شريط الاخبار
خبراء اقتصاديون يطالبون بعقد جلسات وطنية حول الاقتصاد منتدى رؤساء المؤسسات يثمّن إنشاء محافظة للطاقات المتجددة خام «برنت» ينهي الأسبوع مرتفعا إلى 64، 58 دولارا «إيريس» يكشف عن أسعار عجلات «دي زاد» الجديدة 8 مليار دينار لتوصيل مياه سد بني هارون بسهل الرميلة الجيش يوقف 63 منقّبا عن الذهب بالولايات الجنوبية إتلاف 745 هكتار من الغطاء النباتي والغابي تجهيز 2500 مدرسة بحاويات لفرز النفايات حرس السواحل تحبط محاولة «حرقة» لـ 191 شخص خلال أوت تسهيل عودة الحجاج الجزائريين إلى أرض الوطن «البنال» سيشرع في التنقل إلى مختلف الولايات قريبا الحكومة تقرر فتح ملفات الفساد في الإدارات العمومية العاصمة تحت الحصار ومواطنون يُحتجزون في الطرقات! القنصلية الفرنسية تبرر تأخر معالجة طلبات «الفيزا» بتذبذب الأنترنت الطلابي الحر يتبرأ من الطلبة الحاضرين لقاء لجنة الحوار كريم يونس يتهم دعاة مقاطعة الحوار بـ«محاولة إحراق البلاد» الحكومة تفك الحصار الشعبي المفروض عليها منذ تعيينها إعانات مالية تصل إلى 100 مليون سنتيم للمستفيدين من البناء الذاتي الدرك يحجز 2000 قرص مهلوس عبر 8 ولايات عمال مجمّع «تونيك» يناشدون الحكومة إنقاذه من الإفلاس أنصار «مان سيتي» ينتقذون غوارديولا لتهميشه محرز الحكومة أمام تحدي البحث عن توافقات ومواجهة غضب النواب! الشرطة تطيح برؤوس "مافيا العقار" بوهران ووزراء وأمنيون في قلب الفضيحة وزير العدل ينهي مهام قاضيين بالحراش وتيارت ووكيل الجمهورية بمحكمة تلمسان إدانة واسعة لطريقة قتل النمر الهارب من حديقة للحيوانات بتقرت " تلاعب" في طريقة تقديم طلب الاعتماد وراء إلغاء ندوة الائتلاف الطلابي توظيف 1.5 بالمائة من ذوي الاحتياجات الخاصة بقطاع العمل تأسيس مجلس شعبي للشباب بالمجلس الولائي لولاية بجاية صالحي وبن حمو وساحلي غير معنيين بالمشاركة في الحوار الوطني بن مسعود يحرص على حل إشكالية غلاء أسعار الفنادق والمنتجعات تفكيك شبكة مختصة في المتاجرة بالمهلوسات بحسين داي 173 طن احتياط الجزائر من الذهب في 2019 البنوك تجمّد عمل لجان دراسة القروض إلى غاية أكتوبر دخول أنبوب نقل الغاز «قصدير- بني صاف» حيز الخدمة في 2020 سعر سلة خامات «أوبك» يتجاوز 59 دولارا اضطراب التزويد بالمياه الشروب يعود لعطب كهربائي جمع 470 طن من النفايات المنزلية في العيد بورقلة العاصميون استهلكوا 1.5 مليون متر مكعب من المياه خلال العيد العدالة تواصل التحقيق في قضايا الفساد وتؤجل ملفات مهمة والي تلمسان الأسبق أمام المحكمة العليا في قضية «الهامل»

وزارة التجارة مطالبة بالتحقيق وكشف المتورطين

«مافيا» السميد تتلاعب بالقدرة الشرائية لـ «الزاولية»!


  26 ماي 2019 - 18:17   قرئ 175 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
«مافيا» السميد تتلاعب بالقدرة الشرائية لـ «الزاولية»!

  حماية المستهلك تؤكد أن الزيادة في أسعار السميد تفوق 50 بالمائة  

رغم الإجراءات التي شرعت فيها الحكومة منذ 2008 لدعم أسعار المواد الأساسية - على غرار مادة السميد- للحد من تأثير ارتفاع أسعار السوق العالمية على الجزائريين، إلا أنها لا تزال تشهد ارتفاعا كبيرا يفوق الـ 50 في المائة عن السعر الحقيقي خاصة وأن هذا المنتوج يخضع لقانون «التقنين» وهو الأمر الذي يؤدي بـ «مافيا» السميد للتلاعب بالأسعار والمضاربة، ما جعل الكثيرون يطالبون وزارة التجارة بالتحقيق وكشف المتورطين. 

 تقدر أسعار السميد العادي - عند خروجه من المصنع - بـ  812.5 دينار، في حين يبلغ عند البيع لتجار التجزئة بـ 850 دينار، في حين يصل سعره عند البيع للمستهلكين إلى 900 دينار، أما فيما يتعلق بالسميد الممتاز فيقدر عند الخروج من المصنع بـ 875 دينار، بالمقابل يبلغ سعره عند البيع لتجار التجزئة بـ 925 دينار، أما السعر الذي يصل إلى المستهلك فهـــو يقــــــدر بـ 1000دينار وهو الأمر الذي اعتبرته منظمة حماية وإرشاد المستهلك بغير العادل رغم الأموال الضخمة التي تدفعها الدولة من أجل استيراد مادة السميد لتصل إلى المستهلك بسعره المقنن غير أنه يفوق حاليا نسبة 50 بالمائة. 

هذه الزيادات التي أثارت انتباه منظمة حماية وإرشاد المستهلك جعلتها تتساءل عن سبب هذه الزيادات الكبيرة في أسعار مادة السميد، مطالبة وزارة التجارة بالتدخل العاجل وكشف المتورطين، علما أن المنظمة سبق وأن أجرت تحقيقات لكشف المتلاعبين بالقدرة الشرائية للمواطن، رغم أن الحكومة خلال 2008 قامت بدعم وخفض سعر «السميد العادي» من 56 إلى 36 دينارا أي بمعدل 0.51 دولارا للكيلوغرام الواحد وسعره من 60 إلى 40 دينارا أي بمعدل 0.57 دولارا للكيلو غرام الواحد، للحد من تأثير ارتفاع الأسعار العالمي على الجزائريين، إلا أن هذه المادة الأساسية سجلت خلال الساعات الأخيرة ارتفاعا كبيرا وصل حدود 140 دينار للكيلوغرام الواحد بالمناطق الجنوبية، و100 دينار للكيلو غرام الواحد في مناطق شمال ووسط الوطن وهو الأمر الذي اعتبرته الجمعية الوطنية لحماية المستهلك، مصطفى زبدي، «بأمر غير القانوني». 

وسبق وأن أطلقت منظمة حماية وإرشاد المستهلك، حملة وطنية خلال السنتين الأخيرتين كانت عبارة عن سلسلة من التبليغات والشكاوى للبيع غير المقنن للسميد من طرف التجار، داعية هؤلاء من التخلص من المخزون المرتفع في سعره والمخالف للقوانين المعمولة بها. 

وسيلة قرباج