شريط الاخبار
الجزائر تدعو لوقف التدخلات الأجنبية في الأزمة الليبية أين ذهبت 40 مليار دينار لحماية المدن الجزائرية من الفيضانات؟ دوائر وزارية تتقاذف المسؤوليات حول أسباب الفيضانات الصراع يعود مجددا لبيت الـ كناس˜ ويُهدد بتفجير الأوضاع غضبان يدعو إلى فتح قنوات التواصل الدائم مع متقاعدي الجيش خام البرنت يقفز لأعلى مستوى في 4 سنوات ويتجاوز 82 دولارا الداخلية تنفي التحقيق مع عبد الغني هامل مخطط عمل لمواجهة خطر الأوبئة المتنقلة عن طريق المياه بارونات تهريب العملـة إلى الخارج يغيّرون مسالك عملياتهم متقاعدو الجيش يقررون تعليق حركتهم الاحتجاجية مؤقتا توقيف جزائري وسوري في البوسنة بحوزتهما أسلحة تصريحات باجولي شخصية ولا تُمثله إلاّ هو˜ الرئاسة تُلغي قرار أويحيى بخوصصة مجمّع فرتيال˜ مجلس الوزراء ينعقدغدا للمصادقة على مشروع قانون المالية التشريعات الخاصة بتسيير الكوارث الطبيعية تحتاج إلى تحيين اجتماع الجزائر ينعش البرميل˜ وتوقعات ببلوغه 100 دولار بداية 2019 التغيرات المناخية تنعكس سلبا على الأمن الغذائي في الجزائر طاسيلي إيرلاينس تتحصل على الاعتماد الدولي للمرة الرابعة على التوالي تفكيك شبكة مختصة في التهريب الدولي للمركبات إحباط محاولة حرقة 44 شخصا بوهران وعين تموشنت بوحجة ينجح في إبعاد بشير سليماني 13 ألف شراكة سمحت بتأهيل 650 ألف ممتهن  قطارات لنقل المعتمرين من المطار إلى مكة والمدينة هذا الموسم أويحيى يرفض الانضمام لمبادرة ولد عباس الحكومة تمنح عددا محددا من التأشيرات˜ لمسيحيي الكنيسة الكاثوليكية لحضور تطويب الرهبان قايد صالح: على أفراد الجيش إدراك المهام الموكلة لهم لحماية البلاد˜ طلبة وأطباء وعمال يتمسكون بمطالبهم ويعودون إلى الشارع غضب عمالي على خوصصة مجمّع فرتيال˜ ركود في سوق السيارات المستعملة وتراجع ملحوظ في الأسعار طيف اجتماع 2016 يخيم على لقاء "أوبك" وسط مساع لضمان استقرار السوق النسر السطايفي يحلق في سماء القارة بحثا عن نجمة ثالثة حفتر "يتخبط" في تصريحات متناقضة ويثني على دعم الجزائر له في "حرب بنغازي" مفارز الجيش تشدد الخناق محاولات اغراق الجزائر بالأسلحة انتشال جثة طفلين غرقا ببركة مائية بالجلفة تمديد فترة التسجيلات الخاصة بالنقل والمنحة إلى غاية 30 سبتمبر اكرموا دحمان الحراشي أفضل تكريم أو اتركوه في راحته الأبدية منع المنتخبين غير الجامعيين من الترشح لانتخابات "السينا" السفير الفرنسي السابق يكشف ازدواجية المواقف الفرنسية فضاء ترفيهي عائلي ضخم على الحدود الجزائرية-التونسية أويحيى يرافع لتقدم التعاون الثنائي مع مالي لمستوى العلاقات السياسية

يوم أرض دامي في فلسطين


  01 أفريل 2018 - 16:24   قرئ 321 مرة   0 تعليق   مسـمار جحـا

لم يمر "يوم الأرض" هذا العام بسلام في فلسطين. ويعتبر حدثا محوريا في الصراع على الأرض الفلسطينية، وفي علاقة المواطنين العرب بالجسم السياسي الإسرائيلي المنغرس مثل الخنجر، حيث أن هذه هي المرة الأولى (سنة 1976)  التي ينظم فيها العرب في فلسطين منذ عام 1948 احتجاجات رداً على السياسات الإسرائيلية بصفة جماعية وطنية فلسطينية. وقد شارك أمس، الآلاف في غزة في مسيرات تشييع جثامين متظاهرين استشهدوا في مواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي على الحدود بين قطاع غزة والأراضي المحتلة أسفرت عن استشهاد 16 فلسطينياً وجرح أكثر من 1400 آخرين في واحد من أكثر الأيام دموية منذ العدوان الإسرائيلي على القطاع في 2014، فأقام الفلسطينيون يوم حداد وطني على شهداء ذكرى "يوم الأرض" في غزة. وقد راح العالم، يفند لادعاءات الإسرائيلية بارتكاب بعض المتظاهرين أعمال عنف، علما أن القانون الدولي يحظر استخدام القوة الفتاكة إلا في حال وجود خطر داهم. لكن مرة أخرى إسرائيل تتعنت، ولجأت للقوة. فهي لا تستمع لصوت العالم، بل فقط لصوتها، ولعنفها، وجبروتها. وحسب ملاحظين، فإن القرارات التي اتخذتها الإدارة الأمريكية بنقل السفارة إلى القدس، وسعيها لفرض سياسة الأمر الواقع، هو الذي فتح شهية اليمين المتطرف لاتخاذ جملة من الإجراءات الوحشية بحق الشعب الفلسطيني في عموم  فلسطين، مما أدى إلى سقوط هذا العدد الكبير من الضحايا. 

 حميد آيت مزيان

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha