شريط الاخبار
اغتيال قيادي أزوادي من الموقّعين على اتفاق الجزائر بمالي الحكومة الفرنسية تجدّد سعيها للتهدئة وتؤكد متانة العلاقات مع الجزائر الجيش يحبط محاولة إغراق الجزائر بـ24 قنطارا من الكيف المغربي تزويد الملبنات الخاصة بكميات إضافية من بودرة الحليب الجزائريون العالقون بمطار «شارل ديغول» يعودون إلى لندن «صيدال» يستعد لتكوين كفاءات متخصصة لإنتاج اللقاح الروسي لا أثر للحوم المبرّدة المستوردة بالأسواق في اليوم الثاني من رمضان مديرية الشبكات وأنظمة الإعلام تحذر من هجمات قرصنة خلال الأشهر المقبلة «صيدال» يستهدف القضاء على ندرة الأدوية بإنشاء مصانع خاصة بها الخارجية تستكمل تطبيق ورقة طريق دعم المتعاملين الاقتصاديين لولوج التصدير صنهاجي يدعو لتسريع تلقيح المواطنين ويستبعد بلوغ المناعة الجماعية 51 إصابة جديدة بكورونا المتحورة في الجزائر مؤسسة بريد الجزائر تفرج عن المنحة التحفيزية لوقف الإضراب شرف الدين عـمارة يتسلم الـيوم قــــيادة الـفاف استكمال التحقيقات مع غول وزعلان في قضية رجل الأعمال «متيجي» «المنحة التحفيزية» مجرد مُسكّن اتحاد التجار ينفي تسجيل ندرة الزيت و5 آلاف طن فائض في الإنتاج اكتظاظ بمراكز البريد يثير استياء المواطنين في اليوم الأول من رمضان عمال الأسلاك المشتركة لقطاع التربية في إضراب وطني يومي 25 و26 أفريل زبدي يدعو لتحيّين المنظومة التشريعية للقضاء على اختلال السوق اللجنة المركزية لحزب العمال تجدد دعمها للمكتب السياسي وأمانته الدائمة بن زيان يجتمع بكونفدرالية أرباب العمل لتقريب الجامعة من المؤسسة الاقتصادية نسبة الاستجابة لإضراب «كنابست» تجاوزت 70 بالمائة في اليوم الثاني دوريات يومية لمصالح الأمن وقمع الغش لمحاربة الندرة والاحتكار بالأسواق فرنســـــا تصــــدم نظــــام المخـــــــزن انطلاق أول رحلة تصدير للمنتجات الجزائرية نحو إفريقيا عبر البحر «كوفاكس» يتجه نحو مضاعفة إمداداتها لـ90 بلدا بدءا من ماي المقبل 29 أفريل آخر أجل للتسجيل على قوائم التأهيل لترقية موظفي التربية مهياوي يؤكد إمكانية أخذ الجرعة الثانية من اللقاح بعد شهرين من الأولى تبون يدعو لاحترام البروتوكول الصحي والابتعاد عن التبذير في رمضان الجزائر تطالب فرنسا بمعالجة ملفات ضحايا التجارب النووية بأكثر جدية الأسعار تواصل الارتفاع في اليوم الأول من رمضان ماكـــــرون يرافــــع مـــن أجـــل تعزيــــز التعــــــاون مـــــع الجزائــــر كريسويل لاعب وست هام يثني على قـدرات مـحرز الاقتصاد الرمضاني في عز الجائحة رضا تير يدعو إلى ترشيد الاستهلاك ووضع حل للتبذير تعليمات صارمة لمدراء التجارة باستحداث أسواق للبيع بالتخفيض والترويجي سونلغاز يتخذ تدابير لمواجهة الطلب على الكهرباء خلال رمضان والصيف بن زيان يدعو الفائزين في مسابقة الدكتوراه إلى إنتاج المعرفة اختبار التربية البدنية لتلاميذ «الباك» و«البيام» ابتداء من 16 ماي

المشرقات في عيدهن


  07 مارس 2021 - 19:30   قرئ 1333 مرة   0 تعليق   مسـمار جحـا
المشرقات في عيدهن

 قال سقراط: «انتهت مسرحية الرجال وآت الآن دور النساء بما فيه الكفاية»... منذ نطق أشهر فيلسوف عبر العصور بهذه المقولة تحوّلت النظرة إلى المرأة على أنها رديف للجسد ونقيض للعقل تتحصّن بثوب الدين والقداسة عند فلاسفة اليونان من أفلاطون وأرسطو، وتحررت كي تتبوأ مكانتها جنبا إلى جنب من الرجل حتى تمكنت «أسباسيا» المرأة  اللاتينية من لعب دور بارز في السياسة بل ذُكرت في محاورة أفلاطون، وبعدها «ديموتيا» معلمة سقراط وصولا إلى أسبرطة التي أقحمت المرأة في خوض الحروب. دور النساء في الحياة ليس كمّا يُقاس، إنه النوع الذي لا وحدة له، إنها حواء التي استثمرت على مرّ التاريخ استحقاقها الذاتي، فرأت في نفسها أهدافا بإمكانها تحقيقها بالاعتماد على نفسها ليس بلعب أوراق الحظ بل بالشمر على السواعد والنبش في الأرض بما أوتيت من قوة وعزيمة وإرادة، لأنها الحالمة القوية بقدر رهفها وحنيّتها، إنها المرأة المعادلة في الجمع بين الأضداد المشكّلة للتكامل، إنها الكفاح الذي يستند على القوة كما الضعف المولّد للعزيمة والإصرار على بلوغ المرغوب الذي لا يترك مجالا للتراجع ولا للخسارة. المرأة راهنت وانتصرت، كفاحها الأزلي سيتواصل إلى الأبد لأن القوة في الأنوثة وليس في ذلك تناقض، فالأنوثة قوة كما الذكورة لا تعني الخشونة أيضا، المرأة كما الرجل يحتاجان لبعضهما البعض وليس في الشرخ بينهما إلا توليد الضعف وفي وحدتهما قوة فوق قوة يصقلها الحب والاحترام المتبادل. فعلا إن المرأة رمز للحب الذي دفعها للقفز في المجهول بكل ثقة، مجهول الحياة التي صنعت منها لوحة نصر وانتصار رغم الصعاب والانتكاسات وبعض من التعثّر لكن المرأة الرفيقة هي من سهّلت الدروب التي خطتها البشرية والإنسانية لتصل إلى هذا العصر الذي يُعرف بالمساواة بين الجنسين رغم النقائص التي تصادف النساء عبر مختلف دول العالم. الحرائر الجزائريات نقشن أيضا على جدارية نساء العالم وتركن بصمتهن في مسار التحوّل النسوي عبر التاريخ الإنساني، إنهن المكافحات الثائرات اللواتي حققن مكاسب تعدّ ولا تحصى، إنهن المشرقات في عيدهم وفي كل أيام السنة وعلى مدار دورة الحياة. دمتن نساء مزهرات وورودا تُسقى بالحب والاحترام وكل عام وأنتن بمزيد من التألق والمكاسب.

بقلم: فريدة حسين