شريط الاخبار
خبراء اقتصاديون يطالبون بعقد جلسات وطنية حول الاقتصاد منتدى رؤساء المؤسسات يثمّن إنشاء محافظة للطاقات المتجددة خام «برنت» ينهي الأسبوع مرتفعا إلى 64، 58 دولارا «إيريس» يكشف عن أسعار عجلات «دي زاد» الجديدة 8 مليار دينار لتوصيل مياه سد بني هارون بسهل الرميلة الجيش يوقف 63 منقّبا عن الذهب بالولايات الجنوبية إتلاف 745 هكتار من الغطاء النباتي والغابي تجهيز 2500 مدرسة بحاويات لفرز النفايات حرس السواحل تحبط محاولة «حرقة» لـ 191 شخص خلال أوت تسهيل عودة الحجاج الجزائريين إلى أرض الوطن «البنال» سيشرع في التنقل إلى مختلف الولايات قريبا الحكومة تقرر فتح ملفات الفساد في الإدارات العمومية العاصمة تحت الحصار ومواطنون يُحتجزون في الطرقات! القنصلية الفرنسية تبرر تأخر معالجة طلبات «الفيزا» بتذبذب الأنترنت الطلابي الحر يتبرأ من الطلبة الحاضرين لقاء لجنة الحوار كريم يونس يتهم دعاة مقاطعة الحوار بـ«محاولة إحراق البلاد» الحكومة تفك الحصار الشعبي المفروض عليها منذ تعيينها إعانات مالية تصل إلى 100 مليون سنتيم للمستفيدين من البناء الذاتي الدرك يحجز 2000 قرص مهلوس عبر 8 ولايات عمال مجمّع «تونيك» يناشدون الحكومة إنقاذه من الإفلاس أنصار «مان سيتي» ينتقذون غوارديولا لتهميشه محرز الحكومة أمام تحدي البحث عن توافقات ومواجهة غضب النواب! الشرطة تطيح برؤوس "مافيا العقار" بوهران ووزراء وأمنيون في قلب الفضيحة وزير العدل ينهي مهام قاضيين بالحراش وتيارت ووكيل الجمهورية بمحكمة تلمسان إدانة واسعة لطريقة قتل النمر الهارب من حديقة للحيوانات بتقرت " تلاعب" في طريقة تقديم طلب الاعتماد وراء إلغاء ندوة الائتلاف الطلابي توظيف 1.5 بالمائة من ذوي الاحتياجات الخاصة بقطاع العمل تأسيس مجلس شعبي للشباب بالمجلس الولائي لولاية بجاية صالحي وبن حمو وساحلي غير معنيين بالمشاركة في الحوار الوطني بن مسعود يحرص على حل إشكالية غلاء أسعار الفنادق والمنتجعات تفكيك شبكة مختصة في المتاجرة بالمهلوسات بحسين داي 173 طن احتياط الجزائر من الذهب في 2019 البنوك تجمّد عمل لجان دراسة القروض إلى غاية أكتوبر دخول أنبوب نقل الغاز «قصدير- بني صاف» حيز الخدمة في 2020 سعر سلة خامات «أوبك» يتجاوز 59 دولارا اضطراب التزويد بالمياه الشروب يعود لعطب كهربائي جمع 470 طن من النفايات المنزلية في العيد بورقلة العاصميون استهلكوا 1.5 مليون متر مكعب من المياه خلال العيد العدالة تواصل التحقيق في قضايا الفساد وتؤجل ملفات مهمة والي تلمسان الأسبق أمام المحكمة العليا في قضية «الهامل»

بعض المنتجات الفلاحية هوت تحت السعر المحدد

التجار يستجيبون للأسعار المرجعية في الأسبوع الأخير من رمضان


  26 ماي 2019 - 18:18   قرئ 135 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
التجار يستجيبون للأسعار المرجعية في الأسبوع الأخير من رمضان

 

 يبدو أن الأسعار المرجعية التي وضعتها وزارة التجارة والتي حددت أسعار أهم المنتجات الفلاحية واسعة الاستهلاك في رمضان، برز أثرها مع بداية العد التنازلي لانقضاء الشهر الفضيل، والتي لم يجد لها المواطن البسيط أثرا واضحا خلال اليوم الأول من رمضان، الأسعار التي انخفضت بسبب الوفرة مقابل الطلب المتوسط على بعض المواد على غرار الجزر، الكوسة والباذنجان وغيرها من الخضر، ودون تأثرها بأي أداة رقابية تذكر بحكم الإضراب الذي شنه أعوان الرقابة التابعين لوزارة التجارة منذ حلول هذا الشهر. 

 من خلال الجولة الاستطلاعية التي قادتنا لبعض نقاط البيع والأسواق الجوارية بالعاصمة على غرار براقي، الكاليتوس وسوق الحراش، لاحظنا تطابق أسعار المتداولة لدى تجار التجزئة مع تلك التي أقرتها وزارة التجارة، والذي سجل فارقا ما بين 30-45 دج للكيلوغرام الواحد لكل منتج خلال الفاتح من الشهر الفضيل. 

وتسجل بورصة أسعار المنتجات الفلاحية الاثني عشر التي حددتها الحكومة بالتنسيق مع المنظمة الوطنية لحماية المستهلك وإرشاده، انخفاضا ملحوظا أرجعه عديد التجار إلى الوفرة التي تسجلها السوق الوطنية، حيث انخفض سعر البطاطا المادة الأكثر إقبالا من طرف الجزائريين والحاضرة بقوة على موائد الجزائريين، إلى 50 دج للكيلوغرام الواحد بالنسبة للبطاطا «الموسمية» ذات النوعية الجيدة، بعدما تراوح سعرها ما بين 60-70 دج في أول أيام رمضان، المنتج الفلاحي الذي سجل وفرة هذه السنة. 

وفيما يخص سعر الكوسة أو ما يصطلح عليها بـ «القرعة» فقد هوت إلى 40 دج للكيلوغرام الواحد بحكم وفرة المنتج في السوق، بعدما تم عرضها منذ 3 أسابيع ما بين 80-120 دج، أما عن سعر الجزر فلقد شهد استقرارا عند 65 دج السعر مما يطابق تقريبا السعر المرجعي لوزارة التجارة، دون أي انخفاض يُذكر في سعره بالرغم من ضعف الطلب على هذه المادة. وفيما يخص مادة الخس أو السلاطة الخضراء تراجعا بالضعف من 120 دج إلى 60 دج للكيلوغرام الواحد، متجاوزا ضعف السعر المرجعي المحدد ما بين 60 دج و70 دج في اسواق التجزئة، أما عن سعر منتوج الطماطم متوسطة النوعية فقد تراوح سعر الكيلوغرام الواحد ما بين 60-80 دج، بعدما سجلت التهابا في سعرها فاق 120 دج لـ 1كلغ، الأرقام التي تسجل تقاربا مع السعر المرجعي المحدد لهذه الأخيرة ما بين 60 و80 دينار عند البيع بالجملة و90 و110 دج في أسواق التجزئة. 

من بين كل المنتجات الفلاحية، سجل منتوج البصل الأحمر الاستثناء بارتفاعه من 75 دج لـ 1 كلغ إلى 100 دج في أغلب الأسواق الأمر الذي أرجعه التجار ومهتمون بالشأن الفلاحي إلى ضعف الإنتاج في هذا المنتوج غير الموسمي، وهو السعر الذي لم يعكس بتاتا السعر المرجعي في سوق التجزئة للنوع الجاف المخزن والمحدد ما بين 55 دج و60 دج. وعن أسعار الفواكه، فقد عرفت هي الأخرى تراجعا نسبيا فيما يخص فاكهة البطيخ الأحمر فقد تراجعت من 130 دج لكيلوغرام الواحد إلى 60 دج مما مكن المواطن البسيط هذه الأيام من اقتناءها، فيما عرف سعر الفراولة والموز ارتفاعا إلى 220 دج و300 دج على التوالي. وما لاحظناه من خلال الجولات العديدة لأسواق العاصمة وحديثنا مع عديد الزبائن، أكدوا في حديثهم لـ «المحور اليومي» بأن الباعة الفوضويين المتنقلين بين الأحياء والبلديات ساهموا بنسبة كبيرة في خفض الأسعار من خلال عرض مختلف أنواع المنتجات من الخضر والفواكه بأسعار في متناول وبفارق 10-20 دج الجميع بالمقارنة مع الباعة النظاميين أو حتى بالأسواق الموازية، الأمر الذي عزّز من نشاط التجار المتنقلين بزيادة إقبال المواطنين لاقتناء ما يحتاجونه من مواد اختصارا للوقت والجهد حسب قولهم-. 

مريم سلماوي