شريط الاخبار
الجزائر تبحث رفع المبادلات التجارية مع مصر لمليار دولار نهاية 2020 توقعات بارتفاع أسعار النفط إلى 80 دولارا وزارة الفلاحة تتكفل بتخزين محصول الثوم الجزائريون استهلكوا 600 ألف طن من الخضر والفواكه و50 ألف طن من اللحوم منذ بداية رمضان تذبذب في التموين بحليب الأكياس في البليدة أكثر من 4 آلاف تاجر لضمان مداومة العيد في العاصمة العمال يغزون الشارع بشعار «من أجل الرحيل الفوري للنظام وسيدي السعيد» تعييـن مديـر عام جديد لمعهد الدراسات العليا في الأمن الوطني البـرلمان... مـن «الكادنة» إلى اقتحام المكاتب ڤايد صالح: «لا طموحات سياسية للجيش والعصابة تحاول تمييع محاربة الفساد» «قضية الكوكايين سياسية ومِن نَسْج العصابة التي استوردتها وورّطت أشقائي» السلطات العمومية تطوّق رموز الحراك وتضيّق على المحتجين قبل الجمعة الـ 14 الإبراهيمي يقترح حلا «خارج الدستور» ويبدي استعداده لقيادة المرحلة الانتقالية إعادة محاكمة الجنرال حسان أمام المحكمة العسكرية بالبليدة طلبة وأساتذة مدرسة علوم التغذية في وقفة احتجاجية ثانية أمام الوصاية تواصل ارتفاع أسعار كسوة العيد 48 مليار سنتيم حجم زكاة الفطر لهذه السنة ترحيل أزيد من 51 ألف إلى سكنات لائقة عبر الـ 24 عملية إعادة الاسكان الترتيب الكامل للمحترف الأول بعد الجولة ال29 شبيبة القبائل تدعم حظوظها للفوز بالبطولة الوطنية غلق سلالم البريد المركزي بالصفائح الحديدية منصف عثماني يغادر " الأفسيو عين مليلة يبقي على حظوظه في البقاء قي القسم الأول خليفاتي يسحب ترشحه لرئاسة الافسيو «البوشي» و12 إطارا بمحافظات عقارية اليوم أمام محكمة القطب الجزائي «هواوي» تطمئن زبائنها بإتاحة التحديثات منتجو الثوم يتكبدون خسائر فادحة جراء كساد منتجاتهم سعر سلة خامات «أوبك» يصل إلى 72,47 دولارا للبرميل الجزائر وإثيوبيا تعتزمان رفع حجم التبادل التجاري البيني «شاربات» مجهولة المصدر تسوّق في أكياس وقارورات على الأرصفة جني 4.901 قنطار مـــــن النعنـــــاع الأخضر بورڤلة تخفيضات على أسعار غرف الفنادق تصل إلى 50 بالمائة تسليم أزيد من 2400 سكن عدل بالعاصمة يوم السبت إطلاق سند العبور الإلكتروني للجزائريين المتوجهين إلى تونس طلبة العاصمة يكسرون الحاجز الأمني ويعتصمون أمام قصر الحكومة لأول مرة ڤايد صالح يؤكد أنّ مكافحة الفساد ترتكز على أسس صلبة ومعلومات دقيقة الخضر يحضرون لـ«الكان» بين الجزائر وقطر طلبة مستغانم يواصلون مسيراتهم للمطالبة برحيل بقايا النظام مسيرة حاشدة لطلبة جامعة بجاية رفضا للانتخابات أحزاب سياسية تجدد دعمها لموقف الجيش في معالجة الأزمة

صرف الدينار بالعملة الصعبة قد يتجاوز 30 ألف دينار لـ100 أورو

خبراء يحذرون من انهيار الدينار متأثرا بعودة استيراد السيارات المستعملة


  14 ماي 2019 - 18:58   قرئ 256 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
خبراء يحذرون من انهيار الدينار متأثرا بعودة استيراد السيارات المستعملة

نبه خبراء من مخاطر الانهيار الحاد في قيمة الدينار الجزائري أمام العملة الصعبة، بمجرد دخول قرار الحكومة القاضي بإلغاء الحظر على استيراد السيارات المستعملة «أقل من ثلاث سنوات»، حيز التطبيق، مما سينعكس سلبا على الاقتصاد الوطني.

 

 يتجه الدينار الجزائري نحو انهيار جديد في قيمته، بعد قرار الحكومة العودة إلى استيراد المركبات المستعملة، حيث ستعرف البورصة المالية الموازية، ارتفاعا كبيرا في قيمة العملات الأجنبية على غرار «الأورو» و «الدولار» مقابل انخفاض في قيمة صرف العملة الوطنية. ويرى خبراء ممن تحدثت إليهم «المحور اليومي» أن قرار الحكومة السماح باستيراد السيارات المستعملة غير صائب وسيؤثر سلبا على الاقتصاد الوطني وعلى قيمة الدينار الجزائري خصوصا، حيث أكد الخبير الاقتصادي كمال رزيق أن العودة إلى استيراد مركبات أقل من ثلاث سنوات سيكون بمثابة ضربة قاضية للدينار الجزائري الذي سيفقد الكثير من قيمته خلال الأسابيع القليلة القادمة، خاصة أن الحكومة اشترطت على الراغبين في اقتناء السيارات من الخارج ضرورة تمرير أموال العملة الصعبة عبر البنوك، الأمر الذي سيحدث ندرة في العملة بالسوق الموازية بما أن البنوك لا تسمح للمواطنين باقتناء مبالغ مالية من «الدوفيز»، مستغربا في الوقت ذاته، تشجيع الحكومة للسوق السوداء للعملة على حساب الدينار، كما توقع رزيق بلوغ ثمن الورقة الواحدة من قيمة 100 من العملة الأوروبية الموحدة «الاورو»  سقف 30 ألف دينار إلى 40 ألف دينار جزائري مباشرة فور دول قرار الحكومة حيز التطبيق.  وفي السياق ذاته، اعتبر رزيق أن قرار العودة إلى استيراد السيارات المستعملة في الوقت  الراهن قرار غير مدروس، مطالبا الحكومة بضرورة إعادة النظر فيه واتخاذ إجراءات جديدة تسمح لمصانع تركيب السيارات من مواصلة نشاطها من خلال دفتر شروط جديد يحدد نسبة الاندماج من اجل استحداث مناصب شغل جديدة والمحافظة على ناصب الشغل الحالية . من جهته، أكد الخبير الاقتصادي عبد الرحمان مبتول، أن العودة إلى استيراد السيارات المستعملة يمكن أن يكون إيجابيا على الاقتصاد الوطني وعلى المواطن الجزائري على حد سواء في حالة سماح الحكومة لوكلاء السيارات باستيرادها من الخارج، حيث يقومون بدفع الرسوم، بينما لا يدفعها أصحاب المصانع والذين يستفيدون أيضا من امتيازات أخرى، متوقعا بانهيار قيمة صرف الدينار في السوق الموازية، مقابل ندرة حادة في العملات الأجنبية على غرار «الاورو « و «الدولار « اللذين يعدان من أكثر العملات تداولا في السوق الدولية.

لطفي العقون