شريط الاخبار
مصارع يقتل شخصا اقتحم مسكن شقيقته بحسين داي قبل شهر و10 أيام ... لأول مرة ملامح رئيس الجزائر المقبل غير واضحة! الحكومة تستمع لآراء الخبراء والمختصين للحد من ظاهرة "الحرقة" جون نوفال يؤكد أن منتقديه لا يعرفونه ويحملون "أحقادا تاريخية" بن غبريت تثمن "التحوير البيداغوجي" ومدى مساهمته في الإصلاحات التربوية مصالح الأمن تطيح ببارونات تهريب المخدرات وتوقف 23 تاجرا الجزائر الأسوأ عالميا في تدفق الأنترنت بسبب "داتا سنتر" السردين بـ 700 دينار والأسماك البيضاء والحمراء على صفيح من نار مسيرة مليونية لمساندة "ربراب" يوم 5 مارس المقبل بتيزي وزو استمرار القبضة الحديدية بين بن غبريت والتكتل النقابي شبكات تُهرب أسلحة حربية عبر الحدود وتُوجهها لعصابات الإجرام الرئاسيات في موعدها القانوني ... وهؤلاء من أعلنوا ترشحهم إلى غاية اليوم الجيش الليبي يقضي على 3 قياديين من تنظيم القاعدة على رأسهم "أبو طلحة الليبي" 20 سنة سجنا نافذا لـ "صلاح أبو محمد" المكلف بالإعلام بتنظيم القاعدة لبلاد المغرب الإسلامي تكليف رئاسي يوحي ببقاء بن صالح رئيسا لمجلس الأمة رئيس الحكومة المغربي يسقط "تودد" ملكه في الماء ويتهم الجزائر بـ"المناورة" بن غبريت تحذّر أولياء التلاميذ من مخاطر التطبيق الجديد "تيك توك" العطل المرضية كلفت صندوق الضمان الاجتماعي 1600 مليار سنتيم ربراب يعلن عن إطلاق استثمارات جديدة في تيزي وزو إنجاز مركب للبتروكيماوي بأرزيو في وهران بنوك صينية تضمن 80 بالمائة من تمويل مشروع الفوسفات المدمج الحمى القلاعية وطاعون صغار المجترات يتمددان ألمانيا رحّلت 534 جزائري من أراضيها خلال 11 شهرا تراجع عدد التأشيرات التي منحتها فرنسا للجزائريين بـ28 بالمائة المغرب يواصل خرجاته البهلوانية˜ ويحمّل الجزائر مسؤولية تضاعف التهديدات الإرهابية مصالح الأمن تضع حسابات رجال أعمال لاجئين سوريين تحت الرقابة أويحيى يقرر الخروج عن صمته الحكومة تفتح ملف ركوب قوارب الموت من سواحل الجـزائر لا حجة لكم في الإضراب وأغلب مطالبكم تمت معالجتها˜ توزيع أزيد من 6700 سكن عدل بداية فيفري عسكري سابق يشوّه جسد خطيبته بـ الأسيد˜ بدافع الخيانة بودبوز يغيب عن تدريبات بيتيس ورحيله يتأكد إحالة ملف قضية الطفلة نهال على قضاء تيزي وزو الداربي العاصمي يحبس الأنفاس وسوسطارة أمام فرصة تعميق الفارق "السينا" يستعرض تجربة "المصالحة الوطنية" أمام برلمانيين عرب وأفارقة الحكومة تدشن حملة الرئاسيات من العاصمة مصنع لإنتاج أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم والسكري محليا فولكسفاغن˜ تستثمر 700 مليون أورو لإنتاج سيارات كهربائية بأمريكا ملفات مهمة على طاولة وزير التجارة قريبا الجزائر أمام كارثة نفوق 10 بالمائة من ماشيتها خلال أيام فقط

بقلم: حميد آيت مزيان

فرنسا وأدبنا


  12 نوفمبر 2017 - 10:31   قرئ 287 مرة   0 تعليق   مسـمار جحـا
فرنسا وأدبنا

يعكس تصريح الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، عندما ردد منذ شهر، بأنه قرأ رواية «زابور..أو المزامير» (منشورات «آكت سود»)،  للكاتب الجزائري كمال داود، وأعجب بها، حجم ارتباط الرواية الجزائرية المكتوبة باللغة الفرنسية بالسياسة. ويتضح من خلال هذا الارتباط الوثيق، أن هذه الرواية لا صلة لها البتة بالاعتبارات الفنية والجمالية، بل باعتبارات سياسية وأيديولوجية. ويسعى بعض الكتاب الفرانكفونيين الجزائريين، منذ بضع سنوات، للدفاع عن المُخيلة الكولونيالية الفرنسية بالجزائر، وإبراز لحظات تعتبرها إيجابية، ضمن ما أصبح يسمى بتمجيد الاستعمار، وتصوير «التعايش السلمي» المزعوم بين الأوروبيين والسكان الأصليين، متجاهلة تاريخا استعماريا دمويا قائما على القمع والإبادة. ارتبطت الرواية الجزائرية المكتوبة باللغة الفرنسية، بدور النشر في باريس. انتشرت بعيدا عن الوطن، لظروف تاريخية، حيث اضطر الروائيون الرُواد (محمد ديب، مولود فرعون، مولود معمري، وآسيا جبار) قبل الاستقلال سنة 1962، لنشر أعمالهم في المركز بعيدا عن سيطرة، وسلطة دور النشر في الجزائر، التي ارتبطت بالمؤسسة الكولونيالية، فروجت لأدب المستعمرة، ولكتاب «الأقدام السوداء»، رافضة أي نزعة أدبية للسكان الأصليين. بيد أن هذا الارتباط، لم يؤد بهؤلاء الكتاب إلى تقديم أي تنازلات، فكتبوا روايات ملتزمة، ونضالية مناهضة للوجود الاستعماري، ترفض أي تواطؤ معه. بيد أن الواقع، وكما يبدو اليوم، قد تغير كثيرا.

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha