شريط الاخبار
إدارة الجمارك ترفع التجميد عن آليات وماكنات مصنع "برندت" توقيف شقيق منفذ هجوم ستراسبورغ بالجزائر قيطوني: "سنوقف تصدير الغاز لو واصلنا بوتيرة الاستهلاك ذاتها" لهبيري يجري حركة تغييرات على مستوى رؤساء أمن الولايات والداخلية تُجمدها! أويحيى يستضيف أقطاب "الائتلاف الرئاسي" بقصر الحكومة غدا تكوين الشباب للتنقيب واستخراج الذهب تقليديا قوائم ترشيحات "السينا" خالية من النساء! "القطاع حريص على التكفل بمشاريع الربط بشبكة الماء الشروب" الإفراج عن رزنامة اختبارات "الباك" و"البيام" و"السانكيام" عصاد يدعو بن غبريت الى إيجاد حل لمسألة "إجبارية" تدريس الأمازيغية تأجيل ملف البارون "سعيد ليميقري" وشركائه إلى تاريخ 3 فيفري المقبل سنكون شريك الحكومة في التحول الطاقوي بتزويدها بالألواح الشمسية˜ تقرير الجزائر حول التنمية المستدامة في الأمم المتحدة جويلية المقبل الجزائر ستوقف استيراد المنتجات النفطية المكررة بداية من 2019 سعر سلة خامات أوبك˜ يتراجع إلى ما دون 59 دولارا أويحيى ينفي خلافه مع الرئاسة ورفضها عرض بيان السياسة العامة للحكومة مدوار وزطشي يحتقران بعض الأندية ويتعاملان بمكيالين˜ تأجيل قضية ورثة معطوب إلى 2 جانفي المقبل مؤسسة الجيش تؤكد تحمّلها مسؤولياتها الكاملة منذ الاستقلال القضاء على إرهابيين وتوقيف آخرين خلال نوفمبر ولد قدور يلمح لرفع أجور عمال سوناطراك العام المقبل عمال مركب الحجار يواصلون احتجاجهم سيدي السعيد يؤكد بقاءه على رأس المركزية النقابية تقييم عروض الإسكان والإعاشة للحجاج الجزائريين بالسعودية رجال الجمارك بالحواجز الأمنية لمحاربة التهريب والجيش يشدد الخناق على الحدود زرواطي تؤكد أن اتفاق باريس سيمثل الإطار الذي سيحكم سياسات الدول تطبيق الإجراءات الأمنية للبكالوريا في مسابقة ترقية الأساتذة محمد عرقاب: ستتم مراجعة تسعيرة الكهرباء عاجلا أم آجلا˜ الحكومة لن تتخلى عن قاعدة 49/51 في مشروع قانون المحروقات الجديد محاكمة مدون اتهم زوخ بنسج علاقة مشبوهة مع البوشي وتلقيه رشوة بـ 37 مليار سنتيم مقابل منحه عقارات مسيرة حاشدة في بجاية للمطالبة بالإفراج عن مشاريع سيفيتال 100 ألف سرير قيد الإنجاز واستحداث 933 ألف منصب شغل تعميم الدفع الإلكتروني على 5 شركات عمومية الأسبوع المقبل 35 شركة جزائرية لترويج المنتوج المحلي في مصر مجمع بيوفارم يقتحم مجال طب الأعشاب شركاء بن غبريت يقاطعون اجتماعاتها وينسحبون من ميثاقها غول في مهمة إقناع التحالف بأطروحة التمديد لوح يتهم أطرافا خارجية باستغلال حقوق الإنسان للتدخل في شؤون البلاد نقابة شبه -الطبي في وقفة احتجاجية أمام أوجيتيا اليوم إحصاء المناصب الشاغرة في قطاع التربية قبل 20 ديسمبر

رغم تحذيرات وزارة التجارة بتطبيق القانون

غياب شبه كلي للتجار المداومين يومي عيد الأضحى


  22 أوت 2018 - 20:02   قرئ 618 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
غياب شبه كلي للتجار المداومين يومي عيد الأضحى

فشلت وزارة التجارة في ضمان الحد الأدنى من الخدمات للمواطنين، حيث انطلق الجزائريون في رحلة بحث عن مادتي الحليب والخبز منذ الساعات الأولى ليومي عيد الأضحى، في ظل ضرب أغلب التجار لتعليمة وزارة التجارة عرض الحائط ولهف المواطنين.

 

باتت الطوابير الطويلة المشكلة من المواطنين أمام المحلات والمراكز التجارية والمخابز خلال أيام العيد علامة جزائرية بامتياز، حيث لم يخرج عيد الأضحى لهذه السنة عن القاعدة ما جعل المواطنين يدخلون في رحلة بحث طويلة من أجل إيجاد محلات ومخابز مفتوحة لاقتناء المواد واسعة الاستهلاك على غرار مادتي الخبز والحليب اللتين يكثر عليهما الطلب في المناسبات، بعدما أوصدت غالبية المحلات والمساحات التجارية أبوابها يومين كاملين، مما أحدث ندرة في المواد الغذائية، فبالرغم من توصيات وتطمينات وزارة التجارة قبل العيد، إلا أن الطوابير الطويلة المشكلة بالقرب من المتاجر والمخابز القليلة، أكدت فشل المصالح الوصية في ضمان الحد الأدنى من الخدمة للمواطنين وتزويدهم بالمواد الضرورية. وخلال الجولة الاستطلاعية التي قادتنا إلى بعض أحياء وشوارع العاصمة وقفنا على استجابة ضعيفة لأصحاب المحلات التجارية والخبازين لنظام المداومة، الأمر الذي أعاد مشاهد الطوابير الطويلة بالقرب من واجهاتها، حيث عجزت المخابز والدكاكين عن تلبية الطلبات المتزايدة على هذه المواد الأساسية من المواطنين منذ الساعات الأولى من صبيحة العيد. وفي سياق ذي صلة، عبر مواطنون في حديثهم مع  المحور اليومي˜ عن امتعاضهم الشديد لعدم احترام التجار والناقلين خاصة منهم الخواص لتعليمات المداومة أيام العيد، متسائلين عن وعود المسؤولين التي يطلقونها عشية كل عيد وتتم مخالفتها كل مرة، داعين في الوقت ذاته، كلا من وزارتي التجارة والنقل إلى اتخاذ عقوبات صارمة في حق التجار والناقلين المخالفين للمداومة. بالمقابل، أوضح بعض التجار في حديثهم مع  المحور اليومي˜ أن الطلب المبالغ فيه على مادتي الخبز والحليب من قبل المواطنين خلال يومي العيد، أحدث ندرة في هذه المواد، وصعب من مهامهم، داعين في هذا الشأن الجهات الوصية إلى سن قانون يسمح لهم خلال أيام المداومة بتحديد الكمية التي يبيعونها لزبائنهم من أجل التحكم في الطلب المتزايد على الخبز والحليب خلال العيد. للتذكير، بدأ تجنيد التجار خلال الأعياد الدينية والوطنية إلزاميا منذ 2013 تطبيقا للقانون المتعلق بشروط ممارسة النشاطات التجارية، وينص القانون المتعلق بشروط ممارسة النشاطات التجارية على غلق المحلات التجارية لمدة شهر وغرامة تتراوح ما بين 30000 إلى 200000 دينار جزائري ضد المخالفين لتعليمات وزارة التجارة.

الجزائريون عاشوا يومين من مشهد  جا الماء نوض تعمر˜

حرمت شركة الجزائرية للمياه ومؤسسة  سيال˜ أغلب ولايات الوطن من الماء دون أن تعطي توضيحات أو تفسيرات عن ذلك، وحتى وزارة الموارد المائية التي طالما تغنت بعدم العودة إلى نظام المداومة في توزيع المياه لم تكلف نفسها عناء التواصل مع المواطنين عبر مختلف وسائل الإعلام الثقيلة وإعلامهم بندرة توفير المياه خلال يومي العيد، حيث عاقبت كلا من شركتي الجزائرية للمياه وسيال المواطنين في أولى أيام عيد الأضحى، بعدما حرمتهم من المادة الحيوية بالرغم من تطمينات وزارة الموارد المائية والبيئة بتغطية حاجيات المواطنين من الماء وأن مخزون المياه في السدود يكفي لمدة عامين. وقد طرح مشكل انقطاع الماء عن عدة مناطق في الوطن بقوة أول أمس، حيث عادت مشاهد حمل المواطنين للدلاء وكراء الصهاريج تصنع في بعض ولايات الوطن أجواء ذكرت بسنوات ما يعرف بـ  جاء الماء نوض تعمر˜ بعدما تفاجأ الجزائريون بانقطاع الماء عن حنفياتهم عشية عيد الأضحى في بعض المناطق وصبيحة العيد في عدة ولايات من الوطن. وقد حرمت مؤسسة  سيال˜ العديد من المواطنين من الاستحمام وتنظيف بيوتهم بداية من عشية يوم العيد، ومخلفات عمليات الذبح خلال اليوم الأول منه بعدما انقطع الماء الصالح للشرب عن عدة احياء بالعاصمة منها، درقانة، بني مسوس، ولاد فايت، باش جراح وأعالي بوزريعة، والأبيار، الأمر الذي أثار استياء المواطنين الذين عبروا عن تذمرهم من هذه الندرة التي جاءت خلال أيام العيد بالرغم من حاجتهم الكبيرة إلى هذه المادة الحيوية.

لطفي العقون

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha