شريط الاخبار
نواب الغرفة العليا يزكون بالأغلبية قوجيل رئيسا لمجلس الأمة الجزائر تضمن مبدئيا 23 مليون جرعة لتطعيم 35 بالمائة من المواطنين تبون يدعو المركزية النقابية لتحصين الجبهة الاجتماعية لا خسائر بشرية.. هلع وتشققات بمنازل ومدارس في زلزال سطيف الجزائر تستلم 200 ألف جرعة من لقاح «سينوفارم» الصيني المركزية النقابية تؤكد عزمها على إعادة فتح ملف التقاعد النسبي جراد يؤكد مواصلة متابعة المسؤولين الذين أضرّوا بالاقتصاد الوطني شنڤريحة يحذر من استغلال حروب الجيل الجديد في توجيه الرأي العام تأجيل ملف تفجيرات قصر الحكومة إلى الدورة الجنائية المقبلة «لا ندرة في مادة الزيت المقنّنة.. وعهد الاحتكار قد ولّى» المساعدون والمشرفون التربويون يجتمعون اليوم للفصل في قرار الإضراب العميد يكتفي بنقطة بطعم الهزيمة أمام الترجي «تربص مارس فرصة لبلماضي لاكتشاف عناصر جديدة» كبح الأطماع غير المشروعة زيارة مرتقبة لأعضاء السلطة التنفيذية الجديدة في ليبيا إلى الجزائر وزارة المالية تمدّد آجال صرف منحة كورونا إلى 10 مارس 389 قضية اعتداء على الأطقم الطبية منذ بداية الجائحة وزارة الداخلية تأمر «الأميار» بصبّ منحة رمضان في آجالها صدام قوي بين بن سبعيني ومحرز في الشامبينز ليغ المحامون يقاطعون العمل القضائي ويشلون المحاكم بالعاصمة الحكومة تشرع في عملية الإدماج المكثّف للشباب توسيع عملية التلقيح إلى 48 ولاية لبلوغ 70 بالمائة من المواطنين نحو إلغاء برنامج الإجلاء وتعليق الرحلات مِن وإلى الجزائر خلال مارس تجنيد نصف مليون موظف لتأطير امتحانات نهاية العام تحديد أسعار المنتجات النفطية وشروط منح التعويضات تأجيل ملف اغتيال العقيد علي تونسي إلى 4 مارس الوفاق يستقبل أورلاندو الجنوب إفريقي بتنزانيا متى وكيف الخروج من متاهة القصبة؟ تسيير الجائحة عزّز تصنيف الجزائر في التجارة الإلكترونية مطالب بمراجعة اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي عرقاب يتعهد بإدراج مناطق الظل كأولوية في برنامج الطاقة والمناجم مسؤولو مشاريع «أل بي بي» ملزمون بتحقيق أهداف 2021 الإضراب يدفع رؤساء جامعات لبرمجة الامتحانات الحضورية عن بُعد الجزائر تُحيي الذكرى الثانية للحراك الشعبي الرئيس تبون يُبقي على وزراء القطاعات السيادية وزارة العدل تتجنّد لمواجهة تحويل مواقع التواصل إلى مفارخ للإرهابيين بوقادوم: التظاهر حق دستوري وإجراءات الوقاية لا تمس به «الكناري» يصطدم ببطل العام الماضي والوفاق أمام ممثل جنوب افريقي تدفق رهيب للمهلوسات نحو الجزائر ماكرون يجدّد دعمه لإصلاحات تبون ويؤكد مواصلة العمل على ملف الذاكرة

في ذكرى اغتيال سعيد مقبل.. «مسمار جحا»

الجزائريون يأبون نسيان «الغول» الذي أرهب الظلاميين


  03 ديسمبر 2019 - 18:12   قرئ 27233 مرة   0 تعليق   مسـمار جحـا
الجزائريون يأبون نسيان «الغول» الذي أرهب الظلاميين

تستذكر الأسرة الإعلامية بألم وفخر -على السواء- مرور 25 سنة على اغتيال «مسمار جحا»، الرجل الذي ينتمي إلى ذلك الجيل الذهبي الذي جمع بين النضال على الحريات ومبادئ تفرضها مهنة المتاعب من حقبة «ألجيري ريبوبليكان» رفقة زملاء مميزين على غرار هنري علاق وكاتب ياسين، إلى العشرية السوداء التي كان فيها الصحافيون فريسة إرهاب أعمى، كان ابن إغزر أمقران من ضحاياه الأولين.

 

يعود ظل أحد أعمدة الصحافة الجزائرية اليوم، بذكرى اغتيال سعيد مقبل، وهو الذي سقط ضحية رصاص الغدر في 4 أكتوبر 1994 بعد أن كان اسمه في قائمة طويلة وكان يدرك جيدا أن الاستمرار في مزاولة مهنة أزعجت أعداء جيل مبدع قدم الكثير ولم تستطع الجزائر أن تحتفظ عليه أمام آلة غدر لم ترحم كل منابع الإبداع في تلك الفترة. يعود مقبل الذي بدأ مشواره مهندسا قبل أن يكتشف الإعلام ويكون قلمه الحاضر في المراحل الحاسمة التي شهدتها المهنة من زمن الأحادية إلى التعددية، من زملاء ومواهب يشهد لها التاريخ بحرفيتها إلى التسعينات والبحث عن فرض الوجود في جزائر عانت من الإرهاب الأعمى كثيرا، فكان واحدا من الذين صمدوا قبل أن تنل منه الجماعات المتطرفة في مطعم بجسر قسنطينة بالعاصمة، وهو الذي كان وقتها يشتغل بيومية «لوماتان» ويشرف على العمود اليومي «مسمار جحا». يطل سعيد مقبل في مرحلة حاسمة من تاريخ الجزائر، وعلى مهنة لا زالت تحن إلى زمنه، بصحفيين جمعوا بين النضال من أجل تكريس الحريات وتقديم المعلومة بوفاء إلى القارئ دون تحيز أو خضوع، وباحترام أخلاقيات المهنة التي تتطلب التضحيات وتحتم على صاحبها العمل الدؤوب لضمان الاستمرارية أو رفع الراية البيضاء والبقاء خارج الإطار.

ز. أيت سعيد