شريط الاخبار
سحب شهادات التخصيص لمكتتبي «أل بي بي» بسيدي عبد الله يوم الأحد اقتناء أضاحي العيد «إلكترونيا» لأول مرة في الجزائر التماس 16 سنة سجنا نافذا ضد طحكوت مع مصادرة الأملاك الحجر الكلي على الأحياء الموبوءة حل أمثل لاحتواء كورونا توقيف 19 بارون مخدرات وحجز 1.891 طن من الكيف ولاة يمنعون إقامة المخيمات الصيفية بسبب «كورونا» والي سطيف يأمر بتشديد الرقابة والعقوبات على مخالفي الحجر الجزئي وزارة التعليم العالي تفتح اليوم باب الحوار مع الشركاء الاجتماعيين إطلاق جلسات محلية وجهوية لإصلاح المنظومة التربوية قريبا عطال وبوداوي يحلمان بالانضمام للريال والبارصا رزيق يُلزم تجار سطيف بتموين السوق خلال الحجر الحكومة تشدد إجراءات الحجر على 18 بلدية بسطيف لمنع انتشار الوباء خامات «أوبك» تنتعش وتستقر عند 43,54 دولار للبرميل بنك «ترست» الجزائر يطلق «إيزي كارت» المنظمة الطلابية الجزائرية الحرة تقدم 12 مقترحا لتعجيل عودة الطلبة في 23 أوت إطلاق منصة رقمية لتحديد مواعيد العلاج بالأشعة لمرضى السرطان وزارة التربية تعدّل ميزانيات المتوسطات والثانويات «أويحيى ويوسفي جمّدا مشروع سوزوكي ونجحتُ في صناعة حافلة جزائرية» وزارة الصحة «توافق» على البروتوكول الصحي لديوان الخدمات الجامعية وزارة الصحة توصي بالحجر الصحي المنزلي للبحارة العائدين الجزائر تحتضن ملتقى دوليا حول الاستثمار نهاية جويلية وزارة الصحة تستلم هبة بقيمة 40 مليار سنتيم من اللوازم الطبية اختتام الدورة البرلمانية غدا والاستفتاء على مسودة الدستور مؤجل «صفقة استئجار إيتوزا حافلات طحكوت كانت قبل مجيئي للوزارة» فرض إجراءات خاصة لمنع تفشي كورونا يومي عيد الأضحى تأجيل كأس أمم إفريقيا للمحليين إلى صيف 2022 طلبان جديدان لدخول بورصة الجزائر معهد باستور يؤكد أن 30 بالمائة من حالات التسمم متعمدة كورونا تعصف بإنتاج القطاع الصناعي العمومي الاقتصاد الجزائري بعيد عن الانهيار رغم الصعوبات شفاء 92 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا في سطيف مكتتبو «عدل2» يحتجون أمام الوكالة للمطالبة بشهادات التخصيص توزيع المساكن بصيغ مختلفة عبر الوطن بمناسبة عيد الاستقلال وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة» أويحيى منح متعاملين اقتصاديين 5 ملايير دج إعفاءات ضريبية وسبّب تبديد 4 ملايير دج ولاة يعلّقون توثيق عقود الـزواج إلى إشعـار آخر بسبب «كورونا» البرتوكول الصحي الخاص بالدخول الجامعي على طاولة لجنة مكافحة كورونا اليوم تبون يناقش مع الحكومة مخطط الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي اليوم بن بوزيد يؤكد أن ارتفاع الحالات «عالمي» وليس مقتصرا على الجزائر شنقريحة يشرف على احتفالات عيد الاستقلال ببني مسوس وحضور بن حديد يصنع الحدث

لا تحترم أدنى شروط النظافة والحفظ

«شاربات» مجهولة المصدر تسوّق في أكياس وقارورات على الأرصفة


  21 ماي 2019 - 18:02   قرئ 473 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
«شاربات» مجهولة المصدر تسوّق في أكياس وقارورات على الأرصفة

انتشرت تجارة المشروبات « عصير الشاربات» بشكل كبير في شهر رمضان الجاري، حيث باتت تُسوّق في أكياس شفافة وقارورات دون معرفة مصدرها، وتحت أشعة الشمس في الأسواق الفوضوية وعلى الأرصفة والطرقات، دون رقيب ولا حسيب.

تعرف مختلف الأسواق الشعبية انتشارا واسعا للباعة الفوضويين ممن يعرضون عصير «الشاربات» التي تعرف رواجا كبيرا وسط الجزائريين، إلا أن غالبية هؤلاء التجار لا يحترمون شروط الحفظ و التبريد وطريقة عرض المنتوج، ولا يستجيبون للمعايير المعتمدة في مجال التعليب، حيث يسوقون هذا المنتوج على طاولات وفي أكياس بلاستيكية وقارورات دون ذكر تركيبة العصير المُسوق وتاريخ صلاحيته ولا حتى عنوان منتجه، الأمر الذي يشكل خطرا على صحة المستهلك الجزائري، في ظل غياب أعوان الرقابة، الذين دخلوا في اضراب عن العمل مع بداية شهر رمضان. ورغم خطورة مثل هذه المنتجات المجهولة المصدر على حياة المستهلكين، إلا أنها تعرف اقبالا كبيرا عليها من طرف أصحاب الدخل الضعيف، في ظل عجزهم عن اقتناء منتجات ذات جدوة، بسبب ارتفاع اسعارها وانهيار قدرتهم الشرائية

وقد حذر العديد من المختصين من خطورة المواد المستعملة في تركيبة هذا المشروب، كونها تحتوي على نسبة عالية من الحوامض بالإضافة الى استعمال الملونات الغائية والمنكهات الاصطناعية

في سياق ذي صلة، استنكرت المنظمة الجزائرية لحماية المستهلك وإرشاده، «ابوس» عبر صفحتها الرسمية «فايسبوك» من الانتشار الواسع لتجارة

«الشاربات»، محذرة من خطورة هذه المنتجات المجهولة المصدر على صحة المستهلك الجزائري، لا سيما أنها سببا مباشرا في التسممات الغذائية خاصة خلال موسم الحر، بما أن غالبية التجار يعرضون سلعهم على قارعة الطريق والأرصفة بعيدين عن أعين الرقابة.

ودعت المنظمة المستهلكين إلى عدم اقتناء هذه المشروبات من أصحاب الطاولات العشوائية، الذين لا يحترمون شروط النظافة والحفظ، مع ضرورة التبليغ عن هؤلاء لدى مصالح وزارة التجارة، من أجل اتخاذ التدابير اللازمة

لطفي العقون