شريط الاخبار
كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية" الأنظار تتجه إلى اجتماع "أوبك" بالجزائر وترقب زيادة إنتاج النفط سيد الموقف الإعدام في حق قاتل الطفلة سلسبيل زحاف وشريكه بوهران 
أمن الجزائر يفكك شبكة وطنية تتاجر بالمخدرات
 "تخصيص 400 منصب في الجمارك لفائدة شباب الجنوب " توقيف ثلاثيني بحوزته 20 قرصا مهلوسا بالعاصمة تفكيك شبكة تتاجر بالمخدرات في العاصمة الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية

بقلم: حميد آيت مزيان

فرنسا وأدبنا


  12 نوفمبر 2017 - 10:31   قرئ 211 مرة   0 تعليق   مسـمار جحـا
فرنسا وأدبنا

يعكس تصريح الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، عندما ردد منذ شهر، بأنه قرأ رواية «زابور..أو المزامير» (منشورات «آكت سود»)،  للكاتب الجزائري كمال داود، وأعجب بها، حجم ارتباط الرواية الجزائرية المكتوبة باللغة الفرنسية بالسياسة. ويتضح من خلال هذا الارتباط الوثيق، أن هذه الرواية لا صلة لها البتة بالاعتبارات الفنية والجمالية، بل باعتبارات سياسية وأيديولوجية. ويسعى بعض الكتاب الفرانكفونيين الجزائريين، منذ بضع سنوات، للدفاع عن المُخيلة الكولونيالية الفرنسية بالجزائر، وإبراز لحظات تعتبرها إيجابية، ضمن ما أصبح يسمى بتمجيد الاستعمار، وتصوير «التعايش السلمي» المزعوم بين الأوروبيين والسكان الأصليين، متجاهلة تاريخا استعماريا دمويا قائما على القمع والإبادة. ارتبطت الرواية الجزائرية المكتوبة باللغة الفرنسية، بدور النشر في باريس. انتشرت بعيدا عن الوطن، لظروف تاريخية، حيث اضطر الروائيون الرُواد (محمد ديب، مولود فرعون، مولود معمري، وآسيا جبار) قبل الاستقلال سنة 1962، لنشر أعمالهم في المركز بعيدا عن سيطرة، وسلطة دور النشر في الجزائر، التي ارتبطت بالمؤسسة الكولونيالية، فروجت لأدب المستعمرة، ولكتاب «الأقدام السوداء»، رافضة أي نزعة أدبية للسكان الأصليين. بيد أن هذا الارتباط، لم يؤد بهؤلاء الكتاب إلى تقديم أي تنازلات، فكتبوا روايات ملتزمة، ونضالية مناهضة للوجود الاستعماري، ترفض أي تواطؤ معه. بيد أن الواقع، وكما يبدو اليوم، قد تغير كثيرا.

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha