شريط الاخبار
مثول مرتقب لـ عولمي صاحب مجمع سوفاك أمام العدالة اليوم الجزائريون يحافظون على زخم المظاهرات رافعين سقف مطالبهم تنصيب الرئيس الأول والنائب العام لدى المحكمة العليا اليوم "سوفاك" و"هيونداي" يعيدان فتح باب الطلبات على نماذجها المركبة محليا مروجا مخدرات يلجآن إلى السرقة لتعويض قيمة مخدرات ضاعت منهما اعتقال علي غديري من منزله مساء اليوم الأمين العام السابق للمنظمة الوطنية للمجاهدين السعيد عبادو في ذمة الله ارتفاع واردات مجموعات «آس كا دي» خلال العام الجاري تمويل إيجاري للشركات لاقتناء معدات توزيع الوقود ومنتجات البترول «لافارج هولسيم» تطلق مسابقة دولية وترصد جوائز مالية بمليوني دولار 130 ألف قنطار من القمح حُصدت بجنوب وغرب البلاد أحمد أويحيى في السجن وعبد الغاني زعلان تحت الرقابة القضائية منظمة المجاهدين تهاجم «الأفلان» وتحمّله مسؤولية أزمة البلاد كنفدرالية النقابات الجزائرية تدعو لاستقالة بن صالح وتعويضه بشخصية ذات قبول شعبي المعهد الوطني للخرائط والكشف عن بعد يتدعم بكاميرا رقمية جد متطورة تربص تكويني لفائدة طلبة ماستر بجامعة البليدة في جامعة ألمانية نقابات الصحة تقدم مقترحاتها للخروج من الأزمة هيئة الوقاية من الفساد ومكافحته تستحدث دليلا عمليا لمكافحة تبييض الأموال قضية بلقبلة تعيد الحديث عن غياب الانضباط في الخضر وزير العدل يطالب رسميا برفع الحصانة عن عمار غول وبوجمعة طلعي لمباشرة التحقيق فرنسا تحشر أنفها في الجزائر وتقترح «الحوار الديمقراطي» لحل الأزمة آلاف العمال يحتشدون أمام المركزية النقابية للإطاحة بسيدي سعيد سوناطراك ستزود إيطاليا بالغاز الطبيعي لـ 8 سنوات القادمة وزارة التعليم العالي تشكل لجنة متابعة نشاطات الخدمات الجامعية إحالة رئيس ديوان وزير العدل على التقاعد وتعيين حامد عبد الوهاب خلفا له شاب يتسبب في وفاة كهل بعد شجاره معه وإسقاطه أرضا عمال البلديات في مسيرة حاشدة وسط مدينة تيزي وزو إيــــــداع 19 متهمـــــا الحبـــــس والإفــــراج عـــن 19 آخريـــن فـــي قضيــة طحكــــوت بن صالح يجري تغييرات واسعة بقطاع العدالة قبل ساعات عن الاستماع لـ 12 مسؤولا «تأميم» شركات رجال الأعمال الموقوفين يتم عبر المزاد العلني دحمون يأمر بوضع مخطط تفتيش بالبلديات الساحلية لمرافقة موسم الاصطياف المعارضة تحشد قواعدها لبحث حلول للأزمة السياسية أويحيى وزعلان أمام قاضي التحقيق بالمحكمة العليا اليوم طحكوت يجرّ الحيتان الكبيرة بالخدمات الجامعية إلى الحراش الطلبة يعودون إلى الشارع ويغيّرون وجهتهم نحو ساحة الشهداء تلاميذ «البيام» يحتفلون قبل ظهور النتائج صور لتدخل مصالح الحماية المدنية لإخماد نيران أتت على مقر مديرية النقل بولاية بجاية ليلة أمس الحكومة تنفي فسخ عقود استفاد منها مجمّع حداد وشركة كونيناف محي الدين طحكوت وشقيقاه ونجله في السجن فوضى الأسعار وغياب سلطة ضبط مستقلة يحرمان سوق التأمينات من مداخيل بـ5 مليار دولار سنويا

بعض البلديات فتحتها مطلع الأسبوع الثاني من رمضان

الأسواق الجوارية شبه فارغة وعزوف العارضين في الواجهة!


  19 ماي 2019 - 19:36   قرئ 123 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
الأسواق الجوارية شبه فارغة وعزوف العارضين في الواجهة!

باشرت السلطات المحلية متمثلة في بعض رؤساء البلديات في تنفيذ إجراءات وزارتي الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري والتجارة، بفتح الأسواق الجوارية لتموين السوق واستقرار الأسعار وكبح الاحتكار، على غرار بلديات الحراش، براقي، بلوزداد والمحمدية، غير أن هذه الأسواق شبه فارغة من العارضين عكس السنة الماضية، أين شهدت توافد الكثيرين منهم إلى جانب المستهلكين، في الوقت الذي تُحمل جمعيات ومنظمات ونقابيون مهنيون رؤساء البلديات مسؤولية الاحتفاظ بالأسواق الجوارية المغلقة.

 

بلغ عدد الأسواق الجوارية المخصصة لبيع الخضر والفواكه 1.569 سوقا خلال رمضان العام الجاري، والتي كان من المفروض أن تتبع مسار تفريغ التخزين وتلتزم ببيع تسعة منتجات حسب السعر المرجعي الذي ورد ضمن الإجراءات التي اتخذتها وزارة التجارة لضمان تموين السوق واستقرار الأسعار خلال الشهر الفضيل، غير أن الواقع يعكس ذلك، فعرفت هذه الأسواق خلال العام الجاري تأخرا كبيرا دام أسبوعين، في وقت باشر رؤساء البلديات فتحها بداية من الأسبوع الأول من رمضان الماضي، من أجل كبح المضاربة والتلاعب بالأسعار ورفعها إلى أسقف خيالية، حيث شهدت معظم أسعار المنتجات الفلاحية ارتفاعا كبيرا، وخلال الجولة الاستطلاعية التي قادت «المحور اليومي» إلى بعض أسواق العاصمة، صبيحة أمس، والتي باشرت السلطات المحلية -المتمثلة في  بعض «الأميار» بمنح ترخيص  للعارضين لعرض سلعهم بسعر في متناول المستهلك خاصة العائلات ذات الدخل المحدود، غير أن ما تم الوقوف عليه هو العزوف الكبير للعارضين خاصة فيما يتعلق بالمنتجات الفلاحية على غرار الخضر والفواكه التي يكثر عليها الطلب في هذا الشهر.

ولم تشهد الأسواق الجوارية هذا العام مقارنة بالسنة الماضية، إقبالا كبيرا للعارضين والمؤسسات الوطنية التي كانت تساهم في التعريف بالمنتوج الوطني وتسويقه للمستهلكين، فقد اقتصرت الأسواق هذه السنة على عرض مواد التنظيف والعسل دون عرض المنتجات الأخرى التي تعود عليها المستهلك، حيث تعد الأسواق الجوارية قبلة للعائلات الجزائرية خاصة ذات الدخل المحدود.

للتذكير فإن ورقة الطريق التي وضعتها وزارة التجارة لتسقيف الأسعار تزامنا مع شهر رمضان، كانت بمشاركة الشركاء الاجتماعيين من جمعيات منظمة حماية المستهلك والنقابات المهنية الخاصة بالتجار والحرفيين، كما توجد بعض الآليات الأخرى ساهمت في التقليل من ارتفاع أسعار الخضر والفواكه، من خلال توفير الأسواق الجوارية، التي تكون فيها الأسعار في متناول المستهلك، غير أن ما تم ملاحظته في هذه الأسواق كان عكس ما هو منتظر، فالأسعار كانت تعرف ارتفاعا محسوسا مقارنة بالعادية منها خلال الايام التي كانت تسبق رمضان. في السياق ذاته، حمّلت الجمعيات والمنظمات والنقابيين المهنيين مسؤولية التأخر الذي عرفته الاسواق الجوارية، لرؤساء البلديات باحتفاظهم بمثل هذه الأسواق المغلقة.

وسيلة قرباج