شريط الاخبار
انخفاض فاتورة استيراد المواد الغذائية بـ 15مليون دولار ارتفاع العائدات الجمركية بـ17 بالمائة خلال شهري جانفي وفيفري تخصيص 60 سوقا جواريا في العاصمة لضمان الوفرة خلال رمضان كنفدرالية القوى المنتجة تجمّد إضرابها تحفظيا وتراقب تطور الأوضاع حملة «الأيادي النظيفة» تطال مسؤولين سامين في الدولة توسّع دائرة رفض مشاورات بن صالح حول الأوضاع في البلاد ملفات الفساد تُفتح و «أويحيى» و«لوكال» يتغيبان عن أولى جلسات الاستماع أويحيى فقد صفة الاستوزار ولا يشمله حق الامتياز القضائي عكس محمد لوكال الشعـــــــــب يصـــــــــدر حكمــــــــه ضـــــــــد أويحيـــــــى افتتاح مطار الجزائر الدولي الجديد يوم 29 أفريل الجاري النقابات المستقلة لمختلف القطاعات تنظم مسيرة وطنية في عيد العمال القضاء هو المخول الوحيد لتحصيل القروض واسترداد المال العام «الفاف» تهدد بمقاطعة الاتحاد العربي ردا على إهانة روراوة العاصميون يحيون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي بساحة البريد المركزي ولد عباس يسحب البساط من تحت قدمي معاذ بوشارب تعيين مراقب الشرطة بن دراجي جمال على رأس جهاز الاستعلامات «أميار» العاصمة يلتحقون بركب المقاطعين للرئاسيات ويرفضون مراجعة القوائم مفاوضات جارية لتسهيل منح التأشيرات للأجانب! منحرفــــون يستغلـــــون الحــــراك لارتكــــاب جرائــــم السرقــــة وترويــــج المخــــدرات آلاف الجزائريين يغزون الشوارع ويصرون على رحيل رموز النظام بطريقة سلمية قايد صالح يؤكد أن الحفاظ على استقرار وسيادة الجزائر أهم رهان الجزائريون يستذكرون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي 1980 و2001 البجاويون يتمسكون بمطلب رحيل رموز النظام ويحيون ذكرى الربيع الأمازيغ ارتفاع عدد قضايا تهريب العملة تزامنا مع الحراك الشعبي جلاب يدعو التجار إلى احترام السعر المرجعي وتفادي الجشع في رمضان سيدة تزوّر شهادة وفاة طليقها للاستفادة من الميراث بالأبيار قوات أمن خاصة تقتحم الحرم الجامعي سعيد حمدين مناضلو الحركة الثقافية البربرية يستعيدون الذكريات المرّة لقاضيهم ڤايد صالح يدعو للمحافظة على المكتسبات التي حققها الجيـش وتدعيمها تعيين خبير في ملف قضية قابض بريد بالمدنية اختلس 400 مليون سنتيم المحامون يشلون العمل القضائي ويحتجون أمام مقر مجلس قضاء الجزائر حركة جزئية في سلك الأمن الوطني وزير الفلاحة يدعو المنتجين للتنسيق مع أسواق الجملة خلال رمضان المحامون وأمناء الضبط في مسيرة بتيزي وزو الجمارك تقترح تدابير لمكافحة تضخيم فواتير الاستيراد توقعات بارتفاع أسعار النفط إلى 73 دولارا بفعل التنسيق السعودي - الروسي وزارة السياحة تبرم 05 اتفاقيات للاستفادة من خدمات العلاج بمياه البحر تراجع سلة خامات «أوبك» إلى 70 دولارا للبرميل «أميار» تيزي وزو يقاطعون رسميا الانتخابات وينظمون مسيرة غدا «حمس» تدعو إلى تعيين شخصية توافقية وتطالب بن صالح وبدوي بالرحيل

تخوف غير مُبرر


  25 ديسمبر 2017 - 10:29   قرئ 414 مرة   0 تعليق   مسـمار جحـا
تخوف غير مُبرر

يا ترى من أين يأتي تخوف وذعر البعض من الرأسمال الخاص، وما يرافقه من مبادرة فردية وروح ليبرالية. فكلما عاد الحديث عن خوصصة بعض المؤسسات العمومية إلا وشعر البعض بالذعر والفزع. طبعا لا يمكن نكران ثقل الإرث الاشتراكي للبلاد، فالجزائري تعوّد على ملية الدولة، وأصبح ذلك بمثابة ثقافة عنده. ورغم أن التجربة أكدت فشل النموذج الاشتراكي في العالم برمته، وليس في الجزائر فقط، بعد أن أضحت محدوديته كنظام إنتاجي غير فعال بارزة للعيان ظلت ثقافته منغرسة لدى الكثيرين منا. العالم بأسره تخلى عن ملكية الدولية المطلقة لوسائل الإنتاج، التي انتقلت تدريجيا للخواص، مع تسجيل ميزة خاصة لدى التجربة الصينية، وهي اعتماد نظام إنتاج ليبرالي، لكن تحت رقابة الدولة والحزب الشيوعي، وهذا ما يمكن تسميته بالحل الوسط بين الاشتراكية والليبرالية. فدور الفرد والقطاع الخاص، والرأسمال الخاص، والمبادرة الفردية، وغيرها من القيم الليبرالية، أضحت قيما كونية، أثبتت نجاعتها عبر العالم، لكن عندما يتعلق الأمر بالجزائر، وفي كل مرة يظهر الحديث عن الخوصصة تتعالى أصوات بعض الرافضين، وكان المسألة تشكل خطورة على الاقتصاد الوطني. ففي السابق، بالأخص خلال السنوات الأولى من الاستقلال، كنا نعادي الفئة البرجوازية، ونتهمها بأنها لم تشارك في المجهود الثوري. وهذا خطأ جسيم ارتكبتاه في حق هذه الفئة. واليوم، بقيت هذه العقلية الرافضة للمبادرة الفردية مستمرة، وهذا أمر يجب أن يزول ويختفي، لأن الرأسمال الخاص قادر على إعطاء دفع للاقتصاد الوطني، بالأخص في مثل هذه الظروف الصعبة.   

بقلم: حميد آيت مزيان