شريط الاخبار
الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية حسبلاوي ينفي اشتراط بطاقة الشفاء لتقديم العلاج في المستشفيات ارتفاع إنتاج القمح الصلب بـ 30 مليون قنطار إجراءات وقائية لتفادي انتشار الملاريا مرسوم رئاسي سيصدر لتحديد قائمة المهن الشاقة منخرطو تعاضدية الأشغال العمومية يطالبون بتدخل الحكومة وزارة الصحة تعلن عن تدابير وقائية لتفادي التسممات الغذائية وزارة السكن تنفي إسقاط شرط الترتيب التسلسلي للحصول على سكنات عدل˜ حجار يقضي على آمال المقيمين وينفي تنظيم دورة استدراكية لهبيري يحث على تجسيد مبدأ الشرطة في خدمة المواطن˜ انطلاق موسم العمرة 1440 دون الجزائريين مير˜ باب الوادي السابق متهم بقذف الناطق الرسمي لـ الأرندي˜ لقاء ثلاثي مرتقب بين ولد عباس، سيدي السعيد وحداد الحكومة تبحث عن أسواق خارجية للفلين الجزائري ورفع عراقيل التصدير مساهل يجدد حرص الجزائر على الرقي بالشراكة مع الإمارات قايد صالح: المسؤولية تكليف تقتضي الالتزام بالضوابط العسكرية والأمانة في الأداء˜ عمال مركب الحجار يطالبون بحل النقابة وتجديد فروعها

المدير الجهوي للصندوق الوطني للتعاون الفلاحي:

70 بالمائة من الفلاحين بتيزي وزو لم يؤمّنوا على ممتلكاتهم


  13 أوت 2018 - 10:35   قرئ 180 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
70 بالمائة من الفلاحين بتيزي وزو لم يؤمّنوا على ممتلكاتهم

بلغ عدد الفلاحين غير المؤمنين لممتلكاتهم بولاية تيزي وزو حدود 70 بالمائة، وهي النسبة التي تبقى جد ضئيلة مقارنة بعدد مهنيي القطاعالذين تحصيهم الولاية. ودلك جسيما أكده المدير الجهوي للصندوق الوطني للتعاون الفلاحي مجيد حمداد، أمس.

 

اعتبر المدير الجهوي للصندوق الوطني للتعاون الفلاحي مجيد حمداد، أن عدد الفلاحين المؤمنين لممتلكاتهم عبر إقليم الولاية لا يتجاوز نسبة 30 بالمائة، وهي النسبة التي تبقى بعيدة عن الأهداف المسطرة من طرف الصندوق مقارنة بعدد مهنيي القطاع الذين تتضمنهم الولاية. مضيفا أن هذه الحصيلة وان سجلت ارتفاعا مقارنة بالسنوات الماضية إلا أنها تعكس غياب ثقافة تأمين الفلاحين لممتلكاتهم من رغم الحملات التوعوية والأبواب المفتوحة المنظمة دوريا من طرف الصندوق سواء على مستوى المفر الجهوي أو فروعها المحلية وشرح مضامين دفتر تأمين المحتكات الفلاحية، والفوائد التي يستفيد منها الفلاح تعويضات في حالة تعرض ممتلكاته لأخطار الحرائق، الفيضانات وغيرها من العوامل الطبيعية الأخرى التي قد تتسبب في خسائر غير متوقعة حتى في محاصيله الزراعية. في سياق ذاته أشار مدير الصندوق الوطني للتعاون الفلاحي إلى مهنيي القطاع يتهربون من تأمين ممتلكاتهم لأسباب تبقى مجهولة خصوصا أن الكثير من المهنيين قد سبق لهم وان تعرضت ممتلكاتهم لمخاطر عديدة كانت أخرتها الحرائق التي ضربت الولاية العام المنصرم أين كانت وراء إتلاف هكتارات من المحاصيل الزراعية، اشجار الزيتون وعدد جد معتبر من المواشي وخلايا تربية النحل، إلا أنهم لم يستفيدوا من الدرس ولا يزال الكثير منهم يتهربون عن تأمين ممتلكاتهم. وأكثر من ذلك قال السيد مجيد حمداد أن نسبة 30 بالمائة من الفلاحين المؤمنين هم من أصحاب المهن الصغيرة، في حين تبقى الفروع الأخرى ذات الأهمية على غرار تربية الأبقار غير مؤمنة من رغم أنها جد ضرورية لتأمينها من المخاطر المحدقة بها خصوصا ما تعلق منها بالأمراض المعروفة والمؤدية إلى نفوق رؤوس الأبقار في الكثير من المرات. من جهة أخرى أرجع المتحدث هذه النسبة الضئيلة إلى غياب الرقابة من طرف السلطات العمومية خصوصا في الحالات المتعلقة بأصحاب مشاريع آليات التشغيل الذين يستفيدون من قروض بالملايير دون فرض الرقابة عليهم لتامين ممتلكاتهم حيث يكتفون بدفع الـتامين الخاص يالسنة الأولى من عند الصندوق ثم في السنوات الأخرى يكتفون بتقجيم تأمين عادي وغير شامل لممتلكاتهم دون أن يلقى بالرفض من الجهات المعنية باعتبار أن عملية التأمين اختيارية وغير إجبارية عكس ما هو متعامل به في تأمين السيارات. من جهة أخرى ومواصلة لعملية تعويضا المتضررين من الحرائق التي عرفتها تيزي وزو موسم 2017، قام الصندوق الوطني للتعاون الفلاحي بتعويض العديد من الفلاحين بمنحهم صكوك مالية، وهو الإجراء المكمل لنظيره المعتمد العام المنقضي أين تم تعويض 9 فلاحين بكل من بلديتي ذراع الميزان وتيميزار.

أغيلاس. ب

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha