شريط الاخبار
محاكمة مدون اتهم زوخ بنسج علاقة مشبوهة مع البوشي وتلقيه رشوة بـ 37 مليار سنتيم مقابل منحه عقارات مسيرة حاشدة في بجاية للمطالبة بالإفراج عن مشاريع سيفيتال 100 ألف سرير قيد الإنجاز واستحداث 933 ألف منصب شغل تعميم الدفع الإلكتروني على 5 شركات عمومية الأسبوع المقبل 35 شركة جزائرية لترويج المنتوج المحلي في مصر مجمع بيوفارم يقتحم مجال طب الأعشاب شركاء بن غبريت يقاطعون اجتماعاتها وينسحبون من ميثاقها غول في مهمة إقناع التحالف بأطروحة التمديد لوح يتهم أطرافا خارجية باستغلال حقوق الإنسان للتدخل في شؤون البلاد نقابة شبه -الطبي في وقفة احتجاجية أمام أوجيتيا اليوم إحصاء المناصب الشاغرة في قطاع التربية قبل 20 ديسمبر مجمع سوناطراك يمنح وسائل طبية لفائدة بلديتي تمنراست وعين صالح سوسطارة تخيب عربيا وتحول اهتمامها إلى المنافسة المحلية جامعة الجزائر 2 تفتح مسابقة وطنية لتوظيف أساتذة في رتبة أستاذ مساعد عام سجنا نافذا لشرطيين عن تهمة الإشادة بالأعمال الإرهابية لـ داعش الدرك يطارد عصابات تنظيم رحلات الموت بالغرب توقيف 3 عناصر دعم بتبسة و36 منقبا عن الذهب بتمنراست وجانت حسبلاوي يُقيل المدير العام والأمين العام لمستشفى بجاية محاولات لتصحيح سوء تسيير ملف التعيينات في الشؤون الدينية الإنتاج الفلاحي يستهلك 70 % من منسوب المياه المخزنة تخفيضات تصل إلى 20 مليونا على المركبات الفارهة فرعون تقف على أشغال عصرنة محطة اتصالات الجزائر الفضائية بالأخضرية زيتوني: مظاهرات 11 ديسمبر عبرت عن تلاحم بين الشعب وثورته˜ استدعاء أمهات بقية ضحايا الحر قة بالرايس حميدو لإجراء تحاليل الحمض النووي أئمة جزائريون لمحاورة فرنسيين عائدين من سوريا اتحاد الوكالات السياحية يؤكد أن المفروض انخفاض الأسعار خلال الفترة الحالية الدفع بعدم الدستورية يهدف إلى سد الثغرات التي تشكل عامل ضعف للجزائر الأساتذة الجامعيون يعودون للشارع هذا الأربعاء البنك العالمي يتوقع ارتفاع الأموال المحولة إلى الجزائر من المغتربين لجنة مساندة عمال سيفيتال في الشارع تضامنا مع ربراب كنابست إيليزي تؤكد عدم مصداقية انتخابات اللجان متساوية الأعضاء ميهوبي يؤكد أن فيلم بن مهيدي لم يمنع ولم يتعرض للرقابة أعضاء الحكومة يتقاذفون المسؤوليات بخصوص فضيحة حاويات النفايات المستوردة ترقب توفير أكثر من 1500 منصب شغل جديد بورقلة نقابي بسونلغاز يهدد المدير السابق ويرسل له 50 رسالة نصيّة يوميا النفط يرتفع بعد اتفاق خفض الإنتاج الحكومة تأمر بتأهيل كل الملاعب لمباريات الكأس حزن وترقب لاستقبال جثماني الحراقة دادي وأغيلاس˜ إعداد استراتيجية وطنية للوجستيك بالتعاون مع البنك العالمي يوسف يوسفي يبرز خطوات الجزائرفي مجال تنمية الصناعة الوطنية

فيما بلغ سعر البطاطا 90 دج

التهاب أسعار الخضر واللحوم في عز الصيف


  04 أوت 2018 - 13:58   قرئ 141 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
التهاب أسعار الخضر واللحوم في عز الصيف

تعرف أسعار الخضر واللحوم  ارتفاعا جنونيا، خصوصا البطاطا التي بلغ سعرها 90 دينارا في الأسواق وفي عز الصيف، وهو الامر الذي اثار غضب المواطنين، خاصة وأن البطاطا تعد مادة أساسية لدى أي عائلة جزائرية، فإلى متى يبقى التجار يتلاعبون بسعر الخضر في ظل غياب الرقابة ووجود أغلب مسؤولي مديرات التجارة في عطلة .

تعرف أسعار الخضر واللحوم  التهابا رهيبا خلال هذه الأيام الحارة وقبل أيام عن عيد الأضحى المبارك، إذ بلغت مستويات قياسية لم تبلغها حتى في شهر رمضان الماضي، إضافة إلى أنه تم تسجيل ندرة في بعض أصناف الخضر.

وحسب الأسعار المسجلة على مستوى بعض الأسواق، فقد بلغ سعر البطاطا حدود الـ70 دج للكيلوغرام الواحد بعدما كان سعرها40 فقط قبل أسابيع رغم أن منتوجها شهد وفرة كبيرةإلى درجة التكديس، الأمر الذي طرح الكثير من الاستفهامات لدى المواطنين. فيما ارتفعت أسعار بقية الخضر، على غرار الجزر الذي قفز من 30 دج إلى 70 دج للكيلوغرام الواحد، وبلغ سعر الفاصوليا 50 دج. أما الفلفل الحار فتجاوز 80 دج، ونفس الشيء بالنسبة للباذنجان الذي واصل ارتفاعه ليصل إلى حدود 80 دج للكيلوغرام رغم أننا في عز جني المنتوج .

أما الفواكه الموسمية على غرار العنب والتين فتراوحت أسعارها ما بين 100 دج و120 دج للكيلوغرام الواحد، كما عرفت بقية الفواكه مثل التفاح والموز التهابا في الأسعار، حيث وصل سعر هذا الأخير إلى 480 دج للكيلوغرام.

من جهة أخرى، عرفت أسعار اللحوم البيضاء والبيض ارتفاعا هي الأخرى، حيث بلغ سعر الكيلوغرام الواحد للدجاج مابين 350 إلى400 دج بعدما تراوح خلال الأيام القليلة الماضية ما بين 270 و300 دج.

ولم يعد بمقدور المواطن اقتناء هذه المنتوجات، إذ عبّر عدد من الذين التقينا بهم في الأسواق عن استيائهم الشديد للمضاربة التي يعتمدها التجار كل عام مع اقتراب عيد الأضحى، حيث يعمدون إلى رفع الأسعار، ضاربين بذلك عرض الحائط توصيات مديرية التجارة، التي عادة ما تحذّر التجار من أجل احترام الأسعار وتجنب المضاربة، خاصة أثناء المناسبات الدينية، وهو الأمر الذي لم يلق صدى لدى التجار، ليبقى المواطن الضحية قبل كل شيء، خاصة أن هذه الزيادات تزامنت مع عيد الأضحى والدخول المدرسي، مما يعني أن المواطن مقبل على شراء أضحية العيد واللوازم المدرسية، زيادة على ارتفاع أسعار الخضر والفواكه، التي لم ترحم قدرته الشرائية الضعيفة، الأمر الذي قد يضطر العديد من المواطنين للاستغناء عن شراء كبش العيد أو اقتنائه مناصفة مع الأقارب أو الجيران أو باللجوء أحيانا إلى الماعز، لأن سعرها يبقى أقل مقارنة بالغنم.

ق.إ 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha