شريط الاخبار
عمال سيفيتال في وقفة احتجاجية بميناء بجاية ڤايد صالح ينتقد عرقلة عمل مؤسسات الدولة ويتمسك بتنظيم الرئاسيات آلاف الطلبة يخرجون في مسيرة حاشدة بتيزي وزو «ربراب» في السجن للاشتباه بتورطه في قضـــــــــــــــــــــــــــــايا فساد ثقيلة الطلبة يطالبون العدالة بالتحرك والقضاء بالتحرر تحت شعار «يتحاسبو ڤاع» تأجيل انتخاب أمين عام جديد لـ «الأفلان» موعد الإضراب الوطني للنقابات المستقلة لمختلف القطاعات يُحدد اليوم الحزن يخيّم على الحي العتيق بعد دفن الضحايا بمقبرة العالية رجال أعمال استحوذوا على العقار الصناعي بطرق غير قانونية بتواطؤ الولاة تعليمات لدراسة إمكانية رفع التجميد عن بعض مشاريع «أونساج» وفاة 05 أشخاص بشارع الهادي تمقليت والقصبة في حداد ترقّب وتلقّف لأخبار سقوط شخصيات ومسؤولين ساميـــــــــــــــــــــــن في الدولة التحقيقات تطال ضباطا سامين وعسكريين برتبة لواء عبد الحميد بوداود يحمّل «المير» مسؤولية انهيار بناية القصبة مشاورات بن صالح حول الرئاسيات ولدت ميتة الطلبة يقاطعون الامتحانات الاستدراكية وينظمون المسيرة التاسعة انخفاض فاتورة استيراد المواد الغذائية بـ 15مليون دولار ارتفاع العائدات الجمركية بـ17 بالمائة خلال شهري جانفي وفيفري تخصيص 60 سوقا جواريا في العاصمة لضمان الوفرة خلال رمضان كنفدرالية القوى المنتجة تجمّد إضرابها تحفظيا وتراقب تطور الأوضاع حملة «الأيادي النظيفة» تطال مسؤولين سامين في الدولة توسّع دائرة رفض مشاورات بن صالح حول الأوضاع في البلاد ملفات الفساد تُفتح و «أويحيى» و«لوكال» يتغيبان عن أولى جلسات الاستماع أويحيى فقد صفة الاستوزار ولا يشمله حق الامتياز القضائي عكس محمد لوكال الشعـــــــــب يصـــــــــدر حكمــــــــه ضـــــــــد أويحيـــــــى افتتاح مطار الجزائر الدولي الجديد يوم 29 أفريل الجاري النقابات المستقلة لمختلف القطاعات تنظم مسيرة وطنية في عيد العمال القضاء هو المخول الوحيد لتحصيل القروض واسترداد المال العام «الفاف» تهدد بمقاطعة الاتحاد العربي ردا على إهانة روراوة العاصميون يحيون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي بساحة البريد المركزي ولد عباس يسحب البساط من تحت قدمي معاذ بوشارب تعيين مراقب الشرطة بن دراجي جمال على رأس جهاز الاستعلامات «أميار» العاصمة يلتحقون بركب المقاطعين للرئاسيات ويرفضون مراجعة القوائم مفاوضات جارية لتسهيل منح التأشيرات للأجانب! منحرفــــون يستغلـــــون الحــــراك لارتكــــاب جرائــــم السرقــــة وترويــــج المخــــدرات آلاف الجزائريين يغزون الشوارع ويصرون على رحيل رموز النظام بطريقة سلمية قايد صالح يؤكد أن الحفاظ على استقرار وسيادة الجزائر أهم رهان الجزائريون يستذكرون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي 1980 و2001 البجاويون يتمسكون بمطلب رحيل رموز النظام ويحيون ذكرى الربيع الأمازيغ ارتفاع عدد قضايا تهريب العملة تزامنا مع الحراك الشعبي

وزارة الفلاحة شرعت في تعزيز الأسواق بها منذ أسبوعين

المضاربة تُبقي على سعر البطاطا فوق 70 دج رغم إخراج مخزون غرف التبريد!


  06 نوفمبر 2018 - 18:56   قرئ 346 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
المضاربة تُبقي على سعر البطاطا فوق 70 دج رغم إخراج مخزون غرف التبريد!

بالرغم من تطمينات وزارة الفلاحة والتجار بتراجع أسعار البطاطا المنتوج الأكثر استهلاكا من قبل الجزائريين والشروع في إخراج مايقارب مليون طن عبر مراحل من غرف التبريد منذ الأسبوع الأخير من الشهر الماضي، إلا أن الأسعار لاتزال مستقرة عند 70 دج للبطاطا المخزنة والطازجة بـ80 دج، وسط استمرار المضاربين التحكم في سوق الخضر في ظل استمرار العمل ببورصة الأسعار الحرة.

 

استقرت أسعار البطاطا عند مستويات قياسية من الأسعار لم تنزل عن 70 دج للكيلوغرام الواحد ، بالموازاة مع ترقب المواطنين لتراجعها في ظل غلاء الخضر الموسمية فوق هذا المعدل، وذلك عقب أمر وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري، الديوان الوطني متعدد المهن للخضر والفواكه  أونيلاف˜ الأسبوع الأخير من أكتوبر المنصرم، بإخراج البطاطا المخزنة على مستوى 69 مخزنا للتبريد لتموين السوق بهذا المنتوج، بمعدل تسويق 5 بالمائة من المخزون المقدر بقرابة مليون طن، على أن تتم عملية تموين أسواق الجملة على 5 مراحل تمتد إلى غاية شهر ديسمبر المقبل.

وأصبح أصحاب الدخل المتوسط والضعيف، يخشون تكرار سيناريو السنة الماضية الذي سجلت فيه أسعار المادة مستويات غير معقولة وصلت إلى 100 دج للـ1 كلغ بالموازاة مع تدني القدرة الشرائية التي تعصف بجيوب المواطنين، أين تساءل العديد منهم متسائلين عن سبب الإرتفاع بين جشع ومضاربة التجار الإنتهازيين إلى خلل في التوزيع وتلاعب المضاربين وتحكمهم في بورصة غذاء  الزوالية˜، والذي قابله طمأنة منتجي المادة المواطنين سبتمبر الفارط بدخول 300 ألف طن من هذه المادة الأسابيع المقبلة مما يخفض الأسعار.

وترجع وزارة الفلاحة مسؤولية ارتفاع أسعار البطاطا ككل مرة إلى خلل في سلسلة التوزيع والمضاربة، والذي يقابله تأكيد التجار نقص الوفرة وقلة الإنتاج وراء التهاب الأسعار مايحتم اختلال في قانون العرض والطلب.

مريم سلماوي