شريط الاخبار
متقاعدون مهددون بعدم استلام معاشاتهم وبطالون دون آفاق لإيجاد مناصب شغل حرمان أصحاب القطع الأرضيّة الموروثة من الحصول على السّكن طلبة البيولوجيا بباب الزوار ينتفضون ضد نتائج "الماستر" إحباط محاولات لإغراق السوق بأطنان من ملابس "الشيفون" موغيريني تُشيد بدور الجزائر في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة أويحيى يرد على محمد السادس ويؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير الحكومة تتهم قناة خاصة بـ "التلاعب" بتصريحات أويحيى وقف تصدير البطاطا والتمور الجزائرية إلى موريتانيا بسبب "أزمة مازوت"! "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بنحو مليون برميل في 2019 اختطاف طالبات على متن حافلة للنقل الجامعي وتعرض زميلهم لاعتداء وحشي احتياطي الصرف «سينفد» خلال السنوات الثلاث المقبلة مدوار يقر بوجود خيانة ويورط زطشي في قضية زرواطي الحكومة مطالبة بالتحقيق في مشاريع استثمار «وهمية» ركود المبيعات يرغم وكلاء السيارات على تدشين «صولد» نهاية العام مبكرا الديوان الوطني للحج والعمرة يحذر من الوكالات الوهمية الإفراج عن تفاصيل تسيير الميزانية المخصصة للمدارس الابتدائية توقيف مهرب دولي للبشر في عرض البحر بين وهران وعين تموشنت أويحيى يلتقي ماكرون وملفات الذاكرة والعلاقة مع دول الجوار في مقدمة المشاورات جزائريون بالمهجر يتشبعون بالفكر المتطرف ويلتحقون بصفوف "داعش" "سفيتال" تُفاوض اليابانيين لإنشاء مصنع سيارات "تويوتا" بالجزائر "أحزاب التحالف الرئاسي ستدافع عن حصيلة الرئيس بوتفليقة" عرض حصيلة العهدات الأربع على البرلمان نهاية السنة مهربون وبارونات يغرقون السوق بملايين وحدات المفرقعات «آن الأوان للتخلي عن تقديس البشر وترك التراث الإسلامي للدجالين أسهم في تزييف الحقائق»  عيسى يحذر من الغزو العالمي الذي يستهدف الأمة "البوشي" سيواجه باقي المتهمين في قضية الكوكايين هذا الأسبوع الحكومة تدعو البلديات إلى مواكبة الإصلاحات الاقتصادية ارتقاع رقم أعمال "جازي" بـ%05,6 خلال الربع الثالث من 2018 زمالي يكشف عن إدماج 270 ألف منصب خلال 2018 84 % من علامة القهوة غير المطابقة للمعايير تسوّق للجزائريين عودة "التحالف الرئاسي" في غياب الإسلاميين تغيير المصابيح الزئبقية بأخرى تشتغل بالطاقة الشمسية عبر 29 بلدية الداليا تؤكد مواصلة الحكومة سياسة دعم الفئات الهشة حجز 155 ألف "دولار" و3 آلاف "أورو" بمطار وهران قيتوني يتوقع ارتفاع الجباية البترولية خلال 2019 ارتفاع الصادرات بـ 16% خلال الـ09 أشهر الأولى من 2018 إعلاميون يتكتلون لتشكيل نقابة وطنية مستقلة للصحافيين الجزائريين زطشــــــي يخـــــرق القوانيــــن وينقلــــب علــــى مــــــدوار الإفراج عن "عبدو سمار" و"مروان بودياب" والأمر بإجراء تحقيق تكميلي للفصل في الملف زيتوني يشدد على اعتراف فرنسا بجرائمها "قبل التطرق لملفات أخرى"

بقلم: حميد آيت مزيان

ما يجب أن يستمع إليه «ترامب»


  11 ديسمبر 2017 - 10:45   قرئ 247 مرة   0 تعليق   مسـمار جحـا

المبادرة التي صادقت عليها الجمعية العامة للأمم المتحدة، أمس-وبمبادرة من الجزائر- بالإجماع على لائحة تُعلن من خلالها يوم 16 ماي من كل عام، يوما عالميا للعيش معا بسلام، هو في الحقيقة تجسيد لفكرة العيش المشترك، تأتي من تمسك الجزائر بثقافة السلم انطلاقا من موقعها في ملتقى الثقافات، والديانات، والحضارات التي صاغت ماضيها وشكلت أساس حاضرها وتواصل صياغة مستقبلها، على حد تعبير ممثل الجزائر لدى الأمم المتحدة. الفكرة تنبع في الحقيقة من عمق تأثيرات تاريخية ممتدة عبر القدم. ويأتي هذا الاقتراح ضمن موقع تاريخي جعل من الجزائر مركز عبور لحضارات، وثقافات، وديانات عديدة، ومختلفة. ثم أن الأرض الجزائرية التي عرفت ميلاد «جاك دريدا»، هي التي جعلته يقوم بصياغة فلسفية فكرة «العيش المشترك»، لأول مرة في تاريخ الفكر الإنساني. فالحضارات التي مرت من الجزائر، هي التي جعلت دريدا يتحدث عن مسألة «الضيافة»، كمفهوم لتبادل الثقافات بين الناس. وجاء المقترح الجزائري الذي وافقت عليه الأمم المتحدة في النهاية كانعكاس لواقع تاريخي جزائري قائم على فكرة «العيش معا بسلام»، الذي يعكس رغبة البشرية اليوم، في ظل مرحلة صعبة تتسم بتسارع وتيرة التوحد مع النكوص المتزايد إلى الاحتماء بالهويات الخصوصية الضيقة. ففي ظل انهيار الأيديولوجيات التعبوية، لم يبقى أمام الإنسانية سوى خيار العيس معا بسلام. وهذا هو الصوت الذي يجب أن يستمع إليه الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب»، وقادة الكيان الصهيوني، حتى يكفوا عن سياساتهم العدائية. 



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha