شريط الاخبار
الجزائر تبحث رفع المبادلات التجارية مع مصر لمليار دولار نهاية 2020 توقعات بارتفاع أسعار النفط إلى 80 دولارا وزارة الفلاحة تتكفل بتخزين محصول الثوم الجزائريون استهلكوا 600 ألف طن من الخضر والفواكه و50 ألف طن من اللحوم منذ بداية رمضان تذبذب في التموين بحليب الأكياس في البليدة أكثر من 4 آلاف تاجر لضمان مداومة العيد في العاصمة العمال يغزون الشارع بشعار «من أجل الرحيل الفوري للنظام وسيدي السعيد» تعييـن مديـر عام جديد لمعهد الدراسات العليا في الأمن الوطني البـرلمان... مـن «الكادنة» إلى اقتحام المكاتب ڤايد صالح: «لا طموحات سياسية للجيش والعصابة تحاول تمييع محاربة الفساد» «قضية الكوكايين سياسية ومِن نَسْج العصابة التي استوردتها وورّطت أشقائي» السلطات العمومية تطوّق رموز الحراك وتضيّق على المحتجين قبل الجمعة الـ 14 الإبراهيمي يقترح حلا «خارج الدستور» ويبدي استعداده لقيادة المرحلة الانتقالية إعادة محاكمة الجنرال حسان أمام المحكمة العسكرية بالبليدة طلبة وأساتذة مدرسة علوم التغذية في وقفة احتجاجية ثانية أمام الوصاية تواصل ارتفاع أسعار كسوة العيد 48 مليار سنتيم حجم زكاة الفطر لهذه السنة ترحيل أزيد من 51 ألف إلى سكنات لائقة عبر الـ 24 عملية إعادة الاسكان الترتيب الكامل للمحترف الأول بعد الجولة ال29 شبيبة القبائل تدعم حظوظها للفوز بالبطولة الوطنية غلق سلالم البريد المركزي بالصفائح الحديدية منصف عثماني يغادر " الأفسيو عين مليلة يبقي على حظوظه في البقاء قي القسم الأول خليفاتي يسحب ترشحه لرئاسة الافسيو «البوشي» و12 إطارا بمحافظات عقارية اليوم أمام محكمة القطب الجزائي «هواوي» تطمئن زبائنها بإتاحة التحديثات منتجو الثوم يتكبدون خسائر فادحة جراء كساد منتجاتهم سعر سلة خامات «أوبك» يصل إلى 72,47 دولارا للبرميل الجزائر وإثيوبيا تعتزمان رفع حجم التبادل التجاري البيني «شاربات» مجهولة المصدر تسوّق في أكياس وقارورات على الأرصفة جني 4.901 قنطار مـــــن النعنـــــاع الأخضر بورڤلة تخفيضات على أسعار غرف الفنادق تصل إلى 50 بالمائة تسليم أزيد من 2400 سكن عدل بالعاصمة يوم السبت إطلاق سند العبور الإلكتروني للجزائريين المتوجهين إلى تونس طلبة العاصمة يكسرون الحاجز الأمني ويعتصمون أمام قصر الحكومة لأول مرة ڤايد صالح يؤكد أنّ مكافحة الفساد ترتكز على أسس صلبة ومعلومات دقيقة الخضر يحضرون لـ«الكان» بين الجزائر وقطر طلبة مستغانم يواصلون مسيراتهم للمطالبة برحيل بقايا النظام مسيرة حاشدة لطلبة جامعة بجاية رفضا للانتخابات أحزاب سياسية تجدد دعمها لموقف الجيش في معالجة الأزمة

النشاط يخفي حاليا عمليات تهريب «الأورو» إلى الخارج

استيراد السيارات «أقل من 3 سنوات» سيرسّم أسواق «الدوفيز» السوداء


  14 ماي 2019 - 19:21   قرئ 147 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
استيراد السيارات «أقل من 3 سنوات» سيرسّم أسواق «الدوفيز» السوداء

 سَتُرسم السلطات العمومية أسواق العملة الصعبة السوداء التي توجد بعدد من ولايات الوطن الكبـرى، على غـرار سوق «السكوار» بالعاصمة، وإلا كيف سيتمكن الجزائـري من الحصول على مبالـغ معتبـرة مـن «الأورو» لدفع قيمة سيارته التي سيجلبها من إحدى الـدول الأوربية أو الخليجية.

 

 سَتكون أسواق «الدوفيـز» الكبـرى المنتشرة عبـر بعض ولايات الوطـن وجهة للجزائريين الراغبين في استيراد سيارات أقل من ثلاث سنوات من إحدى الدول الأوربية، بعد استكمال وزارتي المالية والتجارة الجوانب التقنية والمالية وغيرها المتعلقة بالملف، ودخول حيز الخدمة هذه العمليات رسميا، في وقت لم يُشـر وزير التجارة، سعيد جلاب، في أول تصريح له حول الملف، نهاية الأسبوع الماضي، عن كيفية تعامل البنوك التي ستتكفل بتحويل أموال المواطنين الراغبين في شـراء سيارة قديمة مـن الخارج، عن مصدر هذه الأخيرة، وهو نفس التوجه السائد حاليا بالنسبة لاستيراد السيارات الجديدة (2019) من فرنسا أو إحدى الدول الأوربية أو الإمارات العربية المتحدة، حيث لا تستفسر على حد المعلومات المتوفرة لدينا، مصالح الجمارك، من الجزائري عن كيفية تحويل الأموال أو إن صح القول «تهريب» قيمة ثمن سيارته التي تكون بصدد دخول الجزائر، بالرغم من أسعار بعضها باهض جدا، على غرار سيارات سيات «ليون» وفولكسفاغن «تيغوان» الألمانية، ومختلف علامة «مرسيدس»، وكذا بعض السيارات الفرنسية على غرار «رونو كونغو». ويفتـرض على السلطات العمومية، أو مصالح الجمارك التي تتكفل بعمليات الجمركة، وتكون مطلعة على فاتورة قيمة السيارات الجديدة المستوردة من بعض العواصم الأوروبية ودبي بالإمارات العربية المتحدة، أن تستفسر عن كيفية تحويل تلك الأموال، خاصة لما يتعلق الأمر بقيم معتبرة، في وقت يرخص بنك الجزائر للمسافرين عند الخروج من التراب الوطني، بحمل مبلغ 7500 أورو فقط، مرفوقا بوثيقة السحب من حساب بنكي، وعليه يتضح أن هذا النشاط يخفي وراءه عمليات تهريب عبر المطارات أو الموانئ، أو الاستنجاد بمعارف في الخارج على أن يتم الدفع بالدينار الجزائري على التراب الوطني، في وقت لا تُركب المصانع التي أنجزت في الجزائر من طرف بعض الماركات العالمية كل أنواع السيارات التي تجذب اهتمام الجزائري.

زين الدين زديغة