شريط الاخبار
غرفة عمليات مشتركة وخط اتصال بين القيادات الميدانية للجيشين الجزائري والتونسي وزارة التجارة تدرس مقترحات لمرافقة مصدّري المنتجات الفلاحية أسعار النفط تواصل الانخفاض وسط ترقّب دولي إصلاح المنظومة التربوية يرفع نسبة النجاح في البكالوريا تعويض الفلاحين ضحايا الحرائق والحمى القلاعية في ظرف أسبوع سوناطراك و˜إيني˜ الإيطالية توقعان اتفاقا لتعزيز الشراكة موبيليس يضاعف مزايا عروض وين ماكس˜ بالسعر ذاته الأمن أوقف تاجر عملة بسوق السكوار صديق لـ البوشي تذبذب أسعار الدينار يعكس واقعا مقلقلا˜ للشركات الوطنية إرهابيان يسلّمان نفسيهما للسلطات العسكرية بتمنراست إجراءات لفتح معبر حدودي برّي بين الجزائر وموريتانيا ثلاثة أيام فقط لتحويل رخصة السياقة إلى دولية غضب في حمس بعد اتهام ولد عباس لنحناح بـمساومة بوتفليقة وزارة الدفاع تواصل تسوية وضعية البالغين 30 سنة فما فوق ألمانيا تطلق جولة˜ ثانية من مساعيها لترحيل الحراقة˜ المغاربة انطلاق التسجيلات الجامعية للناجحين في البكالوريا يوم 26 جويلية بلقصير ينصّب العقيد حميتي محمد قائدا جديدا للدرك الوطني ببشار ثلث حجاج الديوان لم يحجزوا بعد غرفهم في مكة توقيف عسكريين بتهمة بيع مواد صيدلانية دون رخصة ببرج الكيفان أزيد من مليون جزائري دون عمل! بعد 3 سنوات سنتكلم عن 2 مليار دولار من تصدير المنتجات قايد صالح صديق بوتفليقة والتغييرات في الأجهزة الأمنية من صلاحياته بوتفليقة يجري حركة جزئية في صفوف النوّاب العامّين لمجالس القضاء قاضي التحقيق يستمع ثانية لنجل تبون˜ وبمير˜ بن عكنون السابق الحج نصف المميز˜ بأكثر من 75 مليون سنتيم تاج˜ يطلق مبادرة مداومة نيابية في كل ولاية لهبيري وبلقصير يضخون دماء جديدة على رأس كبريات الولايات متقاعدو ومشطوبو الجيش يغلقون العاصمة الاتحاد الأوروبي يشيد بتجربة الجزائر في مكافحة الإرهاب القضاء الجزائري يعيد فتح الملفات القضائية لجمال بغال الإفراج عن نتائج البكالوريا بعد غد عبر موقع أوناك˜ عام حبسا موقوف النفاذ لمستورد تابعته شنايدر إلكترونيك˜ عن تقليد علامتها الـ أفامي˜ يحذر الحكومة من مخاطر التمويل غير التقليدي أبوجا ترفض التقارير الغربية المغلوطة عن ترحيل رعاياها من الجزائر برميل النفط دون 74 دولارا والأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر ارتفاع المنتوج الوطني من محصول الزيتون خلال 2017 لهبيري ينهي مهام رئيس أمن ولاية تيبازة الوكالة الدولية للطاقة تحذر من نفاد احتياطي النفط وزارة الفلاحة مطالبة بتعزيز تدخلات البياطرة لتطويق الحمى القلاعية بـ 4 ولايات الجزائر تستلم جمال بغال بعد خروجه من سجن فرنسي

فيما لم تؤثر الأمطار الأخيرة على محاصيل القمح والشعير

أضرار في منتوج البصل والثوم وفلاحون يتكبدون الخسائر


  14 أفريل 2018 - 14:45   قرئ 264 مرة   1 تعليق   الاقتصاد
أضرار في منتوج البصل والثوم وفلاحون يتكبدون الخسائر

في الوقت الذي يحضر فيه الفلاحون أنفسهم لجنى محاصيلهم الزراعية لموسم الحصاد 2018، الذي لا يفصلنا عنه سوى شهر فقط، يجد هؤلاء أنفسهم أمام عودة تساقط الأمطار عبر مختلف ولايات الوطن، الأمر الذي سيؤثر على بعض المحاصيل الزراعية على غرار محصول البصل والثوم ما يكبد الفلاحين خسائر بالملايين، ولتدارك الأمر دعا وزارة الفلاحية والتنمية الريفية والصيد البحري، إلى توفير وسائل حماية الأشجار من الامطار غير الموسمية.

 
أكد الخبير في التنمية الزراعية، أكلي موسوني، أن تساقط الأمطار بغزارة في بعض ولايات الوطن يؤدي إلى خسائر تقدر بالملايين يتكبدها الفلاحون، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن هذه الخسائر ستشمل الخضروات على غرار البصل والثوم وبعض أشجار الفواكه لاسيما «البرقوق».
وأضاف المتحدث ذاته؛ أن غياب الوسائل التقنية لمواجهة المخاطر المناخية واعتماد الفلاحيين الجزائريين على الزراعة التقليدية يسهم بالدرجة الأولى في خسائر كبيرة، ودعا وزارة الفلاحية والتنمية الريفية والصيد البحري، إلى توفير وسائل حماية الأشجار من الامطار غير الموسمية، لاسيما أشجار التفاح والعنب، مضيفا أن محاصيل القمح والشعير لا تتضرر من الأمطار غير الموسمية التي تتساقط من شهر أفريل إلى غاية جوان، غير أن المحاصيل المتضررة هي التي توجد في المنحدرات.
وقال الخبير الفلاحي اكلي موسوني، إن الجزائر تستغل الفلاحة المعدنية وهذا يعني أن الفلاحين لا يستعملون المواد العضوية في تخصيب التربة وهو الأمر الذي يؤدي إلى تبخر المياه التي تحتاجها التربة، قائلا «إن التربة تحتاج إلى المواد العضوية أقل من 1 بالمائة وهو الأمر الذي يسهم في امتصاص مياه الامطار المتساقطة»، مضيفا في الوقت ذاته، أن تساقط الامطار بقوة وبغزارة يؤدي حتما إلى التأثير على تفتح ازهار الخضروات والفواكه، مضيفا أن استمرار الامطار خلال الأسبوعين القادمين تفيد ارتواء بعض الأراضي الفلاحية. 
وفيما يخص كساد بعض المنتجات أرجعها الخبير في التنمية الزراعية والمهندس، اكلي موسوني، أن الكساد الذي يتكرر سنويا راجع إلى غياب مخطط وطني الإنتاج يعتمده الفلاح أثناء الزراعة، مذكرا بالإجراءات التي وضعتها الحكومة من أجل مساعدة الفلاحين على غرار تسليم شهادات الصحة النباتية من قبل مفتشي الصحة على مستوى المصالح الولائية للفلاحة بالمناطق المعروفة بإنتاجها الكبير من هذه المادة وذلك عوضا عن تنقل المنتجين بأنفسهم إلى العاصمة من أجل الحصول على شهادة ما ينجر عن ذلك من تأخير، كما ستعمد السلطات إلى زيادة عدد المخابر المختصة بالتحليل والمراقبة الصحية النباتية لعينات المنتجات الفلاحين في إطار لامركزية.
وسيلة قرباج
 


تعليقات (1 منشور)


السيدة تشارلز 16/04/2018 03:24:35
شهادة على كيفية الحصول على قرض خاص بي من شركة المطران إيليا لوان

مرحباً أيها الإخوة والأخوات ، أنا تشارلز الوالد الوحيد من الدودلانج في الحصن ، أود أن أشارك هذه الشهادة العظيمة حول كيف حصلت على قرضي من شركة أسقف إيليا قروض عندما طردنا من منزلنا عندما لم أستطع الدفع فواتير بلدي أكثر من ذلك ، بعد أن تم خدع من قبل مختلف الشركات على الخط وقد حرموا من قرض من البنك الذي تتعامل معه وبعض الاتحادات الائتمانية الأخرى التي قمت بزيارتها. تم أخذ أطفالي من قبل الحضانة ، كنت وحيدًا في الشارع. حتى يوم من الأيام سافرت إلى زميل مدرسة قديم قدمني إلى شركة أسقف إيليا قروض في البداية أخبرتها أنني لست مستعدًا لأخذ أي خطر من طلب قرض على الخط بعد الآن ، لكنها أكدت لي أنني سأتلقى قرضي منهم. في فكرتي الثانية ، بسبب تشربي أخذت محاكمة وطلبت الحصول على القرض ، لحسن الحظ أنني تلقيت قرضاً بمبلغ 35،000 دولار من شركة أسقف إيليا قروض. أنا سعيد أخذت المخاطر وتقدمت للحصول على القرض. أعيد أطفالي إليّ والآن أنا أملك منزلاً وقطاع أعمال خاص بي. كل الامتنان يذهب إلى المطران إيليا لوان شركة لإعطاء معنى لحياتي عندما فقدت كل اتصال بهم في (bishopelijahloanfirm002@hotmail.com) أو whatsApp (+2349035555247)

شكر
السيدة تشارلز
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha