شريط الاخبار
اتصالات الجزائر تطلق عروضا جديدة للجيل الرابع شراكة جزائرية - قطرية لإنجاز مشاريع سياحية تقارير روسية ترشّح الجزائر لاقتناء القاذفة المقاتلة « 32-Su» الأمن الوطني يتعزز بـ1161 شرطي الشروع في هدم البنايات الفوضوية وغير المطابقة الأسبوع المقبل بوزيد يُلزم رؤساء الجامعات باعتماد الإنجليزية في الوثائق الإدارية آخر أنصار الخضر يغادر القاهرة عبر جسر جوي دام 72 ساعة ڤايد صالح يؤكد أن ما حققه الشعب رد قوي وصريح على العصابة وأذنابها عرقاب ينفي مراجعة تسعيرة الكهرباء حرس السواحل يحجزون أربعة قناطير من الكيف قبالة السواحل الغربية حرمان زطشي من «وسام» الاستحقاق يثير التساؤلات الحبس المؤقت لعمار غول والإفراج لوالي البيض الحالي «حبس طحكوت لن يؤثر على نقل الطلبة وسنتخذ إجراءات» تونس تستهدف استقطاب 3.8 ملايين سائح جزائري في 2019 تأخر إنجاز المرافق العمومية بالمدن الجديدة والأقطاب الحضرية عرقاب ينفي تأثر نشاط «سوناطراك» بحجز إيران لناقلة نفط جزائرية إجراء المقابلات يوم 4 أوت واختتام التسجيلات في 12 سبتمبر البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات تجنيد 11 ألف طبيب بيطري لضمان سلامة الأضاحي 54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين

تحولات في العقليـــة الفرنسيـــــــة


  21 فيفري 2017 - 10:04   قرئ 815 مرة   0 تعليق   مسـمار جحـا
تحولات في العقليـــة الفرنسيـــــــة

ما تزال تصريحات المرشح للرئاسيات الفرنسية، «ايمانويل ماكرون»، حينما قال إن الاستعمار جريمة في حق الانسانية، تلقي بضلالها على النقاشات السياسية والاجتماعية في فرنسا. ويتساءل كثير من الناس عن أسباب هذه التحول الكبير في العقلية الفرنسية التي جعلت نسبة كبيرة من المجتمع الفرنسي توافق على تصريحات هذا السياسي الشاب (ماكرون) الذي يفكر عكس الطبقة السياسية الفرنسية التقليدية، ويعبر أكثر عن طموحات جيل جديد من الفرنسيين، غير متأثر بالتلاعبات السياسية للطبقة السياسية التقليدية. ولعل السبب موجود أكثر في العمل الكبير الذي قام به المؤرخين الفرنسيين الجادين خلال السنوات الأخيرة، حينما تحلوا بالموضوعية وابتعدوا عن التصورات الكلاسيكية للجمهورية الفرنسية التي ينظر اليها على أساسا أنها امبراطورية صنعت التاريخ، وحملت حقوق الإنسان وكل أفكار عصر الأنوار لمجتمعات اخرى. هذه الشطحة الأيديولوجية، لم يعد يؤمن بها مؤرخين شباب، تخلصوا بدورهم من هيمنة المدرسة الكلاسيكية المتأثرة بالبعد الإنساني المزعوم للاستعمار. ومن أمثال هؤلاء المؤرخين الذين أحدثوا نقلة نوعية في العقليات، نذكر المؤرخة «سيلفي ثينو»، «ايمانويل بلانشار»، و»فابيان ساكريست»، و»ترامور كينمور»، وعددهم كبير، وكلهم مؤرخون كوّنوا مدرسة جديدة، تنظر إلى الظاهرة الاستعمارية نظرة جديدة، وقد تخلصت من التأثيرات السياسية التي يروج لها اليمين واليسار وكلاهما مسؤول عن التجاوزات التي حصلت خلال ما يسميه الطرف الفرنسي بـ «حرب الجزائر». هذه الكتابات الجديدة، هي التي أصبحت تصنع الرأي العام في فرنسا، وبعد أكثر من عشرين عاما من الوجود، تغيرت العقليات بفضلها، وأصبح تجريم الاستعمار مسألة ممكنة.

حميد آيت مزيان