شريط الاخبار
آلاف الجزائريين يغزون الشوارع ويصرون على رحيل رموز النظام بطريقة سلمية قايد صالح يؤكد أن الحفاظ على استقرار وسيادة الجزائر أهم رهان الجزائريون يستذكرون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي 1980 و2001 البجاويون يتمسكون بمطلب رحيل رموز النظام ويحيون ذكرى الربيع الأمازيغ ارتفاع عدد قضايا تهريب العملة تزامنا مع الحراك الشعبي جلاب يدعو التجار إلى احترام السعر المرجعي وتفادي الجشع في رمضان سيدة تزوّر شهادة وفاة طليقها للاستفادة من الميراث بالأبيار قوات أمن خاصة تقتحم الحرم الجامعي سعيد حمدين مناضلو الحركة الثقافية البربرية يستعيدون الذكريات المرّة لقاضيهم ڤايد صالح يدعو للمحافظة على المكتسبات التي حققها الجيـش وتدعيمها تعيين خبير في ملف قضية قابض بريد بالمدنية اختلس 400 مليون سنتيم المحامون يشلون العمل القضائي ويحتجون أمام مقر مجلس قضاء الجزائر حركة جزئية في سلك الأمن الوطني وزير الفلاحة يدعو المنتجين للتنسيق مع أسواق الجملة خلال رمضان المحامون وأمناء الضبط في مسيرة بتيزي وزو الجمارك تقترح تدابير لمكافحة تضخيم فواتير الاستيراد توقعات بارتفاع أسعار النفط إلى 73 دولارا بفعل التنسيق السعودي - الروسي وزارة السياحة تبرم 05 اتفاقيات للاستفادة من خدمات العلاج بمياه البحر تراجع سلة خامات «أوبك» إلى 70 دولارا للبرميل «أميار» تيزي وزو يقاطعون رسميا الانتخابات وينظمون مسيرة غدا «حمس» تدعو إلى تعيين شخصية توافقية وتطالب بن صالح وبدوي بالرحيل تعبئة المواطنين ربحت معركة استقالة بلعيز في انتظار البقية حنون تشكك في استقالة بلعيز وتعتبرها مناورة جديدة سقـــــوط أحــــــد «البــــــاءات» الأربعــــــة ڤايد صالح يتهم الجنرال «توفيق» بتأجيج الوضع ويهدده باتخاذ إجراءات صارمة ضده الطلبة يواصلون صنع الاستثناء ويتفاعلون مع سقوط بلعيز وتطمينات قايد صالح بلعابد يأمر مديري التربية بمراقبة مدى تقدّم الدروس بأقسام الامتحانات النهائية الجمعية المهنية للبنوك تنفي وجود تحويلات مشبوهة للأموال حكيم بلحسل يتراجع عن الاستقالة ارتفاع الطلب على تأشيرات العمرة خلال شعبان ورمضان ڤايد صالح يشدد على التنفيذ الدقيق والصارم لبرامج التحضير القتالي توسّع دائرة رفض تأطير الرئاسيات يضع حكومة بدوي في مأزق نقابات وتنظيمات طلابية تحاول ركوب موجة تأطير الحراك الشعبي مسيّرة «ميراكل دي زاد» تمثل أمام القضاء لمواجهة تهمة إصدار صك دون رصيد اقتناء قسيمة السيارة بين 2 جوان و31 جويلية 2019 وزارة التجارة تخفف إجراءات استيراد المنتجات الغذائية هامل يخرج عن صمته وينفي علاقته بـ «البوشي» ويشيد بإعادة فتح قضايا الفساد الموثقون والمحضرون القضائيون يحتجون أمام وزارة العدل الأئمة ملزمون بختم القرآن كاملا في صلاة التراويح ! رفض محاولات السلطة السياسية القائمة إعادة استنساخ نفسها

أكدوا أن شغور منصب محافظ البنك المركزي يهدد السلطة النقدية

خبراء يحذرون من تداعيات الأزمة السياسية على الاقتصاد الوطني


  10 أفريل 2019 - 22:12   قرئ 252 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
خبراء يحذرون من تداعيات الأزمة السياسية على الاقتصاد الوطني

كمال ذيب: «العملة المحلية انهارت بـ 10 % في ظرف ثلاثة أشهر»

حذر خبراء الاقتصاد من التداعيات السلبية على الاقتصاد الوطني جراء الأزمة السياسية التي تمر بها البلاد منذ سبعة أسابيع، حيث كشف هؤلاء عن انهيار العملة الوطنية محليا بـ 10 بالمائة في ظرف ثلاثة أشهر، كما عرف الميزان التجاري لهذا العام تراجعا يقدر بـ 2.7 مليار دولار مقارنة بالسنة الماضية، حيث بلغ 450 مليون دولار 2018، إضافة إلى تضييع فرص الاستثمار التي ستكلف الدولة أموالا طائلة.

 

مع تواصل الأزمة الأساسية مند سبعة أسابيع بدأ خبراء الاقتصاد يحذرون من التداعيات السلبية على الاقتصاد الوطني، أين أكد الخبير الاقتصادي، كمال ذيب في تصريح لـ «المحور اليومي»، أمس، أن استمرار الأزمة السياسية ستؤدي إلى التداعيات السلبية على الاقتصاد الوطني، محذرا من أن شغور منصب محافظ بنك الجزائر سيؤثر على السلطة النقدية خاصة فيما يتعلق بالقيمة المحلية، أين كشف عن انهيار العملة المحلية بـ 10 بالمائة في ظرف ثلاثة أشهر، محذرا من جهة أخرى أن المرحلة المقبلة ستكون صعبة من أجل التفاوض مع المتعاملين الأجانب، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن التعاملات التجارية مع الشركاء الأجانب ستكون بالشروط التي يمليها الطرف الأجنبي، حيث ستكون التفاوض صعبا.

وتابع كمال ذيب أن الميزان التجاري تراجع مقارنة بالسنة الماضية، أين سجل العام الماضي 450 مليون دولار وفي سنة 2019 بلغ 2.7 مليار دولار، منوها في الوقت ذاته، أن صادرات المواد الغذائية لسنة 2019 قد سجلت تراجعا بـ 15.3 بالمائة مقارنة مع نفس سنة 2018 نتيجة تراجع مبيعات زيت الزيتون بنسبة 38 بالمائة و31 بالمائة من حيث كمية 16.1 ألف طن مقابل 23.3 ألف طن.

من جهته، أكد الخبير الاقتصادي والمصرفي كمال رزيق في تصريح لـ»المحور اليومي»، أن الخسائر المادية وضياع الفرص مختلف القطاعات الاستثمارات سيكلف الجزائر أموالا طائلة، كاشفا عن خسائر تتراوح ما بين 200 مليون دولار يوميا جراء الأزمة السياسية، مشيرا في الوقت ذاته، إلى أن غلق بعض وسائل النقل على غرار «الميترو» تكبد الخزينة العمومية خسارة قيمتها 110 مليار سنتيم وهو ما يقارب 1 مليار دولار. وأشار المتحدث ذاته، أن أولى المؤشرات التي بدأت تظهر هو التراجع الرهيب للعملة المحلية «الدينار» مقابل العملات الأجنبية على غرار الأورو والدولار، حيث بلغت قيمة ورقة الـ 100 أورو إلى 230 ألف دينار في السوق الموازية، بالإضافة إلى الاضطرابات التي مست العديد من القطاعات على غرار قطاع المحروقات التي بلغت نسبة تراجع إلى 40 بالمائة، إضافة كما عرفت العديد من المدن الكبرى للتجارة تراجع من خلال غلق المحلات بالإضافة الى السياحة والمشاريع المبرمجة هذه السنة كما عرف سوق العمل اضطرابات كذلك من خلال التوقيت.

وسيلة قرباج