شريط الاخبار
"فايسبوك" يجر عناصر شرطة ومواطنين إلى السجون بسبب الإشادة بـ "داعش" "تاج" يلعب أدوار "حمس" ! زمالي يعد بمنح الاعتماد لـ"أفسيو" كنقابة الأسبوع المقبل "القضاء على الإرهاب أولوية ضمن استراتيجية فعالة" الفرنسيون يطعنون في نتائج الاكتشاف .. الجزائر ليست أم الدنيا حراس السواحل توقف محاولة هجرة غير شرعية لـ14 شخصا نحو انفراج الأزمة بين عيسى والشريك الاجتماعي 140 مؤسسة جزائرية وأجنبية تعرض أجود التمور ثورة مشروع "إيفكون" بالجزائر قريبا لخلق الثروة ومناصب الشغل إدارة الجمارك ترفع التجميد عن آليات وماكنات مصنع "برندت" توقيف شقيق منفذ هجوم ستراسبورغ بالجزائر قيطوني: "سنوقف تصدير الغاز لو واصلنا بوتيرة الاستهلاك ذاتها" لهبيري يجري حركة تغييرات على مستوى رؤساء أمن الولايات والداخلية تُجمدها! أويحيى يستضيف أقطاب "الائتلاف الرئاسي" بقصر الحكومة غدا تكوين الشباب للتنقيب واستخراج الذهب تقليديا قوائم ترشيحات "السينا" خالية من النساء! "القطاع حريص على التكفل بمشاريع الربط بشبكة الماء الشروب" الإفراج عن رزنامة اختبارات "الباك" و"البيام" و"السانكيام" عصاد يدعو بن غبريت الى إيجاد حل لمسألة "إجبارية" تدريس الأمازيغية تأجيل ملف البارون "سعيد ليميقري" وشركائه إلى تاريخ 3 فيفري المقبل سنكون شريك الحكومة في التحول الطاقوي بتزويدها بالألواح الشمسية˜ تقرير الجزائر حول التنمية المستدامة في الأمم المتحدة جويلية المقبل الجزائر ستوقف استيراد المنتجات النفطية المكررة بداية من 2019 سعر سلة خامات أوبك˜ يتراجع إلى ما دون 59 دولارا أويحيى ينفي خلافه مع الرئاسة ورفضها عرض بيان السياسة العامة للحكومة مدوار وزطشي يحتقران بعض الأندية ويتعاملان بمكيالين˜ تأجيل قضية ورثة معطوب إلى 2 جانفي المقبل مؤسسة الجيش تؤكد تحمّلها مسؤولياتها الكاملة منذ الاستقلال القضاء على إرهابيين وتوقيف آخرين خلال نوفمبر ولد قدور يلمح لرفع أجور عمال سوناطراك العام المقبل عمال مركب الحجار يواصلون احتجاجهم سيدي السعيد يؤكد بقاءه على رأس المركزية النقابية تقييم عروض الإسكان والإعاشة للحجاج الجزائريين بالسعودية رجال الجمارك بالحواجز الأمنية لمحاربة التهريب والجيش يشدد الخناق على الحدود زرواطي تؤكد أن اتفاق باريس سيمثل الإطار الذي سيحكم سياسات الدول تطبيق الإجراءات الأمنية للبكالوريا في مسابقة ترقية الأساتذة محمد عرقاب: ستتم مراجعة تسعيرة الكهرباء عاجلا أم آجلا˜ الحكومة لن تتخلى عن قاعدة 49/51 في مشروع قانون المحروقات الجديد محاكمة مدون اتهم زوخ بنسج علاقة مشبوهة مع البوشي وتلقيه رشوة بـ 37 مليار سنتيم مقابل منحه عقارات مسيرة حاشدة في بجاية للمطالبة بالإفراج عن مشاريع سيفيتال

100 أورو بـ21 ألف و500 دينار و100 دولار بـ 18 ألف و350 دينار

التهاب أسعار صرف الأورو والدولار تزامنا مع انطلاق موسم الحج


  25 جويلية 2018 - 19:56   قرئ 561 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
التهاب أسعار صرف الأورو والدولار تزامنا مع انطلاق موسم الحج

تعرف مختلف أسعار العملات على غرار  الأورو˜ و˜الدولار˜ ارتفاعا غير مسبوق في الأسواق الموازية بسبب ارتفاع الطلب عليها تزامنا مع انطلاق موسم الحج، حيث وصلت ورقة 100 أورو عند البيع إلى 21 ألف و500 دينار، وعند الشراء 21 ألف و350 دينار، والدولار بـ 18 ألف و350 عند البيع والشراء بـ 18 ألف و200 دينار.

 

بلغت أسعار صرف  الأورو˜ و˜الدولار˜ معدلات قياسية، أول أمس، تزامنا مع اقتراب مرحلة الذروة من موسم العمرة التي تعرف طلبا متزايدا على هذه العملات، الأمر الذي خلق عدم توازن بالسوق السوداء، وأضحت هاتان العملتان شبه غائبتين عن هذا الفضاء، بعد أن أصبح تجار السوق الموازية يتخوفون من عرضها أمام الملأ مثل السابق، ووصل سعر ورقة 100 أورو بالسوق الموازية إلى حدود21 ألف و500 دينار عند البيع و21 ألف و350 دينار عند الشراء، في حين بلغت ورقة 100 دولار 18 ألف و350 عند البيع والشراء بـ 18 ألف و200 دينار.

وبالمقابل، أثار هذا الارتفاع المتكرر مع اقتراب كل مناسبة خاصة موسم الحج والعمرة استياء العديد من المواطنين خاصة المقبلين على تأدية مناسك الحج، بالإضافة إلى تجار  الكابة˜ الذين اعتبروا هذه الزيادة غير طبيعية في ظل استقرار أسعار  الأورو˜ و˜الدولار˜ في البنوك. وأوضح العديد من متتبعي سوق العملات أن هذا الارتفاع راجع إلى الخسائر الفادحة التي تكبدها تجار العملة، حيث أكد لنا هؤلاء في حديثهم لـ  المحور اليومي˜ أن سعر الأورو والدولار لا يخضع لقانون العرض والطلب، بل أصبح تجار الأسواق الموازية يبيعون العملة بأسعار مرتفعة جدا مقارنة مع ثمن شرائها قصد تعويض خسائرهم. في هذا الصدد، زادت أسعار العملة الصعبة  الأورو˜ في السوق العالمية بأكثر من 7 بالمائة أمام العملات الأمريكية مسجلة أكبر مكاسب فصلية بالنسبة المؤية منذ الربع الثالث من عام 2010، وحقق الأورو نحو 2 في المائة من مكاسبه خلال الأسبوع فقط، بينما سجل مؤشر الدولار نحو 1.6 بالمائة من خسائره خلال الفترة ذاتها، متراجعا أمام سلة تضم ست عملات كبرى بنحو 4.6 بالمائة للربع الثاني في أكبر هبوط بالنسبة المئوية منذ 2010.

وللإشارة، فقط أرجع بنك الجزائر الانخفاض الملاحظ في قيمة الدينار الجزائري خلال الأشهر الأخيرة إلى التذبذبات التي تعرفها أسعار النفط، ويشهد هذا الانخفاض في أسعار العملة الوطنية، منذ جويلية من سنة 2014، والذي استمر إلى غاية اليوم لترتفع بذلك خسائرها أمام الدولار وحتى العملات الأجنبية الأخيرة على غرار اليورو.

وسيلة قرباج

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha