شريط الاخبار
20 مصدّرا للأخذ بالتجربة العالمية خلال المعرض الدولي ببرلين اتفاقية شراكة بين مصدّري الخضر والفواكه مع غلوبال غاب العالمية كلافكس يستهدف السوق الأوربية نظرا للطلب الهائل على المنتوج الجزائري قايد صالح يتعهد بتأمين الانتخابات ويهاجم منتقدي تصويت أفــــــــــراد الجيش إنتاج 120 مليون متر مربع من الخزف الجزائري خلال 2018 أول سروال جينز جزائري في السوق الوطنية مارس المقبل نطالب بتضافر الجهود لدفع عجلة تصدير المنتوجات الفلاحية سيارات فيات و ألفا روميو بقاعة عرض طحكوت! إضراب الأساتذة غير شرعي والخصم من الأجور وارد الحكومة تصرف 2 مليار دولار في الكهرباء خــلال فصل الصيف مرحلة التحالفات ودعم المترشحين تنطلق هذاالأسبوع برلماني إيطالي يكذب بدوي ويؤكد فقدان أكثر من 200 جزائري في عرض البحر مراجعة الاختصاص الإقلـيمي للمحافظات العقارية الجيش يكشف مخابئ تحتوي 07 صواريخ غراد˜ و06 قذائف هاون تراجع التضخم في الجزائر إلى 2.9 بالمائة مطلع 2019 تاجر ذهب يستخرج سجلا تجاريا بوثائق مزوّرة في برج الكيفان الزاوي يدافع عن كتابة الأمازيغية بالحرف اللاتيني ويندد بالنفاق الثقافي صلاح يواجه خطر الإيقاف عوار سيكون مفاجأة بلماضي في تربص مارس المقبل الـ˜بي أس جي˜ وتوتنهام يريدان عطال النسر الأسود وسوسطارة في نهائي قبل الأوان النصرية تتفادى الكبار في الكاف˜ وتستهدف ربع النهائي سفهاء ولاهثون وراء المال والشهرة يحوّلون الرئاسيات إلى مهزلة متابعة مشاريع عدل على هواتف الجزائريين بداية من اليوم تخفيضات لنادي المصدّرين عبرخطوط آغل أزور الجزائر تستهدف رفع قيمة صادراتها إلى 10 ملايير دولار آفاق 2030 186 مليار دينار قيمة إنتاج الحمضيات في 2018 إطلاق برنامج ربط المؤسسات التربوية والصحية بـ ألكوم سات 1 سونلغاز تسجل 316 ألف زبون جديد خلال العام 2018 80 عارضا في الصالون الوطني للتشغيل والتكوين عمال المرصد الوطني للبيئة والتنمية يهددون بالدخول في إضراب استحداث 5 آلاف منصب شغل بمجمع جيتاكس بن غبريت: نسبة الاستجابة للإضراب ضعيفة وأبواب الحوار مفتوحة˜  كوندور يسوّق العجلات المطاطية لعلامة ريكان بالجزائر الحكومة تشرع في تهيئة الفنادق التي خربها الإرهابيون ديون جامعة الجزائر 2 تفوق 20 مليار سنتيم الجزائريون سيستلمون بطاقات اجتماعية قريبا استحداث مديرية البحث العلمي وإطلاق الدكتوراه آفاق 2020 الجيش يكشف 3 مخابئ لجماعات إرهابية بأم البواقي طيار متربص بالجوية الجزائرية يتزعم عصابة للمتاجرة بالمؤثرات العقلية

بوعزغي يرجعها إلى دعم الدولة للفلاحين وخفض فاتورة الواردات

نحو وقف استيراد الحمص والعدس قريبا مع الحفاظ على دعم الأسعار


  01 سبتمبر 2018 - 14:08   قرئ 622 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
نحو وقف استيراد الحمص والعدس قريبا مع الحفاظ على دعم الأسعار

- الجزائر تحقق 60 مليون قنطار من محصول القمح والشعير لأول مرة 

كشف وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري عبد القادر بوعزغي، عن توجه الجزائر نحو وقف استيراد منتوج العدس والحمص، في ظل تطوير الإنتاج الوطني، مشيرا إلى أن الموسم الفلاحي 2017/2018 قد شهد تحقيق أرقام قياسية في محاصيل الحبوب من قمح وشعير، حيث بلغت لأول مرة 60 مليون قنطار خلال سنة فقط. 

أكد الوزير خلال عرض حصيلة حملة الحصاد والدرس للموسم الفلاحي 2017/2018، تسجيل قفزة نوعية في حجم المحصول الزراعي الإجمالي لشعبة الحبوب من قمح وشعير قدر بـ 60 مليونا و500 ألف قنطار، بالمقارنة مع 34 مليونا و702 ألف قنطار التي تم تسجيلها خلال الحملة الماضية، بتطور بلغ 74.4 بالمائة.

وتفاءل بوعزغي في الصدد بتطور مردودية العدس والحمص خلال الموسم الحالي وإبقاء الدولة على دعم أسعار المنتجين، مؤكدا توجه الجزائر نحو تعليق استيراد وتغطية الإنتاج الوطني للطلب المحلي، موضحا بالأرقام تسجيل حصيلة للعدس قدرت بـ300 ألف قنطار.

أما عن محصول الحمص، فقد قدر سنة 2001 بـ123 ألف قنطار ليتضاعف ثلاث مرات خلال 2018 ويسجل حجم إنتاج وصل إلى 340 ألف قنطار، وهي الحصيلة التي تمكن من تغطية الطلب المحلي والخروج من التبعية للسوق الخارجية في هذه المنتجات، معتبرا ذلك قفزة كمية ونوعية في محصول المنتجات الإستراتيجية خاصة المستوردة منها والتي تكلف الخزينة ملايير الدولارات على غرار القمح والشعير.

وأرجع الوزير تسجيل هذه الأرقام إلى مواصلة الدولة سياسة الدعم الفلاحي، وأبرز أن إجمالي الدعم الموجه للفلاحين يتراوح بين 50 و60 بالمائة في شتى مراحل الإنتاج، من خلال توفير عتاد الحرث ودعم اقتناء البذور وكذا الأسمدة بنسبة 20 بالمائة.

أما بخصوص حصيلة حملة الحصاد والدرس، فأشار الوزير إلى أن المساحة التي تم حصدها تقدر بــ 3.090.504 هكتار، حيث ارتفعت بنسبة 24 بالمائة مقارنة مع السنة الماضية أين بلغت 2.349.733 هكتار.

وذكر الوزير أن 48 بالمائة من المساحات المحصودة تتشكل من القمح الصلب، أي 1.481.491 هكتار، مقارنة بـ1.170.141 هكتار في 2016-2017، أي بارتفاع يقدر بـ 27 بالمائة، مشيرا إلى أن 35 بالمائة من المساحات التي تم حصدها تتشكل من الشعير أي 1.091.867 هكتار مقارنة بـ 773.063 هكتار  في الحملة السابقة، أي بارتفاع يقدر بــ5،41 بالمائة.

وأكد الوزير أن النتائج الجيدة والملموسة المسجلة من سنة لأخرى تعود إلى الحركية التي تم تفعيلها منذ سنة 2000، في إطار المخطط الوطني للتنمية الفلاحية، مردفا بقوله "هدفنا الأساسي التحسين المستمر لعرض المنتجات الفلاحية الوطنية، لاسيما تلك الخاصة بالمحاصيل الإستراتيجية، لمجابهة الاحتياجات الغذائية المتزايدة باستمرار للسكان، ومنه تقليص حجم الواردات"، فضلا عن عمل القطاع على تنويع المنتجات ذات المزايا النسبية بما في ذلك المنتجات المحلية ناهيك عن القمح.

وأضاف بوعزغي في السياق أن من بين أهداف دائرته الوزارية رفع المساحات المسقية المخصصة لهذا الغرض من 200 ألف هكتار حاليا إلى 600 ألف هكتار في السنوات المقبلة، من أجل بناء سياسة تصدير مستدامة وكذا خفض اختلال الميزان التجاري للمنتجات الفلاحية الأساسية وتعزيز الأمن الغذائي الوطني الذي يعد عنصرا جوهريا للسيادة الوطنية.

وعن تخزين المحصول المسجل، قال بوعزغي: "عملنا على إنجاح عملية الحصاد والدرس وكذا التخزين، بتخصيص إمكانات إضافية، حيث قمنا باستئجار مخازن الخواص لاستيعاب الإنتاج المعتبر للقمح والشعير لهذه السنة"، في انتظار تجسيد مشروع إنجاز 39 مخزنا للحبوب، تسعة منها في طور الإنجاز بقدرة استيعاب تفوق 3 ملايين و500 ألف قنطار يُنتظر استلامها نهاية السنة الجارية، بينما تقدر طاقة استيعاب 30 مخزنا المتبقية بـ4.7 مليون قنطار.

مريم سلماوي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha