شريط الاخبار
«سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي

انتهاء عصر الإمبراطورية


  02 أفريل 2017 - 09:56   قرئ 385 مرة   0 تعليق   مسـمار جحـا
انتهاء عصر الإمبراطورية

الصبغة الإمبراطورية التي اصطبغ بها الاقتصاد العالمي، بالأخص في ما يتعلق بعلاقة دول الجنوب بدول الشمال، أصبحت مسألة حاسمة. فالشمال ما يزال يتصرف تصرفا إمبراطوريا، وامبرياليا في علاقته مع دول الجنوب أو المستعمرات القديمة. ومما زاد في غرور الشمال وتجبره، توصله إلى التكتل في اتحادات قوية، تفرض منطقها على دول الجنوب التي لم تتمكن -لسوء حظها- من التوصل كما هو الحال مع دول الشمال لتحقيق تكتلات اقتصادية وتجارية تحميها من سلطة الإمبراطوريات الجديدة. هذا الوضع المتفتت لدول الجنوب، بالأخص في القارة الإفريقية، فرض عليها منطقا تجاريا صارما من قبل دول الشمال، التي تريدها أن تبقى مجرد أسواق استهلاكية لمنتجات الشمال المتطور. لكن القرار الذي اتخذته الجزائر في المدة الأخيرة، والقاضي بتقليص فاتورة الإستيراد، وإقدام وزير التجارة بالنيابة عبد المجيد تبون، مثلما أشارت اليه «المحور اليومي» أمس، بإبلاغ الإتحاد الأوروبي بأن مسألة السيادة الوطنية لا تُناقش، يعدُ أمرا في غاية الأهمية، مع الالتزام بالاتفاقيات المشتركة الموقعة مع ذات الاتحاد. أعتقد أنه حان الوقت أن يدرك الإتحاد الأوروبي أن التفكير الإمبراطوري قد ولى، وأن بلدان الجنوب وصلت مرحلة التصرف التجاري والإقصادي، وفق ما تقتضيه مصالحها وسيادتها، وليس وفق املاءات معينة. ففي الوقت الذي أنهى فيه الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب»، عهد الإمبراطورية الأمريكية، بالعودة لمبدأ «مونرو»، وبينما غادرت بريطانيا الإتحاد الأوروبي، وفيما تهدد القارة العجوز تيارات وطنية هنا وهناك، أصبح من الضروري على دول الجنوب أن تجعل من مسألة السيادة الوطنية قضية في غاية الأهمية.  

 

بقلم: حميد آيت مزيان