شريط الاخبار
موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك"

9 آلاف ملف بمساحة تقارب 100 ألف هكتار ينتظر الفصل فيها

الحكومة تأمر بتسوية جميع ملفات العقار الفلاحي قبل نهاية 2018


  05 أوت 2018 - 21:17   قرئ 1766 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
الحكومة تأمر بتسوية جميع ملفات العقار الفلاحي قبل نهاية 2018

أمرت الحكومة بالمسارعة إلى تطهير الملفات المتعلقة بحيازة الملكية العقارية الفلاحية بعدما كشفت حصيلة هذه العملية وجود تأخيرات في إتمام إجراءات رفع الشرط الفاسخ وتسليم العقود، مطالبة الولاة بإنهاء هذه العملية قبل 31 ديسمبر 2018.

 

حسب التعليمة الوزارية المشتركة بين وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية ووزارة المالية ووزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري تحمل رقم 1808 المؤرخة في 5 ديسمبر 2017 والمتضمنة معالجة ملفات تحويل حق الانتفاع إلى حق الامتياز من طرف اللجان الولاية وتحوز  المحور اليومي˜ نسخة عنها، فإن هذه التأخيرات قد تسببت في كبح حماس المستغلين ورغبتهم في الاستثمار، من خلال خلق إحساس بعدم الأمان لدى المستفيدين، لاسيما بعدما كشفت حصيلة هذه العملية وجود تأخيرات في إتمام إجراءات رفع الشرط الفاسخ وتسليم العقود، رغم أن معالجة هذه الملفات تتم لامركزيا على مستوى الدوائر والمجالس الشعبية البلدية مع تحديد الآجال عن طريق التنظيم المعمول به. ولمواجهة هذا الوضع، جاء المنشور الوزاري المشترك للتذكير بالإجراء التنظيمي ولتوضيح مكامن الخلل من أجل فعالية أكبر، مما مكن من تفعيل اللجان التقنية للدوائر، بغية تسريع وتيرة إعداد الوثائق الإدارية ومعاينات إنجاز أشغال الاستصلاح، كما تمت مطالبة الولاة بالتطهير النهائي لهذه العملية قبل 31 ديسمبر 2018.

وبالنسبة لإعداد عقود الملكية، تم وضع برنامج تطهير حسب كل بلدية وتحديد آجال الإنجاز التي تتعين متابعتها شخصيا من طرف الولاة وإعطاء تعليمات لرؤساء الدوائر قصد إنهاء عمليات معاينة الاستصلاح وإعداد الوثائق المتعلقة بها حسب الحالات.

أما بالنسبة لمستغلي الأراضي دون سندات، فقد تمت معالجة هذا الانشغال ضمن إطار التعليمة الوزارية المشتركة المؤرخة في 2013، حيث لوحظ عدم التكفل بوضع عدد هام من المستغلين، لذا أصبح إجباريا ومستعجلا اتخاذ التدابير الضرورية للتسوية القانونية لهذه الحالات عبر إعادة تفعيل اللجان النقدية للدوائر المكلفة بمعاينة أشغال استصلاح الأراضي، في حين تبقى كل تسوية مرهونة بتوفر الشروط التالية: استغلال فعلي ومبرر، عدم وجود منازعات خاصة أو نزاعات بين المستغلين، استصلاح سابق لشهر جوان 2011، وإذا كانت المعاينة إيجابية فيتم مباشرة إجراء حيازة الملكية العقارية الفلاحية طبقا للتشريع والتنظيم المعمول بهما. وفيما يخص المستفيدين من الأراضي التابعة للأملاك الخاصة للدولة في إطار الامتياز، فبالنسبة للمستفيدين في إطار قانون رقم 87-19 فرغم الآجال المحددة لوحظ تأخر في غلق عملية تحويل حق الانتفاع إلى حق الامتياز في بعض الولايات بسبب الملفات المؤجلة التي لم تستطع اللجنة الولائية الفصل فيها. وقصد تسهيل مهام هذه اللجنة والسماح بالغلق النهائي لهذه العملية، جاءت التعليمة الوزارية المشتركة رقم 1808 المؤرخة في ديسمبر 2017 المتضمنة معالجة ملفات تحويل حق الانتفاع إلى حق الامتياز من طرف اللجان الولائية لتتميم التعليمة الوزارية المشتركة رقم 654 المؤرخة في سبتمبر 2012 التي سمحت بالتكفل بعدد من الوضعيات، إلا أنه تم إحصاء حالات أخرى تم اقتراح حلول لها. وفي هذا الصدد، تمت مطالبة الولاة بتنفيذ هذه التعليمة والمسارعة إلى معالجة 9 آلاف ملف على المستوى الوطني بمساحة تقارب 100 ألف هكتار لكي تعرف العملية تقدما نوعيا قبل نهاية 2018. وبالنسبة للمستفيدين في إطار الاستصلاح عن طريق الامتياز فرغم الجهود المبذولة من طرف الدولة على المستويين القانوني والمالي فإن الحصائل التي تم إعدادها تبقى غير مرضية لاسيما في مجال إطلاق مشاريع دون تمييز لفئة المستفيدين (المستفيدون الشباب أو المستثمرون).

ويهدف المنشور إلى التذكير بالمنظومة التشريعية والتنظيمية المعمول بها في مجال الإخلال بالتزام استغلال الأراضي وكذا تحديد التدابير التي يجب أن تسمح باسترجاع الأراضي غير المستغلة وكذا إجراءات الحصول على العقار الفلاحي. وينتظر من كافة المتدخلين على جميع المستويات تكريس المجهودات حول هذا المحور قصد ترسيم العلاقة بين المستغل والأرض التي يستغلها بصفة شرعية ودائمة ضمن منظور تشجيع الاستثمار على الأراضي الممنوحة وتوسيع القاعدة الإنتاجية بكسب أراض جديدة صالحة للزراعة نتيجة ذلك. وحسب نظام منح هذه الأراضي سواء تعلق الأمر بحيازة الملكية العقارية الفلاحية أو الامتياز فإنه يجب اتخاذ كل التدابير الملائمة طبقا للتنظيم المعمول به في هذا المجال، وتسليم سندات الملكية للمستغلين في إطار حيازة الملكية العقارية الفلاحية للذين أتموا أشغال الاستصلاح. وبخصوص إنشاء المحيطات الجديدة والمصادقة عليها ودراستها، أوضح المصدر أنه يجب احترام الشروط المتعقلة بالتكييف الإجباري للمحيطات الجديدة التي من المحتمل إنشاؤها في المناطق الرعوية مع طابع هذه الأخيرة، وتوفير شروط القبول الاجتماعي ووفرة المورد المائي، إضافة إلى وقف كل عملية منح الأراضي خارج المحيطات المنشأة طبقا لأحكام المنشور الوزاري المشترك، بالإضافة إلى الاعتماد على الدراسة التقنية والاجتماعية والاقتصادية كشرط أساسي لمنح أي قطعة أرض.

وبالنسبة لتفعيل مردود المحيطات القديمة، تجدر الإشارة إلى أن هياكل عقارية استفادت من أشغال تهيئة على غرار توصيل الكهرباء، فتح المسالك، التنقيب عن المياه.

لطفي العقون

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha