولودين بين 2001 و2002، مشيرا في هذا الشأن إلى أن ما يقارب «500 ألف تلميذ» غادر مقاعد الدراسة بعدما تم طردهم.

نبيل شعبان

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha