شريط الاخبار
الداخلية تنفي التحقيق مع عبد الغني هامل مخطط عمل لمواجهة خطر الأوبئة المتنقلة عن طريق المياه بارونات تهريب العملـة إلى الخارج يغيّرون مسالك عملياتهم متقاعدو الجيش يقررون تعليق حركتهم الاحتجاجية مؤقتا توقيف جزائري وسوري في البوسنة بحوزتهما أسلحة تصريحات باجولي شخصية ولا تُمثله إلاّ هو˜ الرئاسة تُلغي قرار أويحيى بخوصصة مجمّع فرتيال˜ مجلس الوزراء ينعقدغدا للمصادقة على مشروع قانون المالية التشريعات الخاصة بتسيير الكوارث الطبيعية تحتاج إلى تحيين اجتماع الجزائر ينعش البرميل˜ وتوقعات ببلوغه 100 دولار بداية 2019 التغيرات المناخية تنعكس سلبا على الأمن الغذائي في الجزائر طاسيلي إيرلاينس تتحصل على الاعتماد الدولي للمرة الرابعة على التوالي تفكيك شبكة مختصة في التهريب الدولي للمركبات إحباط محاولة حرقة 44 شخصا بوهران وعين تموشنت بوحجة ينجح في إبعاد بشير سليماني 13 ألف شراكة سمحت بتأهيل 650 ألف ممتهن  قطارات لنقل المعتمرين من المطار إلى مكة والمدينة هذا الموسم أويحيى يرفض الانضمام لمبادرة ولد عباس الحكومة تمنح عددا محددا من التأشيرات˜ لمسيحيي الكنيسة الكاثوليكية لحضور تطويب الرهبان قايد صالح: على أفراد الجيش إدراك المهام الموكلة لهم لحماية البلاد˜ طلبة وأطباء وعمال يتمسكون بمطالبهم ويعودون إلى الشارع غضب عمالي على خوصصة مجمّع فرتيال˜ ركود في سوق السيارات المستعملة وتراجع ملحوظ في الأسعار طيف اجتماع 2016 يخيم على لقاء "أوبك" وسط مساع لضمان استقرار السوق النسر السطايفي يحلق في سماء القارة بحثا عن نجمة ثالثة حفتر "يتخبط" في تصريحات متناقضة ويثني على دعم الجزائر له في "حرب بنغازي" مفارز الجيش تشدد الخناق محاولات اغراق الجزائر بالأسلحة انتشال جثة طفلين غرقا ببركة مائية بالجلفة تمديد فترة التسجيلات الخاصة بالنقل والمنحة إلى غاية 30 سبتمبر اكرموا دحمان الحراشي أفضل تكريم أو اتركوه في راحته الأبدية منع المنتخبين غير الجامعيين من الترشح لانتخابات "السينا" السفير الفرنسي السابق يكشف ازدواجية المواقف الفرنسية فضاء ترفيهي عائلي ضخم على الحدود الجزائرية-التونسية أويحيى يرافع لتقدم التعاون الثنائي مع مالي لمستوى العلاقات السياسية إجراءات بن غبريت لضمان التأطير البيداغوجي والإداري مستقبلا وفاة البروفيسور ابراهيم ابراهيمي بالعاصمة الفرنسية باريس المقاطعة مستمرة والأسعار سترتفع! زعلان يكشف عن استلام الطريق الوطني رقم 01 في جانفي 2019 مجندي الاستبقاء للعشرية السوداء يحتجون بتيزي وزو أزواج يتخلــون عـن مسؤولياتهـم ويتركــون أسرهــم بدافـع الظـروف الاجتماعيــة

تحرّكات تستعيد بلخادم لتنحية ولد عباس من الأفلان

مجاهدون وقيادات يعيدون بعث مساعي استعادة الشرعية˜


  12 سبتمبر 2018 - 18:08   قرئ 425 مرة   0 تعليق   الوطني
مجاهدون وقيادات يعيدون بعث مساعي استعادة الشرعية˜

عادت التحركات مجددا إلى الأفلان مع اقتراب موعد استحقاقات الرئاسة، حيث تحاول قيادات من الحزب التواصل مع الرئاسة من أجل المساعدة على انعقاد اجتماع للجنة المركزية قبل نهاية السنة، من أجل انتخاب أمين عام للحزب.

رغم الهدوء الذي تبدو عليه قيادة حزب جبهة التحرير الوطني، إلا أن وضعية الحزب العتيد ماتزال غير مستقرة، في الوقت الذي بقي الأمين العام جمال ولد عباس وحيدا في تسيير الحزب بعد استبعاد كلّ القيادات ومنها من انسحب طوعا ودخل في  معركة˜ للمطالبة برحيل الأمين العام. وظهر في كلّ مرحلة من الأمناء العامين منذ 2010، قيادات جديدة تطالب باستعادة الشرعية. وإن اختفت قيادات تمثّل فئة المجاهدين من واجهة الصراع في الحزب، إلا أن تحركاتها مازالت قائمة من أجل ما تسميه  استعادة قيادة شرعية للحزب˜، ومن أبرز هؤلاء زعماء الحركة التقويمية عبد الكريم عبادة وصالح قوجيل، وسط تداول معلومات بخصوص استدعاء هؤلاء إلى جانب رئيس القيادة الموحدة عبد الرحمان بلعياط وعضو المكتب السياسي المكلف بالإعلام سابقا حسين خلدون والمكلف بالبطاقية والموقع الرسمي وشبكات التواصل الاجتماعي السابق رشيد عساس، إلى الرئاسة وعقد اجتماع مع مستشار الرئيس الطيب بلعيز، من أجل تباحث وضع الأفلان.

والملاحظ في هذا اللقاء، أنه قد تم استبعاد الأمين العام الأسبق عبد العزيز بلخادم، وهو الذي يعتبر رقما قويا في معادلة تسوية الأوضاع في الحزب العتيد، لاسيما مع القاعدة الشعبية القوية التي يتمتع بها بلخادم، عبر عدد من مناطق الوطن. ونشرت  لجنة الوفاء˜ المعروفة بولائها لبلخادم، بيانا يظهر أنه ردّا على استدعاء القيادات المذكورة أعلاه للرئاسة لتسوية أوضاع الحزب، قالت فيه إنه:  على رئاسة الحزب أن تعلم جيدا بأن أي ترتيبات أو خارطة طريق أو أي إخراج لحلحلة الأزمة داخل الأفلان يقفز أو يتجاهل عبد العزيز بلخادم بكل ما يمثله من تجذر وتوغل وشعبية داخل قواعد الجبهة مآله الفشل وإبقاء الوضع على ما هو عليه الآن˜، مضيفة أنه  كذلك محاولة للهروب نحو الأمام ومواصلة سياسة الفشل والعجز والهوان واللااستقرار داخل حزب جبهة التحرير الوطني˜.

ويفترض بالحزب العتيد، الوقوف على أرضية صلبة تحت قيادة تمتلك قبولا لدى كل الأعضاء القياديين قبل نهاية السنة، بالنظر إلى المواعيد السياسية الهامة التي ستقبل عليها البلاد منتصف العام المقبل، لاسيما استحقاقات الرئاسة، التي يعتبر وضع الأفلان أحد أبرز ملامحها.

حكيمة ذ.

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha