شريط الاخبار
54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية

بقلم: حميد آيت مزيان

الحملـــــة علــــى بوجــــــــدرة


  15 أوت 2017 - 09:47   قرئ 748 مرة   0 تعليق   مسـمار جحـا
الحملـــــة علــــى بوجــــــــدرة

 مرة أخرى يجد الروائي رشيد بوجدرة نفسه وسط حملة استنكار. خصومه هذه المرة، هم من المثقفين الذين وقفوا إلى جانبه بالأمس. استنكروا ما اعتبروه ولاء للسلطة، رغم أن الرجل لم يصرح بهذا. تحدث فقط عن علاقته بشخص شقيق السيد الرئيس. تحدث عنه كإنسان مثقف وكمناضل وقف إلى جانبه خلال محنة الكاميرا الخفية. والحق أن من يعرف بوجدرة جيدا، يدرك أن ما قاله عبارة عن كلام مكرر، لكن يبدو أن حالة العطالة التي يعيشها المثقفون اليوم، والفراغ الذي يوجدون بين ظهرانيه، أمرين جعلهما يمسكون حواره الأخير، ليشغلون به بالهم. كل كلام بوجدرة مكرر، ولا جديد فيه، ورغم ذلك قامت القيامة، وحل به الاستنكار مجددا. صحيح أن بعض الروائيين يعيشون بالجدل، وهم بحاجة للنقاش حول تصريحاتهم، وبحاجة لردود الفعل، هي نرجسية إيجابية لدى أي كاتب، لكن الظاهر أن الأمور بلغت درجة تجاوز قصوى، فالنقاش لم يكن فكريا، ولم يكن ذي مستوى، انصب على تصريحات قديمة. فالإسلاميون لم يعجبهم حديثه الإيجابي عن المرحوم رضا مالك. والمعارضون لم يستسيغوا الكلام الطيب الذي قاله عن شقيق الرئيس. والأدباء استنكروا كلامه القاسي عن أمين الزاوي، وواسيني الأعرج (وكلاهما رد عليه بطريقته، بعد أن صرح أنهما يكتبان بلغة فرنسية سيئة). بحث الجميع في حوار صاحب «الحلزون العنيد»، عن ما يعارضونه به، فحوّلوه لجدل عقيم على وسائط التواصل الاجتماعي. ورغم ذلك يبقى بوجدرة روائيا عظيما، شاء من شاء، وكره من كره.