شريط الاخبار
مثول مرتقب لـ عولمي صاحب مجمع سوفاك أمام العدالة اليوم الجزائريون يحافظون على زخم المظاهرات رافعين سقف مطالبهم تنصيب الرئيس الأول والنائب العام لدى المحكمة العليا اليوم "سوفاك" و"هيونداي" يعيدان فتح باب الطلبات على نماذجها المركبة محليا مروجا مخدرات يلجآن إلى السرقة لتعويض قيمة مخدرات ضاعت منهما اعتقال علي غديري من منزله مساء اليوم الأمين العام السابق للمنظمة الوطنية للمجاهدين السعيد عبادو في ذمة الله ارتفاع واردات مجموعات «آس كا دي» خلال العام الجاري تمويل إيجاري للشركات لاقتناء معدات توزيع الوقود ومنتجات البترول «لافارج هولسيم» تطلق مسابقة دولية وترصد جوائز مالية بمليوني دولار 130 ألف قنطار من القمح حُصدت بجنوب وغرب البلاد أحمد أويحيى في السجن وعبد الغاني زعلان تحت الرقابة القضائية منظمة المجاهدين تهاجم «الأفلان» وتحمّله مسؤولية أزمة البلاد كنفدرالية النقابات الجزائرية تدعو لاستقالة بن صالح وتعويضه بشخصية ذات قبول شعبي المعهد الوطني للخرائط والكشف عن بعد يتدعم بكاميرا رقمية جد متطورة تربص تكويني لفائدة طلبة ماستر بجامعة البليدة في جامعة ألمانية نقابات الصحة تقدم مقترحاتها للخروج من الأزمة هيئة الوقاية من الفساد ومكافحته تستحدث دليلا عمليا لمكافحة تبييض الأموال قضية بلقبلة تعيد الحديث عن غياب الانضباط في الخضر وزير العدل يطالب رسميا برفع الحصانة عن عمار غول وبوجمعة طلعي لمباشرة التحقيق فرنسا تحشر أنفها في الجزائر وتقترح «الحوار الديمقراطي» لحل الأزمة آلاف العمال يحتشدون أمام المركزية النقابية للإطاحة بسيدي سعيد سوناطراك ستزود إيطاليا بالغاز الطبيعي لـ 8 سنوات القادمة وزارة التعليم العالي تشكل لجنة متابعة نشاطات الخدمات الجامعية إحالة رئيس ديوان وزير العدل على التقاعد وتعيين حامد عبد الوهاب خلفا له شاب يتسبب في وفاة كهل بعد شجاره معه وإسقاطه أرضا عمال البلديات في مسيرة حاشدة وسط مدينة تيزي وزو إيــــــداع 19 متهمـــــا الحبـــــس والإفــــراج عـــن 19 آخريـــن فـــي قضيــة طحكــــوت بن صالح يجري تغييرات واسعة بقطاع العدالة قبل ساعات عن الاستماع لـ 12 مسؤولا «تأميم» شركات رجال الأعمال الموقوفين يتم عبر المزاد العلني دحمون يأمر بوضع مخطط تفتيش بالبلديات الساحلية لمرافقة موسم الاصطياف المعارضة تحشد قواعدها لبحث حلول للأزمة السياسية أويحيى وزعلان أمام قاضي التحقيق بالمحكمة العليا اليوم طحكوت يجرّ الحيتان الكبيرة بالخدمات الجامعية إلى الحراش الطلبة يعودون إلى الشارع ويغيّرون وجهتهم نحو ساحة الشهداء تلاميذ «البيام» يحتفلون قبل ظهور النتائج صور لتدخل مصالح الحماية المدنية لإخماد نيران أتت على مقر مديرية النقل بولاية بجاية ليلة أمس الحكومة تنفي فسخ عقود استفاد منها مجمّع حداد وشركة كونيناف محي الدين طحكوت وشقيقاه ونجله في السجن فوضى الأسعار وغياب سلطة ضبط مستقلة يحرمان سوق التأمينات من مداخيل بـ5 مليار دولار سنويا

بعض المنتجات الفلاحية هوت تحت السعر المحدد

التجار يستجيبون للأسعار المرجعية في الأسبوع الأخير من رمضان


  26 ماي 2019 - 18:18   قرئ 87 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
التجار يستجيبون للأسعار المرجعية في الأسبوع الأخير من رمضان

 

 يبدو أن الأسعار المرجعية التي وضعتها وزارة التجارة والتي حددت أسعار أهم المنتجات الفلاحية واسعة الاستهلاك في رمضان، برز أثرها مع بداية العد التنازلي لانقضاء الشهر الفضيل، والتي لم يجد لها المواطن البسيط أثرا واضحا خلال اليوم الأول من رمضان، الأسعار التي انخفضت بسبب الوفرة مقابل الطلب المتوسط على بعض المواد على غرار الجزر، الكوسة والباذنجان وغيرها من الخضر، ودون تأثرها بأي أداة رقابية تذكر بحكم الإضراب الذي شنه أعوان الرقابة التابعين لوزارة التجارة منذ حلول هذا الشهر. 

 من خلال الجولة الاستطلاعية التي قادتنا لبعض نقاط البيع والأسواق الجوارية بالعاصمة على غرار براقي، الكاليتوس وسوق الحراش، لاحظنا تطابق أسعار المتداولة لدى تجار التجزئة مع تلك التي أقرتها وزارة التجارة، والذي سجل فارقا ما بين 30-45 دج للكيلوغرام الواحد لكل منتج خلال الفاتح من الشهر الفضيل. 

وتسجل بورصة أسعار المنتجات الفلاحية الاثني عشر التي حددتها الحكومة بالتنسيق مع المنظمة الوطنية لحماية المستهلك وإرشاده، انخفاضا ملحوظا أرجعه عديد التجار إلى الوفرة التي تسجلها السوق الوطنية، حيث انخفض سعر البطاطا المادة الأكثر إقبالا من طرف الجزائريين والحاضرة بقوة على موائد الجزائريين، إلى 50 دج للكيلوغرام الواحد بالنسبة للبطاطا «الموسمية» ذات النوعية الجيدة، بعدما تراوح سعرها ما بين 60-70 دج في أول أيام رمضان، المنتج الفلاحي الذي سجل وفرة هذه السنة. 

وفيما يخص سعر الكوسة أو ما يصطلح عليها بـ «القرعة» فقد هوت إلى 40 دج للكيلوغرام الواحد بحكم وفرة المنتج في السوق، بعدما تم عرضها منذ 3 أسابيع ما بين 80-120 دج، أما عن سعر الجزر فلقد شهد استقرارا عند 65 دج السعر مما يطابق تقريبا السعر المرجعي لوزارة التجارة، دون أي انخفاض يُذكر في سعره بالرغم من ضعف الطلب على هذه المادة. وفيما يخص مادة الخس أو السلاطة الخضراء تراجعا بالضعف من 120 دج إلى 60 دج للكيلوغرام الواحد، متجاوزا ضعف السعر المرجعي المحدد ما بين 60 دج و70 دج في اسواق التجزئة، أما عن سعر منتوج الطماطم متوسطة النوعية فقد تراوح سعر الكيلوغرام الواحد ما بين 60-80 دج، بعدما سجلت التهابا في سعرها فاق 120 دج لـ 1كلغ، الأرقام التي تسجل تقاربا مع السعر المرجعي المحدد لهذه الأخيرة ما بين 60 و80 دينار عند البيع بالجملة و90 و110 دج في أسواق التجزئة. 

من بين كل المنتجات الفلاحية، سجل منتوج البصل الأحمر الاستثناء بارتفاعه من 75 دج لـ 1 كلغ إلى 100 دج في أغلب الأسواق الأمر الذي أرجعه التجار ومهتمون بالشأن الفلاحي إلى ضعف الإنتاج في هذا المنتوج غير الموسمي، وهو السعر الذي لم يعكس بتاتا السعر المرجعي في سوق التجزئة للنوع الجاف المخزن والمحدد ما بين 55 دج و60 دج. وعن أسعار الفواكه، فقد عرفت هي الأخرى تراجعا نسبيا فيما يخص فاكهة البطيخ الأحمر فقد تراجعت من 130 دج لكيلوغرام الواحد إلى 60 دج مما مكن المواطن البسيط هذه الأيام من اقتناءها، فيما عرف سعر الفراولة والموز ارتفاعا إلى 220 دج و300 دج على التوالي. وما لاحظناه من خلال الجولات العديدة لأسواق العاصمة وحديثنا مع عديد الزبائن، أكدوا في حديثهم لـ «المحور اليومي» بأن الباعة الفوضويين المتنقلين بين الأحياء والبلديات ساهموا بنسبة كبيرة في خفض الأسعار من خلال عرض مختلف أنواع المنتجات من الخضر والفواكه بأسعار في متناول وبفارق 10-20 دج الجميع بالمقارنة مع الباعة النظاميين أو حتى بالأسواق الموازية، الأمر الذي عزّز من نشاط التجار المتنقلين بزيادة إقبال المواطنين لاقتناء ما يحتاجونه من مواد اختصارا للوقت والجهد حسب قولهم-. 

مريم سلماوي