شريط الاخبار
سيدة تستعين بجواز سفر قريبتها للفرار إلى الخارج هروبا من العدالة 25 بالمائة تخفيضات في تغيير زيوت المركبات عند «إيفال» «أليانس» تطلق أول مصنع «بيتزا» بمواصفات عالمية محطة جديدة لضغط الغاز وإعادة ضخه بحاسي مسعود ملف تطوير الصادرات عبر السفن الوطنية على طاولة وزارة الفلاحة ارتفاع جنوني في أسعار الأدوات المدرسية الجوية الجزائرية تستثمر في أكثر البنى التحتية لتكنولوجيا المعلومات تقدما نقائص بالجملة تطبع اليوم الأول من الدخول المدرسي سوناطراك تعتزم إعادة تأهيل حقول النفط لمنافسة المنتجين العالميين منظمة محامي الجزائر تقدم اقتراحات حول تعديل قانون الإجراءات الجزائية الداخلية تطلق استبيانا إلكترونيا لكشف النقائص عبر الابتدائيات أربعة موقوفين بسبب رفع الراية الأمازيغية أمام المحكمة اليوم «سيناتورات» مطلوبون لدى العدالة يتنازلون طوعيا عن الحصانة إنزال حكومي بالولايات في أول يوم من الدخول الاجتماعي ! نهاية عهد التشبث بالحصانة البرلمانية» الازدحام المروري يعود.. والعاصمة تختنق ڤايد صالح يتمسك بآجال تنظيم الرئاسيات وينتقد دعاة إقحام الجيش في الحوار نحو استقالة الأمين العام لـ «الأفلان» بعد طلب رفع الحصانة عنه «إيغل أزور» تعلن تعليق بيع التذاكر بداية من 10 سبتمبر هيئة الوساطة تتخلى عن تنظيم الندوة الوطنية وتحديد تاريخ الرئاسيات بلماضي يقرر نقل لقاء بنين إلى 5 جويلية «أو تي أر أش بي» لحداد يتجه نحو خسارة صفقاته العمومية تشغيل 53 محطة الجيل الرابع لخدمة الهاتف والأنترنت ببجاية «أبوس» تحذّر من ورق طبخ خطير متداول في السوق صدمة جديدة في السوق النفطية تهوي بأسعار النفط إلى 57 دولارا الناطق باسم الحكومة يتعهد بتعاطي السلطات بإيجابية مع مخرجات الحوار لجنة الوساطة تحضر وثيقة الحوار التي تسلّمها للرئاسة الأسبوع المقبل الطلبة يعلنون بداية السنة الجامعية الجديدة من الشارع شنين يشدد على إجراء الرئاسيات قبل نهاية العام الجاري صب أجور ثلاثة أشهر بأثر رجعي لعمال مؤسسات «كونيناف» العدالة تطلب رفع الحصانة البرلمانية عن الأمين العام للأفلان محمد جميعي «أنا في خدمة الجزائر ولا يربطني عقدا بالأشخاص» وزارة التضامن تطلق مسابقة لتوظيف 2022 أستاذ الأحزاب السياسية ترحّب بمقترح استدعاء الهيئة الناخبة ڤايد صالح يحذّر من التدخل الأجنبي ويرفض استيراد «الحلول» 06 نقابات تقاطع لقاء بلعابد استجابة لمطالب الشعب جلاب يؤكد تواصل عملية الإفراج عن العتاد العالق بالموانئ قانون المالية لسنة 2020 على طاولة الحكومة الأسبوع المقبل الحكومة تفرج عن رخص استيراد خاصة بالأجهزة الكهرومنزلية الغموض يكتنف سوق السيارات في الجزائر

تنشط بالمغرب وليبياوالجزائر وتمكنت من تهريب 120 مهاجرا

شبكات إجرامية تموّل داعش ليبيا بأموال تهريب المهاجرين المغاربة عبر الجزائر إلى أوروبا


  17 ديسمبر 2018 - 20:25   قرئ 976 مرة   0 تعليق   محاكم
شبكات إجرامية تموّل  داعش ليبيا بأموال تهريب المهاجرين المغاربة عبر الجزائر إلى أوروبا

 دخلوا عبر المطار بطريقة شرعيه وعبروا إلى ليبيا من الدبداب الحدودية

تمكنت شبكات إجرامية منظمة تنشط بكل من المغرب وليبيا والجزائر، من تهريب أكثر من 120مهاجرا مغربيا من بلدانهمإلى ليبيا مرورا بالجزائر نحو أوروبا لتمويل الجماعات الإرهابية الناشطة بالأراضي الليبيةالتي يدخلونها عبر الحدود الجزائريةالصحراويةمن إليزي إلى منطقة الدبداب بمساعدة شاب جزائري انضم إلى الجماعات الإرهابية بليبيا،حيث تتولىجماعة هناك نقلهم إلى أوروبا عبر دولة إيطاليا، وهذا مقابل دفعمبلغ 2000 أورو عن كل شخص توجهها الجماعة الإجرامية هناكلتموين تنظيم  داعش˜، وكانت عمليات الهجرة تنظم بالتنسيق بين أفراد الشبكات الذين كانوا يتواصلون فيما بينهم باستعمال تطبيق  الوات ساب˜ و˜الفايسبوك˜ كي لا تتوصل إليهم الجهات الأمنية.

 

فككت مصالح الأمنالشبكة الإجرامية الناشطة بالجزائر في إطار تحرياتها التي باشرتها عقب تلقيها معلومات مؤكدة بخصوص تهريب المهاجرين المغاربة عبر الجزائر إلى ليبيا ومن ثم إلى أوروبا بالتنسيق بين أفراد شبكات أخرى تنشط بكل من ليبيا والمغرب، بحيث توصلت ذات المصالح الى أن المدعو  ك. أنيس˜ من جنسية جزائريةكان يتكفل باستقبال الرعايا المغاربة الذين يدخلون الجزائر بطريقة شرعية عبر مطار هواري بومدين  وأثناء وصولهم يكلف أشخاصا آخرين يعملون سائقي  كلوندستان˜ من أجل نقل الرعايا من المطار إلىالمحطة البرية بالخروبة وشراء تذاكر لهم إلى ولاية ورقلة مقابل مبلغ 50 أورو عن كل فرد، فيما تولى آخرون نقلهم من العاصمة إلى ذات المنطقة باستعمال سياراتهم، وهناك يكون في استقبالهم شخص يدعى  الحاج˜ للتكفل بتمريرهم إلى منطقة الدبداب بليبيا عبر الحدود مع منطقةإيليزي، وبالتنسيق مع الشبكة الناشطة بالأراضي الليبية يتم التكفل بالمهاجرين المغاربةلتهريبهم إلى أوروبا عبر إيطاليا ويتقاضون مقابل ذلك مبلغ 2000 أورو عن كل مهاجر، وهي الأموال التي تجمع وتوجه لتمويل الجماعات الإرهابية بليبيا لتعزيز نشاطها، وفي إطار التحريات تم توقيف المتهم  م. إسلام˜ البالغ من العمر 26 سنة بتاريخ 1 أوت 2017 بالقرب من المركز التجاري الذي ضبط بحوزته أثناء تفتيشه مبلغ 50 أورو، وبتفتيش مسكنه تم العثور على مبلغ1250 أورو وتم حجز 3 هواتف نقالة، ضبطت بها مجموعة محادثات عبر تطبيق  الوات ساب˜ مع أفراد من ليبيا والمغرب والمتهم الفار  ك. أنيس˜ الذي ضبطت له صورة وهو حامل لسلاح  كلانشنيكوف˜ مع كل من المتهمين  م. إسلام˜ و˜ع. إسلام˜اللذين كلفهما هذا الأخير بنقل المغاربة من المطار إلى محطة الخروبة باعتبارهما أبناء حيه ويعملان  كلوندستان˜ مع ضمان تقديم كامل الخدمات لهما من إقامة واقتناء التذاكر للتنقل إلى الصحراء، وفي إطار التحقيق تبين أن المدعو  ك. أنيس˜ سافر بتاريخ 26 فيفري2018 إلى فرنسا والتحق فيما بعد بالجماعات الإرهابية بليبيا أين يوجد حاليا، وهو ما جعل السلطات تراسل الانتربولفي 29 مارس لتنفيذ الأمر بالقبض الصادر ضده، كما ألقي القبض على المتهم الرابع  أ،. يوسف˜ المكنى  الكومبا˜ المقيم بدرقانة بالعاصمة الذي تولى بدوره نقل المهاجرين المغاربة بسيارته من العاصمة إلى حاسي مسعود مقابل مبالغ مالية وتسخيره لأشخاص آخرين منهم صديقه  ق. م˜ وعمه صاحب وكالة لكراء السيارات لمساعدته في نقلهم، ليحال المتهمون الثلاثة الموقوفون على التحقيق القضائي ثم على محكمة الجنايات الابتدائية بالدار البيضاء بعدما وجهت لهم تهم تهريب المهاجرين في إطار جماعة إجرامية منظمة وتمويل جماعة إرهابية تنشط خارج الوطن، وقد مثل المتهمون أمس أمام المحكمة لمواجهة الوقائع المنسوبة إليهم وصرح المدعو  م. إسلام˜ أن المتهم الفار  ك. أنيس˜ ابن حيه وقد طلب منه نقل الرعايا المغاربة من المطار إلى محطة الخروبة باعتباره يعمل  كلوندستان˜ مقابل مبلغ 50 أورو وكان يتكفل باقتناء التذاكر لتنقلهم إلى حاسي مسعود بورقلة، كما أكد أن المتهم الفار هو من سلمه هاتفا نقالا للتواصل معه عبر تطبيق  الوات ساب˜ نافيا بذلك علاقته مع باقي أفراد الشبكة المغاربة والليبيين، في حين واجهه القاضي بكشف المكالمات الهاتفية الذي أثبت ذلك. ومن جهته المتهم  ع. إسلام˜ اعترف بنقل المهاجرين من المطار إلى المحطة البرية بالخروبة 4 مرات وكان يتلقىأجرته من المدعو  ك. أنيس˜ نافيا بذلك شراء التذاكر لهم بالمحطة، وبخصوص المتهم  أ. يوسف˜ فقد أكد بدوره أنه نقلهم بسيارته من قهوة شرقي الى ورقلة 5 مرات وأخطره المهاجرون أنه بصدد الذهاب الى حاسي مسعود الجديدة من أجل العمل في مجال الزخرفة بالجبس عند شخص يدعى  الحاج˜.

من جهته، اعتبر ممثل النيابة العامة أن التهمة قائمة في حق المتهمين الثلاثة والتمس في حقهم عقوبة 10 سنوات سجنا نافذا ومليون دينار غرامة مالية، وقبل الشروع في المحاكمة أصدر القاضي حكما غيابيا ضد المتهم الفار  ك. أنيس˜ يدينه بعقوبة 20 سنة سجنا نافذا و2 مليون دينار غرامة مالية نافذة مع إبقاء الأمر الدولي بالقبض ساري المفعول.

حياة سعيدي