شريط الاخبار
تأجيل محاكمة علي حداد إلى 3 جوان المقبل لغياب الشهود استرجاع العقار المنهوب يتسع ليشمل عقارات فلاحية لرجال أعمال نحو تأميم شركات وعقارات علي حداد سياسة «الأرض لمن يخدمها» تطال كبار رجال الأعمال المتابَعين قضائيا الجزائر تتقدم بإنابات قضائية لاسترجاع الأموال المهربة وتسليم «الفاسدين» الهاربين الجيش يتمسك بتنظيم الانتخابات الرئاسية لتفادي الفراغ الدستوري بن بيتور ينفي الاتصال به ويفنّد رغبته في خلافة بدوي تحقيقات قضائية ستطال مسؤولي بنوك عمومية وخاصة ضمن قضايا فساد الأفافاس لن يدّخر أي جهد لتحقيق مبادرة سياسية تحميها المؤسسة العسكرية الطبقة السياسية ترحّب بمبادرة الإبراهيمي وتعتبرها الحلّ الأفضل للأزمة أصحاب الجبة السوداء والمآزر البيضاء في مسيرة غدا بتيزي وزو علي حداد اليوم أمام محكمة بئر مراد رايس عن قضية التزوير واستعمال المزور آلاف الطلبة في مسيرة المطالبة بسقوط رموز النظام ورفــــــــــــــــــــض الانتخابات الأسواق الجوارية شبه فارغة وعزوف العارضين في الواجهة! بن صالح يؤكد توفير «ضمانات حقيقية لمنافسة نزيهة وعادلة» مستوردون يغرقون السوق بسلع مقلّدة مقابل تحويل أموال معتبرة للخارج شرطيان ينشطان ضمن عصابة تتاجر في المخدرات بالعاصمة.. البليدة والشلف الإبراهيمي.. بن يلس وعلي يحيى عبد النور يرافعون لمرحلة انتقالية وتأجيل الرئاسيات أسبوع ساخن يُنعش نفَس الحراك الشعبي على مدار 7 أيام شبكات مختصة في تهريب الآثار تسرق لوحات نادرة من متاحف العاصمة لجان مصالحة بدل المتابعات القضائية للمتعاملين الاقتصاديين أعوان الرقابة يهددون بإضراب مفتوح جديد يوم 26 ماي السعودية تلمّح إلى مواصلة «أوبك» خفض إمدادات النفط لاستقرار الأسعار بولنوار يتوقع استقرار الأسعار إلى ما بعد عيد الفطر رمي 10 ملايين خبزة يوميا منذ بداية شهر رمضان المتظاهرون ينقلون محاكمات المسؤولين من "فايسبوك" إلى البريد المركزي في مسيرتهم الـ 13 إصرار على رفض الانتخابات ورحيل بقايا رموز النظام وتمسك بوحدة الجزائريين سيول بشرية في تيزي وزو تصر على التغيير الجذري آلاف المتظاهرين بشوارع بجاية للمطالبة برحيل رموز النظام السابق حداد يورط 70 إطارا ساميا ووزراء والعدالة تباشر تحقيقاتها تحت شعار "يتحاسبو قاع" هكذا فرت سيدة وأقامت بمسكن رعية فرنسية بزرالدة للالتحاق بـ " داعش" شابة تتهم عشيقها بنشر صورها عبر "فايسبوك" انتقاما منه بعد زواجه الحكومة تراهن على ترشيد الواردات للحد من تآكل احتياطيات الصرف النفط يتجاوز عتبة 73 دولارا وأنظار المنتجين صوب اجتماع "أوبك" زغماتي نائبا عام لمجلس قضاء العاصمة ..عودة " المنجل فرنسا تتابع ما يحدث في الجزائر دون "أي إرادة في التدخل" حجز 5 قناطير من الكيف ببشار جميعي يدعو بوشارب للتنحي من رئاسة البرلمان على حداد يجر إطارات سامية ووزاء حاليين وسابقين إلى أروقة العدالة محكمة تيبازة تستمع للوالي السابق لتيبازة

الحركة الجزئية في سلك الولاة تزامنت مع فتح العدالة لملفات الفساد

رجال أعمال استحوذوا على العقار الصناعي بطرق غير قانونية بتواطؤ الولاة


  23 أفريل 2019 - 23:02   قرئ 391 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
رجال أعمال استحوذوا على العقار الصناعي بطرق غير قانونية بتواطؤ الولاة

خبراء الاقتصاد يدعون العدالة لفتح ملف العقار ومحاسبة الولاة المتورطين

ستضطر السلطات العمومية إلى إعادة النظر في ملف العقار الصناعي بتزامن مع الحركة الجزئية في سلك الولاة والولاة المنتدبين المتهمين بالتسيير العشوائي والانتقائي لهذا الملف الذي أصبح عائقا كبيرا أمام المستثمرين رغم التعليمات التي تلقاها هؤلاء من طرف السلطات من قبل، ويبدو أن هذا الملف العويص سيعرف انفراجا خصوصا أن بعض الولاة المتهمين بالتواطؤ مع بعض رجال الأعمال للاستحواذ على مساحات وعقارات دون أن يجسدوا مشاريعهم هؤلاء مشتبه بهم بعد شروع القضاء في فتح الملف.

 

 في الوقت الذي يعتبر ملف العقار الصناعي من أكبر ملفات الفساد وبعد الحركة  الجزئية التي أحدثها رئيس الدولة عبد القادر بن صالح في سلك الولاة والولاة المنتدبين أول أمس والتي شملت 6 ولاة على رأسهم عبد القادر زوخ وواليين منتدبين وفقا للمادة 92 من الدستور، أكد خبراء الاقتصاد أن هذا الإجراء تزامن مع فتح العدالة لملفات الفساد التي أطاحت بالعديد من الرؤوس على غرار رجال الأعمال علي حداد وإسعد ربراب والاخوة كونيناف، وفي هذا الشأن دعا الخبير الاقتصادي، فارس مسدور، في تصريح لـ «المحور اليومي» ، أنه على العدالة فتح ملف العقار الصناعي ومحاسبة الولاة المتورطين مع بعض رجال الاعمال في نهب واستغلال العقار الصناعي الذي استغل بغير حق وبطرق ملتوية، حيث دهب إلى أبعد من ذلك، بقوله إن بعض الولاة عبر 48 ولاية استغلوا منصبهم من أجل التلاعب بالعقار الصناعي وتوجيهه إلى بعض رجال الأعمال من أجل إنشاء قاعات للحفلات بدل المناطق الصناعية متسائلا عن مصير 32 منطقة صناعية التي تم التحدث عنها من طرف الحكومة وبالضبط من وزير الصناعة والمناجم السابق، عبد السلام بوشوارب، والتي أكد أنها ستخلق مناصب شغل، مضيفا في الوقت ذاته أن ملف العقار الصناعي من أكبر ملفات الفساد وأنه تم التطرق إليه بعدما تم فتح القضاء لملفات الفساد التي أطاحت بالعديد من الرؤوس وأنه سيتم استدعاء هؤلاء المتورطين في ملف العقار خاصة وأن العديد من الولاة لا يزالون يتواطؤون مع العديد من رجال الاعمال بالولايات على غرار ولاية بسكرة.  ومن جهته، قال الخبير الاقتصادي كمال رزيق، أن تطوير العقار في الجزائر هو مشكل ذهنيات بالدرجة الأولى، حيث يتطلب إرادة سياسية حقيقية لتطويره ومرافقة فعلية للمستثمرين في الميدان، في الوقت الذي يشتكي فيه المرقون العقاريون من نقص العقار باعتبار أن هذا الأخير لا يحتوي على منظومة قانونية واضحة، موضحا، أنه رغم التوجه نحو تنظيم سوق العقار في الجزائر بعدما كان رهين الفوضى والاستغلال من طرف بعض «الولاة «لا يزال يشهد  الوضعية نفسها، قائلا «إن تطوير العقار في الجزائر يعود إلى ذهنيات ويتطلب إرادة سياسية حقيقية من أجل تحسينه وتطويره والمرافقة الفعلية للمستثمرين في الميدان، مضيفا في الوقت ذاته، غياب منظومة قانونية واضحة يعتمد عليها المرقون العقاريون في استثماراتهم مشيرا إلى أن معظم التنظيمات تعود إلى فترة التسعينيات، غير أنه تم مؤخرا تعديل القانون رقم 87 ـ 03 المتعلق بالتهيئة العمرانية، حيث يهدف هذا الأخير ـ حسب المتحدث ـ إلى تحديد القواعد العامة الرامية إلى تنظيم إنتاج الأراضي، والموازنة بين وظائف السكن والفلاحة و الصناعة ووقاية المحيط ومجالات أخرى أدرجها هذا القانون.

وسيلة قرباج