شريط الاخبار
الأفلان يسير نحو القيادة الجماعية أمراء آل سعود ينقلبون على محمد بن سلمان إحصاء المناصب الشاغرة وتحديد موعد مسابقات توظيف الأساتذة شهري جانفي وفيفري عقود الغاز تم توقيعها ولا يوجد أي مشاكل مع الشريك الأوروبي˜ استلام خطالسكة الحديدية نحو مطار الجزائر قريبا أفراد شبكة أمير دي زاد˜ أمام قاضي التحقيق مجددا الشاحنات زائدة الحمولة ستمنع من دخول الطرق السريعة تخصيص 12 مليار دينار لتهيئة وعصرنة 8 محطات حيوية بالوطن رقمنة رزنامة تلقيح الأطفال بداية من العام المقبل على مستوى 11 ولاية القضاء على الإرهابي يوسف˜ الملتحق بالجماعات الإرهابية عام 1996 بميلة مقصيون من عدل˜ 1 و2 ينفون امتلاك فيلات وأراض عمال البلديات في إضراب وطني لمدة ثلاثة أيام الأسبوع المقبل المطارات والموانئ لإغراق السوق بالهواتف النقالة الجزائر لن تتنازل عن حماية حدودها لأنها أمام استعمار جديد نسيب يستعرض البرنامج التنموي المنجز من طرف قطاعه توقيف 5 جمركيين وتحويل مفتشين من ميناء وهران إلى المديرية الجهوية لبشار المستوردون وراء التهاب أسعار الموز ! اليونيسيف تُشيد بالتزامات الجزائر اتجاه حماية الطفولة نوماد أدفانتشر˜ تعود لتروّج للسياحة الصحراوية الجزائرية الطلبة الجزائريون ملزمون بدفع 80 مليون للحصول على شهادة جامعية فرنسية ! مير˜ الكاليتوس الأسبق متهم بتزوير وكالة قطعة أرض ملال يـــندد بـ الـــحــقرة˜ ويــــلجأ إلــى التاس˜ موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين

بعد حملة وزارة الصناعة لجمع جلود أضاحي العيد..خبراء

أربع آليات للنهوض بقطاع النسيج في الجزائر


  22 أوت 2018 - 19:57   قرئ 417 مرة   1 تعليق   الاقتصاد
أربع آليات للنهوض بقطاع النسيج في الجزائر

أبرز خبراء الاقتصاد أن النهوض بقطاع النسيج في الجزائر يتطلب من الحكومة تطبيق أربع آليات أساسية من أجل الرقى بهذه الصناعة ،خاصة بعد الحملة التي أطلقتها وزارة الصناعة و المناجم من أجل جمع جلود أضاحي العيد و المساهمة في ترقية الصناعة الوطنية للجلود.

 

دعا الخبير الاقتصادي كمال ذيب، الحكومة إلى ضرورة انتهاج مخطط عاجل لإنقاد 60 مؤسسة لصناعة النسيج والجلود من الإفلاس، مطالبا بتخفيض نسبة الرسوم الجبائية على المواد الأولية على غرار القطن والمواد الصوفية وكدا التجهيزات، وهو الأمر الذي اعتبره المتحدث يشجع المتعاملين الاقتصاديين على الاستثمار محليا، مشيرا في الوقت ذاته، في تصريح لـ  المحور اليومي˜، إلى أنه من بين الآليات التي تساهم في إنعاش قطاع النسيج أعفاء المواد الأولية المستوردة على غرار القطن والمواد الصوفية وكذا التجهيزات من الرسوم الجبائية وتخفيض نسبتها الأمر الذي يشجع على الإستثمار، بالإضافة إلى مسح ديون المستثمرين الخواص لاستئناف نشاطهم وإعادة فتح ورشاتهم ليعود إنعاش قطاع النسيج في الجزائر.

وطالب المتحدث ذاته، من الحكومة بضرورة انتهاج مخطط عاجل لإنقاد أكثر من 60 مؤسسة من الإفلاس والزوال، قائلا  إن جميع المستثمرين يرون أن الفوائد المرتفعة على القروض الصناعية ترفع من كلفة الإنتاج، ما يؤدي إلى رفع سعر المنتوج المسوق للمستهلك، ناهيك عن الشروط التعجيزية التي تفرضها البنوك على المستثمرين لمنحهم قروض، على غرار ملف الحصول على قرض سندات الطلب، فكل هذا يدفع المصنعين إلى النفور من هذه الشعبة.˜ من جهته أضاف الخبير الاقتصادي، كمال رزيق، في تصريح لـ  المحور اليومي  ، أن الجزائر تستورد 90 بالمائة من المواد الأولية المستخدمة في الصناعة النسيجية، خاصة القطن، المواد الصوفية والبوليستر، مشيرا إلى أن المنتوج الوطني يتكون من 70 بالمائة من المواد القطنية و30 بالمائة من البوليستر، وهو ما اعتبره المتحدث يضاهي المنتجات الأوروبية في الجودة، إلا أن ارتفاع المواد الأولية في الأسواق العالمية وفرض رسوم جبائية على هذه المواد ينعكس سلبا على سعر المنتوج، كما دعا إلى تسهيل منح القروض، إلا أنه للوصول إلى هذه المرحلة لابد من توفر الإرادة السياسية لإعادة إحياء هذه الصناعة التي تجاوزت عتبة الإحتضار في ظل غزو المنتجات المستوردة على غرار الصينية منها والتركية. للإشارة، أطلقت وزارة الصناعة والمناجم حملة ذات منفعة عامة لجمع جلود أضاحي العيد، تجنبا لتعفنها ولتلويث المحيط بسبب الرمي العشوائي للجلود في كل مكان وللمساهمة في ترقية الصناعة الوطنية للجلود، ونشرت الوزارة ملصقات تحسيسية تحث من خلالها المواطنين على تجنب رمي جلود الأضاحي، وهذا من خلال إتباع خطوات من شأنها المحافظة على الجلود من التعفن، ووضعها في الأماكن المخصصة لها لاسترجاعها من قبل المصالح المختصة

وسيلة قرباج

 


تعليقات (1 منشور)


24/08/2018 10:50:48
ازرعوا القطن
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha