شريط الاخبار
اتصالات الجزائر تطلق عروضا جديدة للجيل الرابع شراكة جزائرية - قطرية لإنجاز مشاريع سياحية تقارير روسية ترشّح الجزائر لاقتناء القاذفة المقاتلة « 32-Su» الأمن الوطني يتعزز بـ1161 شرطي الشروع في هدم البنايات الفوضوية وغير المطابقة الأسبوع المقبل بوزيد يُلزم رؤساء الجامعات باعتماد الإنجليزية في الوثائق الإدارية آخر أنصار الخضر يغادر القاهرة عبر جسر جوي دام 72 ساعة ڤايد صالح يؤكد أن ما حققه الشعب رد قوي وصريح على العصابة وأذنابها عرقاب ينفي مراجعة تسعيرة الكهرباء حرس السواحل يحجزون أربعة قناطير من الكيف قبالة السواحل الغربية حرمان زطشي من «وسام» الاستحقاق يثير التساؤلات الحبس المؤقت لعمار غول والإفراج لوالي البيض الحالي «حبس طحكوت لن يؤثر على نقل الطلبة وسنتخذ إجراءات» تونس تستهدف استقطاب 3.8 ملايين سائح جزائري في 2019 تأخر إنجاز المرافق العمومية بالمدن الجديدة والأقطاب الحضرية عرقاب ينفي تأثر نشاط «سوناطراك» بحجز إيران لناقلة نفط جزائرية إجراء المقابلات يوم 4 أوت واختتام التسجيلات في 12 سبتمبر البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات تجنيد 11 ألف طبيب بيطري لضمان سلامة الأضاحي 54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين

حفل التسليم سيقام بذراع الميزان يوم 22 جوان الجاري

جائزة معطوب الوناس لخديجة جامة إحدوشن ومحمد بن شيكو 


  16 جوان 2019 - 21:11   قرئ 269 مرة   0 تعليق   الأخيرة
جائزة معطوب الوناس لخديجة جامة إحدوشن ومحمد بن شيكو 

تظل الجمعية الثقافية  أمقوذ˜ لدائرة ذراع الميزان بتيزي وزو، وفية لتقاليدها بتسليم جائزة  معطوب الوناس˜ ضد النسيان كل عام، بالتنسيق مع المؤسسة التي تحمل اسم متمرد الأغنية الأمازيغية - الذي اغتالته أيادي الغدر يوم 25 جوان 1998- حيث ستكرم ثلاث شخصيات، هذا العام، في حفل سيقام يوم 22 جوان بالمكتبة البلدية التابعة للمنطقة، وهي الطبعة الثالثة عشر لهذه الجائزة التي يريد المشرفون عليها أن تبقى عربون وفاء لنضال ابن توريرت موسى واعمر من أجل جزائر الحريات والديمقراطية، وهوية أمازيغية معترف بها في تربة هذا الوطن. 

 

قال المشرفون على جمعية  أمقوذ˜ إن طبعة هذا العام لجائزة  معطوب الوناس˜ ضد النسيان، قد تغيب عنها شقيقة صاحب رائعة  ذي ذورار إذ لعمر-يو˜، مليكة معطوب وهي المسؤولة الأولى على مؤسسة  لوناس معطوب˜ وذلك بسبب انشغالها بالوضع الصحي لوالدة الراحل  نا علجية˜ التي تواصل علاجها بالأراضي الفرنسية.

وقد اختيرت ثلاث شخصيات هذا العام لاستلام هذه الجائزة تكريما لمجهوداتهم من أجل إرساء دولة تحترم حقوق المرأة وحرية التعبير وكذا أحد وجوه الربيع الأمازيغي لعام 1980 الذي وافته المنية منذ عام، ويتعلق الأمر بسيدة الميكروفون الإذاعي والتي حولت عملها في القناة الثانية إلى نضال في خدمة الأصالة، فمن مهد البدايات بالمغرب وتلك الشخصية التي صنعتها قمم الأطلس إلى قرية لجمعة نسهاريج حيث تنحدر، ظلت عروق السيدة خديجة جامة إحدوشن يسري فيها حب الأصول - وهي الحاملة لدكتوراه في علم الاجتماع - ووحدت  ثامزغا˜ بقناعاتها، ما جعلها تنال احترام وود الجميع، ولعل جائزة  معطوب الوناس˜ قمة العرفان لامرأة تعد مفخرة الإعلام الأمازيغي.

الشخصية الثانية التي ستكرم، السبت المقبل، هو المدير السابق ليومية  لوماتان˜ والكاتب محمد بن شيكو تكريما للحقبة الذهبية التي يفقدها لنضال الصحفي من أجل تكريس الحريات، أما الشخصية الثالثة التي تكون المناسبة المذكورة التي سيكرم فيها فرصة للالتفات لرجال ونساء  ثافسوث إمازيغن˜، ويتعلق الأمر بـ  سعيد بوخاري˜ الذي رحل في 22 نوفمبر 2017 وهو الذي كان في طليعة المناضلين الشرفاء على لغة أنصفها الزمن بعد سنين الإجحاف.

ووجه أعضاء جمعية  أمقوذ˜ الدعوة للفائزين السابقين بالجائزة على غرار الحقوقي علي يحيى عبد النور والفنانة نوارة لحضور طبعة هذا العام. 

ز.أيت سعيد