شريط الاخبار
"فايسبوك" يجر عناصر شرطة ومواطنين إلى السجون بسبب الإشادة بـ "داعش" "تاج" يلعب أدوار "حمس" ! زمالي يعد بمنح الاعتماد لـ"أفسيو" كنقابة الأسبوع المقبل "القضاء على الإرهاب أولوية ضمن استراتيجية فعالة" الفرنسيون يطعنون في نتائج الاكتشاف .. الجزائر ليست أم الدنيا حراس السواحل توقف محاولة هجرة غير شرعية لـ14 شخصا نحو انفراج الأزمة بين عيسى والشريك الاجتماعي 140 مؤسسة جزائرية وأجنبية تعرض أجود التمور ثورة مشروع "إيفكون" بالجزائر قريبا لخلق الثروة ومناصب الشغل إدارة الجمارك ترفع التجميد عن آليات وماكنات مصنع "برندت" توقيف شقيق منفذ هجوم ستراسبورغ بالجزائر قيطوني: "سنوقف تصدير الغاز لو واصلنا بوتيرة الاستهلاك ذاتها" لهبيري يجري حركة تغييرات على مستوى رؤساء أمن الولايات والداخلية تُجمدها! أويحيى يستضيف أقطاب "الائتلاف الرئاسي" بقصر الحكومة غدا تكوين الشباب للتنقيب واستخراج الذهب تقليديا قوائم ترشيحات "السينا" خالية من النساء! "القطاع حريص على التكفل بمشاريع الربط بشبكة الماء الشروب" الإفراج عن رزنامة اختبارات "الباك" و"البيام" و"السانكيام" عصاد يدعو بن غبريت الى إيجاد حل لمسألة "إجبارية" تدريس الأمازيغية تأجيل ملف البارون "سعيد ليميقري" وشركائه إلى تاريخ 3 فيفري المقبل سنكون شريك الحكومة في التحول الطاقوي بتزويدها بالألواح الشمسية˜ تقرير الجزائر حول التنمية المستدامة في الأمم المتحدة جويلية المقبل الجزائر ستوقف استيراد المنتجات النفطية المكررة بداية من 2019 سعر سلة خامات أوبك˜ يتراجع إلى ما دون 59 دولارا أويحيى ينفي خلافه مع الرئاسة ورفضها عرض بيان السياسة العامة للحكومة مدوار وزطشي يحتقران بعض الأندية ويتعاملان بمكيالين˜ تأجيل قضية ورثة معطوب إلى 2 جانفي المقبل مؤسسة الجيش تؤكد تحمّلها مسؤولياتها الكاملة منذ الاستقلال القضاء على إرهابيين وتوقيف آخرين خلال نوفمبر ولد قدور يلمح لرفع أجور عمال سوناطراك العام المقبل عمال مركب الحجار يواصلون احتجاجهم سيدي السعيد يؤكد بقاءه على رأس المركزية النقابية تقييم عروض الإسكان والإعاشة للحجاج الجزائريين بالسعودية رجال الجمارك بالحواجز الأمنية لمحاربة التهريب والجيش يشدد الخناق على الحدود زرواطي تؤكد أن اتفاق باريس سيمثل الإطار الذي سيحكم سياسات الدول تطبيق الإجراءات الأمنية للبكالوريا في مسابقة ترقية الأساتذة محمد عرقاب: ستتم مراجعة تسعيرة الكهرباء عاجلا أم آجلا˜ الحكومة لن تتخلى عن قاعدة 49/51 في مشروع قانون المحروقات الجديد محاكمة مدون اتهم زوخ بنسج علاقة مشبوهة مع البوشي وتلقيه رشوة بـ 37 مليار سنتيم مقابل منحه عقارات مسيرة حاشدة في بجاية للمطالبة بالإفراج عن مشاريع سيفيتال

المنظمة البترولية تناقش قرار قطر بالانسحاب منها اليوم

النفط بـ 63 دولارا في انتظار دعم أوبك˜ وحلفائها بخفض الإنتاج


  04 ديسمبر 2018 - 21:50   قرئ 143 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
النفط بـ 63 دولارا في انتظار دعم  أوبك˜ وحلفائها بخفض الإنتاج

تواصل أسعار البرنت تعافيها متجهة نحو سعر 63 دولارا للبرميل الواحد، قبيل اجتماع أوبك وشركائها المرتقب انعقاده غدا بفيينا، والذي تزامن مع إعلان قطر انسحابها من المنظمة ابتداء من جانفي المقبل والذي دعم ارتفاع الأسعار، في الوقت الذي تسعى فيه أوبك وشركاؤها إلى تعزيز اتفاق خفض إنتاجها ودعم ارتفاع الأسعار لفوق 70 دولارا.

 

قالت أربعة مصادر إن أوبك وحلفاءها يعملون صوب اتفاق لخفض إنتاج النفط بما لا يقل عن 1.3 مليون برميل يوميا، في ظل مقاومة روسيا لخفض إنتاجي كبير الذي تعتبره أوبك العقبة الرئيسية حاليا.

وتجتمع أوبك غدا في فيينا، ثم تجري محادثات مع حلفائها على غرار روسيا الجمعة المقبل وسط تراجع في أسعار النفط ناتج عن ضعف في أداء الاقتصاد العالمي وبواعث قلق من تخمة في المعروض النفطي جراء زيادة الإنتاج الأمريكي.

وأشارت السعودية، أكبر منتج في المنظمة، إلى الحاجة لتخفيضات عميقة في الإنتاج من جانفي المقبل لكنها تتعرض لضغوط من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للمساعدة في دعم الاقتصاد العالمي بأسعار نفط أقل، العامل الذي دفع بالسعودية لرفع إمداداتها الشهر الماضي إلى أزيد من 11 مليون برميل يوميا ما عزز انهيار الأسعار إلى 56 دولارا لأول مرة منذ مطلع سنة 2018.

ويبدو أن قرارات أوبك ومساعيها الرامية لخفض الإنتاج لضمان استقرار الأسعار في السوق الدولية، تواجهها تعقيدات تتركز في أزمة اغتيال الصحفي جمال خاشقجي أكتوبر الماضي تعقيد من أي قرار لأوبك، وضغط ترامب  على ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان لمواصلة زيادة الإنتاج بما يساهم في إبقاء أسعار النفط في مستويات منخفضة.

وقالت المصادر، ثلاثة من منظمة البلدان المصدرة للبترول ومصدر من خارجها، إن الاجتماع يُعقد في وضع صعب وإن موقف روسيا سيكون مهما للتوصل إلى اتفاق، فيما ذكرت أحد المصادر امتناع روسيا عن خفض الإنتاج. وأشارت مصادر روسية إلى أن موسكو قد تساهم بنحو 140 ألف برميل يوميا في الخفض، لكن أوبك التي تهيمن عليها دول من الشرق الأوسط تصر على أن تخفض موسكو الإنتاج بما بين 250 و300 ألف برميل يوميا. وقال مصدران في أوبك إن المحادثات تركز على خفض بنسب متساوية يدور بين ثلاثة و3.5 بالمائة من مستويات الإنتاج المسجلة في أكتوبر الماضي، دون استثناءات لأي عضو. ومن جهته؛ أعلن وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، أن لجنة المتابعة الوزارية المنبثقة عن اتفاقية  أوبك+˜ تبحث اليوم، تأثير انسحاب قطر من منظمة الدول المصدرة للنفط  أوبك˜. وجاء هذا التصريح لوزير الطاقة الروسي في سياق إجابته اليوم عن سؤال حول مدى تأثير خروج قطر من المنظمة، حيث قال:  سنبحثه غدا˜، وفق وكالة  تاس˜، وأكد الوزير الروسي أن اللجنة ستواصل المفاوضات في إطار  أوبك+˜ حول مستوى خفض الإنتاج النفطي للعام المقبل. وقالت قطر الإثنين الماضي إنها ستنسحب من أوبك للتركيز على إنتاج الغاز، مما قد يقوض جهود السعودية التي تسعى لإظهار وحدة الصف في معالجة انخفاض أسعار النفط.

مريم سلماوي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha