شريط الاخبار
حزن وترقب لاستقبال جثماني الحراقة دادي وأغيلاس˜ إعداد استراتيجية وطنية للوجستيك بالتعاون مع البنك العالمي يوسف يوسفي يبرز خطوات الجزائرفي مجال تنمية الصناعة الوطنية الجزائريون سيودعون عام 2018 على وقع ارتفاع فاحش في الأسعار المسؤولون الجزائريون يرفضون التصريح بممتلكاتهم! أوتو واست˜ يفتح أبوابه والوكلاء يعلنون عن تخفيضات غير مقنعة˜ 25 مليون أورو ديون فردية للجزائريين بالمستشفيات الفرنسية اتحاد العاصمة - المريخ السوداني ( ملعب 5 جويلية سا 19) الائتلاف الرئاسي يُلمّح إلى إمكانية تبني مقترح تأجيل الانتخابات الرئاسية منافسات الترشح لمسابقة تحدي القراءة العربي˜ تنطلق مطلع العام الدراسي المقبل أهل ضحية الحرّاق˜ عادل رمال ببن شود يصرون على كشف حقيقة وفاة ابنهم توقيف أفراد جماعة إرهابيةاستهدفت قوات الأمن بالبليدة نقابة شبه -الطبي في الشارع هذا الأربعاء فرعون مشروع ميداكس سيجعل الجزائر قطبا إفريقيا˜ الريال˜ يزجّ بالطلبة في أتون السياسة مباركي يؤكد على ضرورة تطوير الإدماج المهني في الميدان الفلاحي إقصاء شافع بوعيش نهائيا من الحزب المجلس الوطني لحقوق الإنسان يفتح بوابة إلكترونية لاستقبال الشكاوى 6 أشهر موقوفة النفاذ ضد معاق فتح حسابات عبر الفايسبوك˜ تحمل أسماء جنرالات أجانب ضمن قوافل الحراقة من سواحل الجزائر سعيدة نغزة تلتقي مفوضة ملكة بريطانيا للتجارة في إفريقيا تجسيـد برنامج واسع لتفادي الوقوع في فـخ العنف والتطرف من جديد انفلات الأوضاع في باريس ومدن أخرى والمحتجون يطالبون برحيل ماكرون "الائتلاف الرئاسي" يناقش "تأجيل الرئاسيات" وندوة وطنية للتوافق "شهداء الجزائر بناة سلام متواضعون وتطويبهم لحظة قوية في تاريخنا" اعتقال أكثر من 700 شخص في جميع أنحاء فرنسا "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بـ 1.2 مليون برميل يوميا من الحصى والحجارة والرمل إلى النفايات ... أغرب قصص الاستيراد في الجزائر قضايا الأفارقة في تراجع بعد مباشرة الجزائر عمليات ترحيلهم توقيف 26 منقبا عن الذهب وحجز 04 أجهزة كشف عن المعادن بتمنراست منح البطاقة المهنية لمربي الأغنام قريبا جرد شامل لأمـلاك الجمـاعات المحلية لتثمينها السمك الموريتاني في الأسواق قريبا وبأسعار معقولة "الريفيون" والعمرة يتسببان في ندرة العملات الأجنبية ويلهبان أسعارها "الحاويات" المموّهة ... فضائح تنخر الاقتصاد الوطني! امرأة ورضيع ضمن قائمة336 "حراڤ" المُنقَذين من الغرق بعرض المتوسط نحو سحب صناديق الزكاة والتبرعات من المساجد الجمارك تتهم ربراب بمحاولة إقحامها في "مسائل سياسية مجهولة" بوشارب يرحّب بعودة بوحجة وحسين خلدون وغموض حول سعداني تأجيل ملف أمير كتيبة الأنصار "أبو تميم" إلى 18 ديسمبر المقبل

بطاقة استيعاب تقدر بـ100 ألف قنطار

فتح مركز لتخزين الحبوب بذراع الميزان في تيزي وزو قريبا


  10 أكتوبر 2018 - 20:10   قرئ 286 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
فتح مركز لتخزين الحبوب بذراع الميزان في تيزي وزو قريبا

برمجت مصالح مديرية الفلاحة لولاية تيزي وزو، مشروعا حديثا من شأنه رفع طاقة الولاية في مجال تخزين الحبوب والمتمثل في فتح وعن قريب مركز تخزين بدائرة ذراع الميزان لما لها من مؤهلات إنتاجية في هذا الفرع، وذلك حسبما أكده مدير القطاع السيد مخلوف لعايب.

 

تقدر سعة تخزين المركز المنتظر إنجازه على مستوى ذراع الميزان التي تمتاز بطابعها الفلاحي أكثر من 200 ألف قنطار، حيث أن تحديد أرضية احتضان المشروع لم يتم بعد من طرف اللجنة الولائية المخول لها صلاحية اختيار إحدى المواقع من بين الثلاثة المقترحة عليها مع اعتماد عدة شروط وعوامل ضرورية في الاختيار لاسيما المرتبطة منها بالطرق والمسالك التي تعد عاملا أساسيا في عملية تسهيل نقل وتخزين كميات الحبوب المنتجة، التي تحتل تيزي وزو مكانة مهمة في السوق الوطنية مقارنة بالكميات المنتجة في الولايات الأخرى. ما يجعل  بحسبه - تسجيل هذا المشروع جد ضروري باعتبار أنه سيسمح بتوسيع طاقة تخزين الولاية خاصة أنها تتوفر في الوقت الراهن على مركز وحيد موجود على مستوى مدينة ذراع بن خدة بطاقة استيعاب لا تتجاوز 100 ألف قنطار. من جهة أخرى؛ أضاف المتحدث أن المشروع المنتظر يدخل ضمن سياسة تسيير القطاع الجديدة الرامية في طياتها إلى النهوض من جديد لفروعه من حيث الإنتاج وكذا التخزين التي تبقى من إحدى العمليات الهامة في السلسلة الإنتاجية للقطاع. وأكثر من ذلك فإن المركز الذي ستتدعم به تيزي وزو غير موجه فقط لتخزين منتوج الولاية وإنما أيضا الولايات الأخرى المجاورة على غرار ولايتي البويرة وبومرداس اللتين تحتلان مكانة مرموقة أيضا في الإنتاج الوطني وهما بأمس الحاجة لمثل هذه المشاريع التي تعد دعما للمراكز الموجودة في الوقت الراهن. على صعيد آخر؛ عاد مدير مصالح الفلاحة لتيزي وزو للحديث عن كميات إنتاج الولاية من الحبوب في الموسم الفلاحي 2018، حيث قدرت الكميات المنتجة من الحبوب بـ167 ألف قنطار، وهي الكمية التي تجاوزت نظيرتها المحصاة العام الماضي بكمية حددت بأكثر من 1000 قنطار.وذلك بمعدل مردودية 40 قنطارا في الهكتار الواحد بكل من دائرتي ذراع الميزان وتيزي غنيف، وهي الكميات الموجهة للسوق المحلية لاسيما المطاحن الموزعة على تراب الولاية فضلا عن تخزينها من طرف الفلاحين للاستعمال الذاتي أو استغلالها في الزراعة المواسم القادمة. كما أضاف ان ارتفاع كميات الإنتاج كان بفضل مجهودات الفلاحين الذين استجابوا وبالإيجاب لسياسة الدعم التي وضعتها الدولة تحت تصرفهم. وكل هذا من رغم المشاكل التي وجهوها لاسيما التقلبات الجوية، وارتفاع الرطوبة التي كانت وراء ظهور عدة أمراض مست بالمحاصيل خاصة تلك المسجلة نهاية جوان 2018.

أغيلاس. ب

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha