شريط الاخبار
حجار يؤكد إلتحاق ألف طالب معاق بالجامعة منهم 800 يستفيدون من غرف الإقامات. الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري «جي اس كا» تمنح الأولوية لممتلكات الولاية استيراد 16 مليون لقاح جديد قبل نهاية مارس المنتوج الجزائري المصدّر يزعج بلدانا ترغب بأخذ حصته في السوق الإفريقية الجزائر تشدد على إيجاد حل سياسي شامل في ليبيا دون تدخل أجنبي لن نتراجع عن خطة «أبوس» رغم تهديدات بعض المتعاملين مؤسسة الأنسجة الصناعية تطرح مناقصة لشراء القطن بوتفليقة أعاد مواطنين إلى سكناتهم بعدما هجّرهم الإرهاب منها أزمة السكن تخرج مواطني تيزي وزو إلى الشارع إجراءات مبسطة للاستفادة من القروض واستحداث 50 ألف منصب شغل التوجه نحوالسكن الإيجاري للقضاء على مشكل السكن 7300 جزائري وصلوا إلى أوروبا عن طريق البحر في 2018 ! السفير الصحراوي يحمّل فرنسا وإسبانيا مسؤولية انتهاك قرار المحكمة الأوربية

احتفاء ديبلوماسي


  09 فيفري 2017 - 10:55   قرئ 819 مرة   0 تعليق   مسـمار جحـا
احتفاء ديبلوماسي

جاءت الاحتفالية التي نظمتها، أول أمس، سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالجزائر، بمناسبة الذكرى السادسة والثلاثين لإطلاق سراح الديبلوماسيين الأمريكيين المُحتجزين في طهران، بعد أيام طويلة من الحجز، بين نهاية سنة 1980 وبداية عام 1981، لتعيد إلى الذهان الأيام الذهبية للديبلوماسية الجزائرية التي استطاعت أن تفرض نفسها عبر العالم، بواسطة أفكار مستمدة من نضالها الثوري خلال حرب التحرير ضد الاستعمار الفرنسي. ومن هذه الذكريات تعيد إلى الأذهان شخصية مثل وزير الخارجية آنذاك المرحوم محمد الصديق بن يحيى، الذي سطع نجمه خلال مرحلة النضال ضد الاستعمار، كعضو في الاتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين، ثم كمفاوض في إيفيان، وكوزير للخارجية، حيث لعب دورا كبيرا في مسارها، وخلال لحظة تحرير الرهائن في طهران، من منطلق مرجعي هو الدفاع عن القضايا العادلة عبر العالم، وعدم ترك باعتبارها قضايا حاسمة ومصيرية. هذه الديبلوماسية التي استطاعت أن تفتك إعجاب العالم، بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية اليوم، إنما جاءت استنادا لمرجعية ثورية، وسلسلة من المبادئ التي برزت في «باندونغ»، وما برز منها من أفكار حيادية، تنخرط في العالم انطلاقا من الحياد، ومن عدم الدخول في الصراع الذي نشب بين قوتين عظميين آنذاك، هما المعسكرين الشرقي والغربي، ومن احترام حق تقرير المصير بالنسبة لكل شعوب العالم الثالث. هذه الديبلوماسية الحاضرة، حيث توجد معاناة الشعوب المُستضعفة، وحيث يتواجد البشري بعيد عن كل اعتبارات دينية أو إيديولوجية هي التي احتفت بها السفارة الأمريكية في الجزائر. لقد حررت الديبلوماسية الجزائرية اثنين وخمسين رهينة (ديبلوماسي) أمريكي، بين رجال ونساء، ونجحت حيث أخفقت ديبلوماسيات كبيرة وعظيمة. لذلك فهو حدث يستحق الوقفة.  

 

بقلم حميد آيت مزيان



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha