شريط الاخبار
زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين» رزيق يحذّر التجار الممنوعين من النشاط بسبب الحجر الصحي تسريح مرضى «كورونا» بعد اليوم العاشر من العلاج بـ «كلوروكين» تيزي وزو لم تسجّل أي حالة مؤكدة لفيروس كورونا منذ عدة أيام تعميم ارتداء الكمامات سيخفّض عدد الإصابات بكورونا أولياء التلاميذ والنقابات يجتمعون الأسبوع المقبل لدراسة إجراء امتحان «البيام» وضع 5319 شخص محل إجراء قضائي بسبب مخالفة الحجر خلال العيد وزارة الداخلية تشدّد على الالتزام بتدابير الوقاية لتجنّب انتشار كورونا أدبـــــــاء جزائريـــــون يكتبــــون عــــن العيــــد فــــي عــــز كورونــــــا ارتفاع قياسي في انتاج البطاطس الموسمية بمستغانم شيتور يدعو الأسرة الجامعية إلى المساهمة في إنتاج الكمامات والتقيد بارتدائها «عدل» تعلن عن تمديد آجال تسديد فاتورة الإيجار والأعباء لمدة شهر آخر الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يطالبون بإدماجهم واحتساب الخبرة المهنية غرامة بمليون سنتيم ضد المخالفين لقرار وضع الكمامات الواقية وزارة الصحة تستعرض برنامجها لما بعد كورونا أصحاب المؤسسات والتجار ينتظرون قرار إعادة بعث الحركة الاقتصادية الحكومة تتجه لرفع إجراءات الحجر الصحي نهاية الشهر الجاري إطلاق عملية بيع سكنات على التصاميم بصيغة الترقوي الحرّ بسيدي عبد الله التزام ٱزيد من 40 ٱلف تاجر بالمداومة خلال أول أيام العيد الجزائريون يحيون عيدا استثنائيا عبر المواقع بعيدا عن الزيارات واللّمات العائلية استغلال نصف طاقة استيعاب الفنادق..منع السهرات وفرق طبية للتكفــــل بالسياح التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

65 بالمائة من الأساتذة الجدد لم يلتحقوا بمناصب العمل

نقائص بالجملة تطبع اليوم الأول من الدخول المدرسي


  04 سبتمبر 2019 - 19:34   قرئ 839 مرة   0 تعليق   الوطني
نقائص بالجملة تطبع اليوم الأول من الدخول المدرسي

شغور بيداغوجي.. نقص في المؤسسات التربوية والاستعانة بالشاليهات

 كشفت جمعية أولياء التلاميذ عن عدم التحاق 65 بالمائة من الأساتذة الجدد بمناصبهم خلال اليوم الأول من انطلاق السنة الدراسية مما تسبب في شغور بيداغوجي فادح، معترفة كذلك بالنقص المسجل على مستوى الهياكل البيداغوجية خاصة المدارس الإبتدائية و ذلك بسبب تأخر الأشغال، و عدم الإلتزام بتسليمها في آجالها المحددة، مما أدى إلى تكرار سيناريو الاكتظاظ و الإستعانة بالمدارس الجاهزة أو ما يسمى بـ»الشاليهات» خاصة على مستوى الأحياء الجديدة.

أكد رئيس جمعية أولياء التلاميذ خالد أحمد، أمس، في اتصال هاتفي مع «المحور اليومي» أن العديد من المؤسسات التربوية عبر الولايات عرفت نقصا كبيرا بسبب عدم تسليم الهياكل البيداغوجية في آجالها المحددة، وعدم الالتزام بتوصيات الحكومة المتمثلة في إنهاء الأشغال و تسليم كل المؤسسات التربوية المحددة من طرف وزارتي السكن و وزارة التربية قبل انطلاق الموسم الدراسي، و التي تسببت في تكرار مشكل الاكتظاظ داخل الأقسام.

وأشار خالد أحمد إلى مشكل الشغور البيداغوجي في بعض المؤسسات التربوية، مؤكدا أن السبب الرئيسي يكمن في عدم التحاق 65 بالمائة من الأساتذة الجدد بمناصب عملهم خلال اليوم الأول من انطلاق الموسم الدراسي، خاصة من شريحة النساء، سواء بالنسبة للناجحين في مسابقة التوظيف خلال السنة الماضية، أو المسجلين في القوائم الاحتياطية، مرجعا سبب ذلك إلى صعوبة التنقل من بين الولايات، أثناء استنزاف كل القوائم الإحتياطية المحلية، و فتح القوائم الوطنية، أو انعدام السكن الوظيفي في ولايات أخرى، و بعد مكان العمل في بعض المناطق النائية. بالمقابل، أكد خالد أحمد أن الحكومة -ولأول مرة منذ الإستقلال- سلمت 356 مؤسسة تربوية للأطوار التعليمية الثلاثة، و المتمثلة في الإبتدائيات، المتوسطات وكذا الثانويات، كما عكفت على انطلاق المطاعم المدرسية منذ بداية الموسم الدراسي وتقديم وجبات ذات جودة للتلاميذ خاصة القاطنين بالمناطق النائية والتي تعرف نسبة كبيرة منها بالولايات الجنوبية الهضاب العليا، كما أشار المتحدث إلى توفير النقل المدرسي عبر غالبية المؤسسات التربوية و ذلك بفضل دعم حضيرة النقل المدرسي هذه السنة بـ1500 حافلة وزعت أغلبها على المؤسسات التربوية بالمناطق النائية في الولايات الجنوبية و الداخلية للبلاد. من جهته أكد وزير التربية الوطنية عبد الحكيم بلعابد في وقت سابق أن «كل الظروف مهيأة» لاستقبال التلاميذ، مشيرا إلى أنه سيتم استلام 656 مؤسسة تربوية منها 426 مدرسة ابتدائية و 137 متوسطة و 93 ثانوية، على أن تضاف إليها 161 مؤسسة أخرى مع نهاية السنة الجارية، ولضمان التأطير البيداغوجي، سيتم تدعيم المؤسسات الجديدة ب8.041 موظف من ضمنهم 1.061 منصب بيداغوجي يضاف إلى أزيد من 749 ألف موظف على مستوى المؤسسات التربوية البالغ عددها أزيد من 27 ألف.  

نبيل شعبان