شريط الاخبار
«سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي

تحرّكات تستعيد بلخادم لتنحية ولد عباس من الأفلان

مجاهدون وقيادات يعيدون بعث مساعي استعادة الشرعية˜


  12 سبتمبر 2018 - 18:08   قرئ 604 مرة   0 تعليق   الوطني
مجاهدون وقيادات يعيدون بعث مساعي استعادة الشرعية˜

عادت التحركات مجددا إلى الأفلان مع اقتراب موعد استحقاقات الرئاسة، حيث تحاول قيادات من الحزب التواصل مع الرئاسة من أجل المساعدة على انعقاد اجتماع للجنة المركزية قبل نهاية السنة، من أجل انتخاب أمين عام للحزب.

رغم الهدوء الذي تبدو عليه قيادة حزب جبهة التحرير الوطني، إلا أن وضعية الحزب العتيد ماتزال غير مستقرة، في الوقت الذي بقي الأمين العام جمال ولد عباس وحيدا في تسيير الحزب بعد استبعاد كلّ القيادات ومنها من انسحب طوعا ودخل في  معركة˜ للمطالبة برحيل الأمين العام. وظهر في كلّ مرحلة من الأمناء العامين منذ 2010، قيادات جديدة تطالب باستعادة الشرعية. وإن اختفت قيادات تمثّل فئة المجاهدين من واجهة الصراع في الحزب، إلا أن تحركاتها مازالت قائمة من أجل ما تسميه  استعادة قيادة شرعية للحزب˜، ومن أبرز هؤلاء زعماء الحركة التقويمية عبد الكريم عبادة وصالح قوجيل، وسط تداول معلومات بخصوص استدعاء هؤلاء إلى جانب رئيس القيادة الموحدة عبد الرحمان بلعياط وعضو المكتب السياسي المكلف بالإعلام سابقا حسين خلدون والمكلف بالبطاقية والموقع الرسمي وشبكات التواصل الاجتماعي السابق رشيد عساس، إلى الرئاسة وعقد اجتماع مع مستشار الرئيس الطيب بلعيز، من أجل تباحث وضع الأفلان.

والملاحظ في هذا اللقاء، أنه قد تم استبعاد الأمين العام الأسبق عبد العزيز بلخادم، وهو الذي يعتبر رقما قويا في معادلة تسوية الأوضاع في الحزب العتيد، لاسيما مع القاعدة الشعبية القوية التي يتمتع بها بلخادم، عبر عدد من مناطق الوطن. ونشرت  لجنة الوفاء˜ المعروفة بولائها لبلخادم، بيانا يظهر أنه ردّا على استدعاء القيادات المذكورة أعلاه للرئاسة لتسوية أوضاع الحزب، قالت فيه إنه:  على رئاسة الحزب أن تعلم جيدا بأن أي ترتيبات أو خارطة طريق أو أي إخراج لحلحلة الأزمة داخل الأفلان يقفز أو يتجاهل عبد العزيز بلخادم بكل ما يمثله من تجذر وتوغل وشعبية داخل قواعد الجبهة مآله الفشل وإبقاء الوضع على ما هو عليه الآن˜، مضيفة أنه  كذلك محاولة للهروب نحو الأمام ومواصلة سياسة الفشل والعجز والهوان واللااستقرار داخل حزب جبهة التحرير الوطني˜.

ويفترض بالحزب العتيد، الوقوف على أرضية صلبة تحت قيادة تمتلك قبولا لدى كل الأعضاء القياديين قبل نهاية السنة، بالنظر إلى المواعيد السياسية الهامة التي ستقبل عليها البلاد منتصف العام المقبل، لاسيما استحقاقات الرئاسة، التي يعتبر وضع الأفلان أحد أبرز ملامحها.

حكيمة ذ.