شريط الاخبار
لقاء وطني لتطوير شعبة الإبل والماعز قريبا ارتفاع غير متوقع لسعر الموز بعد زيادة الطلب عليه 180 ألف مؤسسة تحصلت على الرقم التعريفي الإحصائي أسعار النفط تتعافي مجددا وتتجه نحو 60 دولارا للبرميل بحث تفعيل دور الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ارتفاع حصيلة الوفيات في صفوف الحجاج الجزائريين إلى 21 شخصاً حرب شعواء بين الإخوة الأعداء تمهد لحقبة «ما بعد الشرعية الثورية» غدا آخر أجل لاستكمال ملفات الناجحين وتُسلم شخصيا بمديريات التربية الحراك الطلابي يستعيد زخمه في المسيرة الـ 26 بن صالح يجدّد الدعوة لحوار دون إقصاء ويؤكد على استقلالية لجنة الحوار مسار الحوار لإخراج البلاد من الأزمة يدخل مرحلة جديدة مئات المواطنين في مسيرة سلمية بالأربعاء ناث إيراثن بتيزي وزو عمال شركات رجال الأعمال المحبوسين يضغطون على السلطات المنظمة الوطنية للمجاهدين تدعو الداخلية إلى حلّ «الأفلان» تمكين أطباء عامين من التخصّص دون إجراء مسابقة إعفاء أصحاب الشركات الناشئة من دفع تكاليف كراء المقرات الحراك ينقل زخمه إلى «إفري أوزلاڤن» في ذكرى مؤتمر الصومام فيردر بريمن يؤجل الحسم في صفقة بن طالب عمال « طحكوت » عبر 31 ولاية يُحرمون من أجرة شهر جويلية بن صالح يجري حركة في السلك الدبلوماسي وينهي مهام قناصلة وسفراء الحكومة ترفع التجميد عن استيراد السيارات المستعملة إجلاء الحجاج المرضى إلى الجزائر في أولى الرحلات مرابط يؤكد أن اللقاء التشاوري يهدف لإعداد خارطة طريق توافقية جماعة «الدعوة والتبليغ» تقدم تصوّرها لحل الأزمة لهيئة الوساطة ! هيئة الوساطة والحوار تشرع في لقاءات ولائية بداية من اليوم بلعمري يغيب رسميا عن تربص الخضر سبتمبر الداخل زغماتي يرافع لاستقلالية القضاء ويشدد على عدم الخضوع للتأثيرات الخارجية نحو تأجيل توزيع مساكن «عدل1» و»أل بي بي» «سبب إقالتي هو رفضي تضخيم فواتير وتوظيف متقاعدين» «مكافحة الفساد واسترجاع الأموال المنهوبة أولوية العدالة» عمال «كوغرال» و«كوجيسي»لـ «كونيناف» يحتجون خبراء اقتصاديون يطالبون بعقد جلسات وطنية حول الاقتصاد منتدى رؤساء المؤسسات يثمّن إنشاء محافظة للطاقات المتجددة خام «برنت» ينهي الأسبوع مرتفعا إلى 64، 58 دولارا «إيريس» يكشف عن أسعار عجلات «دي زاد» الجديدة 8 مليار دينار لتوصيل مياه سد بني هارون بسهل الرميلة الجيش يوقف 63 منقّبا عن الذهب بالولايات الجنوبية إتلاف 745 هكتار من الغطاء النباتي والغابي تجهيز 2500 مدرسة بحاويات لفرز النفايات حرس السواحل تحبط محاولة «حرقة» لـ 191 شخص خلال أوت

تعليقا على احتمال اللجوء إليها بعد وقف طبع النقود

خبراء يحذرون الحكومة من العودة إلى الاستدانة الخارجية


  14 جويلية 2019 - 23:38   قرئ 165 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
خبراء يحذرون الحكومة من العودة إلى الاستدانة الخارجية

حذر خبراء اقتصاديون الحكومة من خطر العودة إلى الاستدانة الخارجية، لما لها من انعكاسات سلبية على القرارات الاقتصادية والسياسية الجزائرية، لاسيما أن الجزائر لها تجربة سوداء مع صندوق النقد الدولي.

 

اعتبر خبراء الاقتصاد ممن تحدثت إليهم «المحور اليومي» تصريحات وزير المالية محمد لوكال التي أشار فيها إلى احتمال مد الجزائر يدها إلى الخارج للاستدانة المالية لتمويل مشاريع هيكلية ذات مردودية، لا تستند إلى أسس اقتصادية، حيث أكد عبد الرحمان عية أن خيار الاستدانة الخارجية ليس صائبا في الوقت الراهن، قائلا إن الجزائر بحوزتها العديد من الفرص لتجاوز الأزمة المالية التي تمر بها البلاد جراء تهاوي أسعار النفط في الأسواق الدولية، داعيا إلى ضرورة التوجه نحو الإنتاج المحلي وتنويع الاقتصاد الوطني، مشيرا إلى أن اللجوء إلى الاستدانة الخارجية يلزم الحكومة الجزائرية الاستجابة إلى شروط الهيئات والمؤسسات المالية الأجنبية بما يخدم مصالحها.

من جهته، أفاد الخبير الاقتصادي والمالي كمال ديب، أن لجوء الحكومة الجزائرية إلى الاستدانة الخارجية يؤكد استنفادها لجميع الخيارات ودليل على الوضعية المالية الصعبة التي تمر بها البلاد، لاسيما بعد تخلي الحكومة عن سياسة طباعة النقود أو التمويل غير التقليدي، كما أوضح محدثنا، أن هناك عدة طرق من أجل الاستدانة منها الاستدانة من دولة لدولة أخرى، أو  عبر المؤسسات المالية الدولية الساندة «نادي باريس ونادي لندن» ، أو من خلال صندوق النقد الدولي الذي يعد الضامن بين الدول في حالة وجود صراعات أو انقلابات في الدول المدانة على حد قوله، فيما انتقد ديب تصريح وزير المالية محمد لوكال الذي قال فيه أن الحكومة ستضمن مصالح عمال الشركات التي يقبع ملاكها في السجن، موضحا بهذا الشأن أن الحكومة ليست في عهد الاشتراكية وليس من صلاحياتها الحديث عن مصير تلك الشركات بما أن القضية لا تزال لدى القضاء والقاضي وحده من له حق إصدار الأوامر.

وفي سياق ذي صلة، قال الخبير الاقتصادي كمال رزيق إن العودة إلى الاستدانة الخارجية أمر غير منطقي في الوقت الراهن، لاسيما إذا تعلق الأمر بالاستدانة من أجل مواصلة استيراد المواد الغذائية، داعيا إلى ضرورة وضع إصلاحات جذرية للمنظومة الاقتصادية والمالية لتدارك الثغرات الموجودة حاليا.

ويرى وزير المالية محمد لوكال أن احتمال اللجوء إلى التمويل الخارجي يتطلب الخضوع إلى إجراءات استثنائية تتعلق بالمدة الزمنية وفي إطار قروض مطابقة لشروط تفضيلية وموجهة.

لطفي العقون