شريط الاخبار
متقاعدون مهددون بعدم استلام معاشاتهم وبطالون دون آفاق لإيجاد مناصب شغل حرمان أصحاب القطع الأرضيّة الموروثة من الحصول على السّكن طلبة البيولوجيا بباب الزوار ينتفضون ضد نتائج "الماستر" إحباط محاولات لإغراق السوق بأطنان من ملابس "الشيفون" موغيريني تُشيد بدور الجزائر في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة أويحيى يرد على محمد السادس ويؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير الحكومة تتهم قناة خاصة بـ "التلاعب" بتصريحات أويحيى وقف تصدير البطاطا والتمور الجزائرية إلى موريتانيا بسبب "أزمة مازوت"! "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بنحو مليون برميل في 2019 اختطاف طالبات على متن حافلة للنقل الجامعي وتعرض زميلهم لاعتداء وحشي احتياطي الصرف «سينفد» خلال السنوات الثلاث المقبلة مدوار يقر بوجود خيانة ويورط زطشي في قضية زرواطي الحكومة مطالبة بالتحقيق في مشاريع استثمار «وهمية» ركود المبيعات يرغم وكلاء السيارات على تدشين «صولد» نهاية العام مبكرا الديوان الوطني للحج والعمرة يحذر من الوكالات الوهمية الإفراج عن تفاصيل تسيير الميزانية المخصصة للمدارس الابتدائية توقيف مهرب دولي للبشر في عرض البحر بين وهران وعين تموشنت أويحيى يلتقي ماكرون وملفات الذاكرة والعلاقة مع دول الجوار في مقدمة المشاورات جزائريون بالمهجر يتشبعون بالفكر المتطرف ويلتحقون بصفوف "داعش" "سفيتال" تُفاوض اليابانيين لإنشاء مصنع سيارات "تويوتا" بالجزائر "أحزاب التحالف الرئاسي ستدافع عن حصيلة الرئيس بوتفليقة" عرض حصيلة العهدات الأربع على البرلمان نهاية السنة مهربون وبارونات يغرقون السوق بملايين وحدات المفرقعات «آن الأوان للتخلي عن تقديس البشر وترك التراث الإسلامي للدجالين أسهم في تزييف الحقائق»  عيسى يحذر من الغزو العالمي الذي يستهدف الأمة "البوشي" سيواجه باقي المتهمين في قضية الكوكايين هذا الأسبوع الحكومة تدعو البلديات إلى مواكبة الإصلاحات الاقتصادية ارتقاع رقم أعمال "جازي" بـ%05,6 خلال الربع الثالث من 2018 زمالي يكشف عن إدماج 270 ألف منصب خلال 2018 84 % من علامة القهوة غير المطابقة للمعايير تسوّق للجزائريين عودة "التحالف الرئاسي" في غياب الإسلاميين تغيير المصابيح الزئبقية بأخرى تشتغل بالطاقة الشمسية عبر 29 بلدية الداليا تؤكد مواصلة الحكومة سياسة دعم الفئات الهشة حجز 155 ألف "دولار" و3 آلاف "أورو" بمطار وهران قيتوني يتوقع ارتفاع الجباية البترولية خلال 2019 ارتفاع الصادرات بـ 16% خلال الـ09 أشهر الأولى من 2018 إعلاميون يتكتلون لتشكيل نقابة وطنية مستقلة للصحافيين الجزائريين زطشــــــي يخـــــرق القوانيــــن وينقلــــب علــــى مــــــدوار الإفراج عن "عبدو سمار" و"مروان بودياب" والأمر بإجراء تحقيق تكميلي للفصل في الملف زيتوني يشدد على اعتراف فرنسا بجرائمها "قبل التطرق لملفات أخرى"

بوعزغي يرجعها إلى دعم الدولة للفلاحين وخفض فاتورة الواردات

نحو وقف استيراد الحمص والعدس قريبا مع الحفاظ على دعم الأسعار


  01 سبتمبر 2018 - 14:08   قرئ 558 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
نحو وقف استيراد الحمص والعدس قريبا مع الحفاظ على دعم الأسعار

- الجزائر تحقق 60 مليون قنطار من محصول القمح والشعير لأول مرة 

كشف وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري عبد القادر بوعزغي، عن توجه الجزائر نحو وقف استيراد منتوج العدس والحمص، في ظل تطوير الإنتاج الوطني، مشيرا إلى أن الموسم الفلاحي 2017/2018 قد شهد تحقيق أرقام قياسية في محاصيل الحبوب من قمح وشعير، حيث بلغت لأول مرة 60 مليون قنطار خلال سنة فقط. 

أكد الوزير خلال عرض حصيلة حملة الحصاد والدرس للموسم الفلاحي 2017/2018، تسجيل قفزة نوعية في حجم المحصول الزراعي الإجمالي لشعبة الحبوب من قمح وشعير قدر بـ 60 مليونا و500 ألف قنطار، بالمقارنة مع 34 مليونا و702 ألف قنطار التي تم تسجيلها خلال الحملة الماضية، بتطور بلغ 74.4 بالمائة.

وتفاءل بوعزغي في الصدد بتطور مردودية العدس والحمص خلال الموسم الحالي وإبقاء الدولة على دعم أسعار المنتجين، مؤكدا توجه الجزائر نحو تعليق استيراد وتغطية الإنتاج الوطني للطلب المحلي، موضحا بالأرقام تسجيل حصيلة للعدس قدرت بـ300 ألف قنطار.

أما عن محصول الحمص، فقد قدر سنة 2001 بـ123 ألف قنطار ليتضاعف ثلاث مرات خلال 2018 ويسجل حجم إنتاج وصل إلى 340 ألف قنطار، وهي الحصيلة التي تمكن من تغطية الطلب المحلي والخروج من التبعية للسوق الخارجية في هذه المنتجات، معتبرا ذلك قفزة كمية ونوعية في محصول المنتجات الإستراتيجية خاصة المستوردة منها والتي تكلف الخزينة ملايير الدولارات على غرار القمح والشعير.

وأرجع الوزير تسجيل هذه الأرقام إلى مواصلة الدولة سياسة الدعم الفلاحي، وأبرز أن إجمالي الدعم الموجه للفلاحين يتراوح بين 50 و60 بالمائة في شتى مراحل الإنتاج، من خلال توفير عتاد الحرث ودعم اقتناء البذور وكذا الأسمدة بنسبة 20 بالمائة.

أما بخصوص حصيلة حملة الحصاد والدرس، فأشار الوزير إلى أن المساحة التي تم حصدها تقدر بــ 3.090.504 هكتار، حيث ارتفعت بنسبة 24 بالمائة مقارنة مع السنة الماضية أين بلغت 2.349.733 هكتار.

وذكر الوزير أن 48 بالمائة من المساحات المحصودة تتشكل من القمح الصلب، أي 1.481.491 هكتار، مقارنة بـ1.170.141 هكتار في 2016-2017، أي بارتفاع يقدر بـ 27 بالمائة، مشيرا إلى أن 35 بالمائة من المساحات التي تم حصدها تتشكل من الشعير أي 1.091.867 هكتار مقارنة بـ 773.063 هكتار  في الحملة السابقة، أي بارتفاع يقدر بــ5،41 بالمائة.

وأكد الوزير أن النتائج الجيدة والملموسة المسجلة من سنة لأخرى تعود إلى الحركية التي تم تفعيلها منذ سنة 2000، في إطار المخطط الوطني للتنمية الفلاحية، مردفا بقوله "هدفنا الأساسي التحسين المستمر لعرض المنتجات الفلاحية الوطنية، لاسيما تلك الخاصة بالمحاصيل الإستراتيجية، لمجابهة الاحتياجات الغذائية المتزايدة باستمرار للسكان، ومنه تقليص حجم الواردات"، فضلا عن عمل القطاع على تنويع المنتجات ذات المزايا النسبية بما في ذلك المنتجات المحلية ناهيك عن القمح.

وأضاف بوعزغي في السياق أن من بين أهداف دائرته الوزارية رفع المساحات المسقية المخصصة لهذا الغرض من 200 ألف هكتار حاليا إلى 600 ألف هكتار في السنوات المقبلة، من أجل بناء سياسة تصدير مستدامة وكذا خفض اختلال الميزان التجاري للمنتجات الفلاحية الأساسية وتعزيز الأمن الغذائي الوطني الذي يعد عنصرا جوهريا للسيادة الوطنية.

وعن تخزين المحصول المسجل، قال بوعزغي: "عملنا على إنجاح عملية الحصاد والدرس وكذا التخزين، بتخصيص إمكانات إضافية، حيث قمنا باستئجار مخازن الخواص لاستيعاب الإنتاج المعتبر للقمح والشعير لهذه السنة"، في انتظار تجسيد مشروع إنجاز 39 مخزنا للحبوب، تسعة منها في طور الإنجاز بقدرة استيعاب تفوق 3 ملايين و500 ألف قنطار يُنتظر استلامها نهاية السنة الجارية، بينما تقدر طاقة استيعاب 30 مخزنا المتبقية بـ4.7 مليون قنطار.

مريم سلماوي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha