شريط الاخبار
مئات الآلاف من المتظاهرين يواصلون الاحتجاج للمطالبة بالتغيير الراية الوطنية ترفرف عاليا في سماء بجاية والمواطنون يصرون على التغيير رايات الوحدة الوطنية تعلو خلال مسيرة الآلاف بتيزي وزو أطباق وحلويات تقليدية في مسيرات أمس انتشـار كثيف للشرطة بالساحات والشوارع الرئيسية للعاصمة حشود ملتحفة الرايات الوطنية في مظاهرات سلمية ببومرداس وفاة شخص وإصابة العشرات بسبب الاضطراب الجوي أسعار النفط تسجل أعلى مستوى لها وتبلغ 67 دولاراً للبرميل تخفيضات تصل إلى 150 ألف دينار على مركبات "إيفال" الأفلان والأرندي يتخبطان ويبحثان عن التموقع وسط الحراك الشعبي تزايد محاولات تهريب العملة الصعبة بالتزامن مع الحراك الشعبي انخفاض فاتورة استيراد المواد الغذائية لشهر جانفي المنصرم التوأمة الجزائرية - البريطانية تسفر عن 70 تقريرا سعر النفط يرتفع بفضل تخفيض الإمدادات الجزائر غامبيا ( غدا ملعب تشاكر بالبليدة سا 20:45) قايد صالح يشيد بالدرجة العالية للجيش في التحضير القتالي شهاب صديق ينقلب على الرئيس و˜الأرندي˜ يتبرأ من تصريحاته صوت الطلبة الجزائريين يواكب الحراك الشعبي ويتبرأ من بدوي نتائج مسابقة الترقية لرتبتي أستاذ رئيسي ومكوّن بداية الفصل الثالث لعمامرة يؤكد أن الجزائر قادرة على تجاوز المرحلة الراهنة موظفو الإدارات ينضمون للحراك الشعبي يوم الإثنين المقبل عمارنة يجتمع ببدوي ويدعم سيدي السعيد والتمديد الأفـلان˜ يساند الحراك الشعبي المطالب بالتغيير توقيف سوري وإفريقي حاولا تهريب مبالغ بالعملة الصعبة أغنية ليبارتي لـ سولكينغ تتحول إلى نشيد للحراك نجاح الموسم الفلاحي مرهون بغزارة الأمطار خلال الأسبوعين المقبلين حوادث العمل تكبّد الصندوق الوطني للتعاون الفلاحي 8.5 مليار سنتيم إخراج 100 ألف طن من البطاطا المخزّنة لخفض أسعارها ارتفاع الأسعار لا علاقة له بالحراك الشعبي 10 تنظيمات طلابية لفظها الحراك الطلابي الأخير التقت ببدوي سريا! إعادة تشغيل الفرن العالي لمركب الحجار التمويل غير التقليدي كارثة اقتصادية ومطالب برحيل مدير البنك المركزي توقيف 9 تجار مخدرات وحجز 7 كلغ من الكيف المعالج إجراء أول جراحة دماغية عن بعد بتقنية جي 5˜ تعليق طيران طائرات بوينغ˜ في المجال الجوي الجزائري تسجيل 87 إصابة بـالجرب عبر المؤسسات التربوية الكونفدرالية النقابية للقوى المنتجة تهدد بإضراب عام ثان الدينار تراجع بـ 10 بالمائة في أقل من شهر متأثرا بالحراك الشعبي سلسة مسيرات في تيزي وزو للمطالبة بالتغيير الشامل عواصم عالمية تحاول حشر أنفها في الحراك الشعبي˜ بالجزائر

رئيس المجمع الوطني لتصدير التمور صالح زنخري لـ "المحور اليومي":

تنظم قطاع التمور يساهم في السيطرة على "لوبيات" التهريب


  07 سبتمبر 2018 - 12:44   قرئ 563 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
تنظم قطاع التمور يساهم في السيطرة على "لوبيات" التهريب

اعتبر رئيس المجمع الوطني لتصدير التمور صالح زنخري، أن تنظيم قطاع التمور يساهم في السيطرة على "لوبيات" التهريب، مؤكدا أن الاستثمار في مجال انتاج التمور يعتبر ثاني أكبر مورد للعملة الصعبة، بعد الجباية البترولية، حيث تمتلك الجزائر ما يقدر بنحو 20 مليون نخلة، تنتج ما يقدر 1000 نوع من التمور ، فيما تصدر ما يفوق 690 ألف طن سنويا.

أضاف صالح زنخري أنه مع ذلك يبقى واقع الإستثمار في هذا المجال دون المستوى الذي يطمح إليه الراغبون في ولوج هذا النوع من الإستثمارات، بسبب إهمال السلطات العمومية له، الأمر الذي فسح المجال أمام بروز لوبيات سيطرت على هذا النوع من الاستثمار، مشيرا في الوقت ذاته الى انه تم تشكيل لوبي فرنسي لكسر وافلاس 35 مصدرا نحو الخارج، حيث استفحل نشاط المهربين في ظل غياب الرقابة عن القطاع.

وتابع المتحدث داته، أن المجمع الذي تم فتحه مؤخرا لتنظم قطاع التمور ساهم بشكل كبير في السيطرة على "لوبيات" التهريب، مشيرا إلى أنهم كانوا يلجؤون بطرق ملتوية إلى خفض سعر التمور في السوق مستغلين في ذلك تشتت المنتجين، بالإضافة إلى عدم وجود إطار قانوني منظم يضمن لهم ولمنتوجهم الحماية، ثم بعد ذلك يعمدون إلى تهريبه أو تصديره بأسعار متدنية إلى كل من تونس وفرنسا، حيث يتم تصدير التمور على غرار "دقلة نور" بإسم هاتين الدولتين.

أشار، صالح زنخري، أن ما قيمته 130 ألف طن من التمور تصدر سنويا نحو دول ساحل الافريقي على غرار النيجر ومالي وغيرها، وهذا عبر تجارة المقايضة التي تتم عبر الحدود الجنوبية.

من جهته، أكد رئيس غرفة التجارة والصناعة بولاية بسكرة، عبد المجيد خبزي أن نوعية تمرة "دقلة نور تعد من أجود التمور في العالم، حيث تباع رسميا بمبلغ يتراوح ما بين 7 إلى 8 دولار للكيلوغرام، الا أن سيطرت لوبيات على سوق التمور في الجزائر مند التسعينيات جعل القطاع متأخر، داعيا الحكومة بضرورة تحفيز الفلاحيين على بيع سلعتهم للخارج وحمايتها.

ودعا الخبير في التنمية الزراعية، أكلي موسوني، الحكومة إلى ضرورة رفع العراقيل البيروقراطية أمام المستثمرين الراغبين في تصدير تمورهم الى الخارج، وأن تبتعد السلطات العمومية عن القرارات والسياسات الشعبوية، لافتا إلى أن هذه الأخير ظلت لسنوات عديدة تقيم مثل هذه التجمعات الوطنية للتصدير لمختلف المنتجات الزراعية، مشيرا أنه لم يتم تسجيل أي تقدم أو تحسن في الإنتاج الزراعي.

 وسيلة قرباج