شريط الاخبار
مسيرات واحتجاجات بالعاصمة وعدد من الولايات للمطالبة بالتغيير السياسي القضاء على الإرهابي «يحيى أبو الهمام» في مالي الأئمة يدعون إلى المحافظة على السلم والاستقرار ويحذّرون من الانزلاق رئيس لجنة كشف المنشطات يؤكد تناوله لـ "الكوكايين" برلماني سابق سرّب معلومات تتعلق بالدولة لصالح جهات أجنبية مسابقة ثانية لترقية أزيد من 09 آلاف أستاذ إلى رتبتي رئيسي ومكون "ورود التراث الأدبي الجزائري في الكتب المدرسة ليس مجرد كلام" "سنابست" تلتحق بـ "أنباف" وتتمسك بإضراب 26 و27 فيفري عودة الحراسة الأمنية للتمثيليات الدبلوماسية الفرنسية بالجزائر مصفاة سيدي رزين ستُحول الجزائر إلى مصدر للوقود ومشتقاته النفطية ربراب يبحث عن استثمارات جديدة في منطقة القبائل شاب يهشم رأس والدته بساطور ويرمي جدته من الطابق الرابع بباب الوادي حجار يؤكد إلتحاق ألف طالب معاق بالجامعة منهم 800 يستفيدون من غرف الإقامات. الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري

انحــــــــراف


  29 جانفي 2017 - 11:29   قرئ 583 مرة   0 تعليق   مسـمار جحـا
انحــــــــراف

تخلى بعض الصحفيين عن روح مهنتهم هذه الأيام، وتحولوا إلى حُكام يُصدرون أحكاما بدل أن يئدوا مهنتهم بكل احترافية وموضوعية بعيدا عن العاطفة وعن كل أفكار مسبقة. شاهدناهم يحاكمون أشخاصا بدل أن يطرحوا الأسئلة لمعرفة الحقائق. ليس من مهام الصحفي محاكمة هذا الشخص أو ذاك. مهمته هي تنوير الرأي العام وجعله يعلم، يعرف ويدرك ما يضمن معرفة الحقائق لا غير، ضمانا لا رجعة فيه، دون تجاوز لأخلاقيات مهنة الصحافة التي تضمن الرأي والرأي الآخر، وترفض التعامل مع الشخص كأنه متهم، وبالتالي ترفض أي سعي إلى النيل من هذا الشخص والحط من قيمته. وما نلاحظه هذه الأيام تجاوز حدود المعقول وتعارض مع أخلاقيات المهنة الصحفية معارضة شديدة لم يسبق لها مثيل. لقد حلت العاطفة محل المهنية التي تسير على درب الموضوعية. شاهدنا صحفيين يفقدون أعصابهم ويشرعون في التهجم وتوجيه التهم جزافا. حتى أن بعض القنوات التلفزيونية الخاصة استدعت شخصيات معروفة وكالت لها التهجم ضاربة عرض الحائط فكرة أن المدعو لحضور أي نقاش يعتبر بمثابة أمانة في عنق القناة، بمعنى أن تلك القناة مجبرة على توفير الحماية الأخلاقية لضيفها وضمان سلامته المعنوية. ولا يجوز أبدا الإتيان بأي شخص إلى «البلاتو» وتحويله إلى موضوع للتهجم في حلبة للصراع والصياح. ما ينقله الصحفي من أخبار، يتطلب التحري العميق حتى لا يمس بأي طرف، وكذلك الحال بالنسبة لمقدم أي برنامج، لا يحق له عدم ضمان السلامة المعنوية لضيوفه، أو لأي كان. نقول هذا حتى لا تتحول مهنة الصحافة لمهنة مهمتها المحاكمة.

 

بقلم: حميد آيت مزيان

 
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha