شريط الاخبار
الحراك يحافظ على قوته وسلميته في عز رمضان طلبة باب الزوار يحتجون اليوم داخل الجامعة توقعات بارتفاع جنوني لأسعار المركبات الجديدة والمستعملة متعاملون يحتكرون 60 بالمائة من المواد الاستهلاكية المستوردة ولاية غليزان ترفع إنتاجها مـــــــن الحليــــــب مـــن 63 إلـــى 83 ألــــف لتــر يوميـــا الحراك يستعيد زخمه ويتمسك بالثوابت التي رسمها في 22 فيفري النساء يعدن للشارع بالآلاف للمحافظة على نبض الحراك البومرداسيون يجددون مسيراتهم السلمية ويتمسكون برحيل بقايا النظام "أولاش الفوط أولاش" تعلو مسيرة ألاف المواطنين بتيزي وزو الجزائريون يُحافظون على حراكهم طيلة فصل كامل "جهود الجيش مكنت من الحفاظ على الدولة ومؤسساتها لمصلحة الشعب" إجراءات الحكومة لتقليص الواردات وتآكل احتياطي الصرف يطالان غذاء الجزائريين 
أفارقة يحتجزون صاحب ورشة بناء وآخر داخل قبو ويسرقان مملكاتهما الجزائر تبحث رفع المبادلات التجارية مع مصر لمليار دولار نهاية 2020 توقعات بارتفاع أسعار النفط إلى 80 دولارا وزارة الفلاحة تتكفل بتخزين محصول الثوم الجزائريون استهلكوا 600 ألف طن من الخضر والفواكه و50 ألف طن من اللحوم منذ بداية رمضان تذبذب في التموين بحليب الأكياس في البليدة أكثر من 4 آلاف تاجر لضمان مداومة العيد في العاصمة العمال يغزون الشارع بشعار «من أجل الرحيل الفوري للنظام وسيدي السعيد» تعييـن مديـر عام جديد لمعهد الدراسات العليا في الأمن الوطني البـرلمان... مـن «الكادنة» إلى اقتحام المكاتب ڤايد صالح: «لا طموحات سياسية للجيش والعصابة تحاول تمييع محاربة الفساد» «قضية الكوكايين سياسية ومِن نَسْج العصابة التي استوردتها وورّطت أشقائي» السلطات العمومية تطوّق رموز الحراك وتضيّق على المحتجين قبل الجمعة الـ 14 الإبراهيمي يقترح حلا «خارج الدستور» ويبدي استعداده لقيادة المرحلة الانتقالية إعادة محاكمة الجنرال حسان أمام المحكمة العسكرية بالبليدة طلبة وأساتذة مدرسة علوم التغذية في وقفة احتجاجية ثانية أمام الوصاية تواصل ارتفاع أسعار كسوة العيد 48 مليار سنتيم حجم زكاة الفطر لهذه السنة ترحيل أزيد من 51 ألف إلى سكنات لائقة عبر الـ 24 عملية إعادة الاسكان الترتيب الكامل للمحترف الأول بعد الجولة ال29 شبيبة القبائل تدعم حظوظها للفوز بالبطولة الوطنية غلق سلالم البريد المركزي بالصفائح الحديدية منصف عثماني يغادر " الأفسيو عين مليلة يبقي على حظوظه في البقاء قي القسم الأول خليفاتي يسحب ترشحه لرئاسة الافسيو «البوشي» و12 إطارا بمحافظات عقارية اليوم أمام محكمة القطب الجزائي «هواوي» تطمئن زبائنها بإتاحة التحديثات منتجو الثوم يتكبدون خسائر فادحة جراء كساد منتجاتهم

فيما أشارت ألجكس˜ إلى الاستراتيجية اللوجيستيكية لترقية الصادرات

شروط التصدير ولوبيات المنافسة بالسوق الخارجية وراء إعادة المنتجات الفلاحية


  13 جوان 2018 - 18:30   قرئ 982 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
شروط التصدير ولوبيات المنافسة بالسوق الخارجية وراء إعادة المنتجات الفلاحية

أكدت الوكالة الوطنية لترقية التجارة الخارجية أن شروط التصدير ولوبيات منافسة بالسوق الخارجية وراء إرجاع شحنات المنتجات الفلاحية من دول مستوردة، بالموازاة مع تركيز الجزائر مؤخرا على تطوير مجال التصدير خارج المحروقات واقتحام المنتوج الفلاحي الأسواق الخارجية بقوة، مشددا على أن القضية لاتتعلق بتاتا بالنوعية والصحة النباتية للمنتوج، حيث أشارت الوكالة إلى استراتيجية لوجيستيكية هامة من شأنها ضمان نقل وتعبئة وكذا توفير ظروف تصدير ملائمة تتوافق مع متطلبات السوق الدولية.



أكد الأمين العام للوكالة الوطنية لترقية التجارة الخارجية حسين بوبطينة، أن إعادة شحنات المنتجات الفلاحية لا تعود لأسباب خاصة بنوعية المنتوج بل تخص بعض ظروف وشروط التصدير ما يخص بالنقل، الشحن، التبريد والتخزين، بل أرجعها بوبطينة إلى اختلالات لبعض المصدرين الجزائريين في شروط التصدير

أوضح ذات المتحدث قائلا  اليوم التصدير في الجزائر في بداية مشواره˜، ما يعني أن هناك مبتدئين في المجال باعتبار هناك متعاملين لهم باع في المهنة قرابة العشرين سنة لأنه لم يتم إرجاع أي شحنة من صادراتهم لتلائم منتجاتهم مع المعايير المعمول بها دوليا يضيف ذات المسؤول-، وتابع حديثه قائلا   الوكالة تتعامل حاليا مع المصدرين المبتدئين من خلال تقديم توجيهات ومعلومات حول متطلبات الأسواق الخارجية ومعايير المنتجات المصدرة والتعبئة والتغليف مختلف الإرشادات˜. واعتبر المتحدث ذاته في نفس السياق خلال نزوله ضيفا على إحدى القنوات التلفزيونية الخاصة، القضية تجارية محضة لا علاقة لها بالصحة النباتية، حيث قال إن  اللوبيات من بين الأسباب التي تقف وراء إعادة المنتجات الفلاحية˜، في محاولة لزعزعة صورة المنتوج الفلاحي بالسوق الخارجية، مشيرا إلى ان هناك مصالح بعض الأطراف مُنافسة بالخارج ساهمت في تضخيم القضية بسبب اقتحام المنتوج الجزائري الفلاحي بقوة الأسواق الخارجية بالموازاة مع الاستراتيجية التي تعمل عليها الجزائر للتصدير ودخول المنتوج الجزائري الأسواق الخارجية بقوة حيث ستختار بعض القطاعات التنافسية منها القطاع الفلاحي الذي برهن أن الجزائر بإمكانها تثبيت مكانتها لتصدير ما يقارب لنصف مليار دولار صادرات السنوات المقبلة.

أشار بوبطينة إلى اجتماع وزير الفلاحة والتجارة حول تطوير الصادرات الفلاحية واساسا تخصيصي منتوج فلاحي موجه للتصدير يحمل كل المقاييس والمعايير الدولية بما يستجيب مع متطلبات السوق الدولية.

وفيما يخص الحديث عن العراقيل اللوجيستيكية التي أشار إليها بوبطينة، أكد المسؤول عن تجهيز الحكومة غرف تبريد وأماكن توضيب المنتجات الموجهة للتصدير على مستوى الموانئ وبعض المطارات الداخلية، فضلا عن توفير مناطق مثلما هو الحال بالنسبة لمطار تمنراست الذي سيتم تجهيزه بقاعدة لوجيستيكية مهمة لتسهيل عمليات التصدير نحو السوق الإفريقية، مؤكدا في السياق ذاته وجود مشاريع لإنشاء ما يسمى بالقواعد اللوجيستيكية تخص كل مايتعلق بتوظيب وتعبئة وتغليف المنتجات وكذا نقلها مايسهل عملية التصدير، المشروع الذي يندرج ضمن مساعي الجزائر في تنويع الصادرات خارج المحروقات واقتحام السوق الدولية. أشار بوبطينة في سياق متصل إلى أن وزير التجارة أعطى تعليمات صارمة حيال القضية، معتبرا القضية مٌفتعلة تمس المصالح التجارية للجزائر على المستوى الدولي.

عن الرقابة فيما يتعلق بالمنتوج الجزائري الذي يُعول عليه في رفع مداخيل البلاد من العملة الصعبة، أفاد أن الدولة وضعت كل الإمكانيات والتحفيزات والمساعدات المالية ما يخص تكاليف النقل وغيرها من التسهيلات.

م.سلماوي