شريط الاخبار
أسعار النفط ترتفع مجددا وتلامس 62 دولارا للبرميل أصحاب المطاحن يطالبون بحصة 40 بالمائة من القمح اللين الجيش يتدخل لتسهيل حركة المرور بالطرق عبر الولايات الجزائر الأولى إفريقيا في البحوث الأكاديمية الخاصة بالطاقة عمال سوناطراك بناحية «تي ف تي» يضربون عن الطعام علي ذراع يؤكد أن مضامين خطابات المترشحين للرئاسيات لن تخضع للرقابة 15 التزاما و200 إجراء في البرنامج الانتخابي لميهوبي المترشحون للرئاسيات يفضلون تدشين حملاتهم الانتخابية من الجنوب رفع حالة التأهب وتعزيزات أمنية في محيط أماكن التجمعات الشعبية عام حبسا نافذا منها 6 أشهر «سورسي» ضد 21 شابا حملوا الراية الأمازيغية في مسيرات الجمعة العميد في كلاسيكو ناري أمام الكناري للانفراد بالصدارة عرقاب: «الجزائر تضيّع استثمارات في كل المجالات لصالح دول الجوار» إشاعة تقديم العطلة تستنفر الطلبة في مسيرتهم الـ38 وفاة 5 أشخاص في حوادث مرور وإنقاذ 4 آخرين جُرفت سيارتهم بتيزي وزو 6 أشهر حبسا نافذا ضد 6 شبان حملوا الراية الأمازيغية بمسيرات الجمعة منح أولوية إنجاز المشاريع السكنية الجديدة للمقاولات الوطنية «حينما تكون بطلا لإفريقيا سيبحث الجميع عن الإطاحة بك» ملف الحليب وتعويض المربّين على طاولة وزير الفلاحة قريبا الحكومة تسعى لاستغلال المؤهلات والمعالم السياحية لتطوير القطاع السياحي «كناص» ينظم يوما إعلاميا لتحسيس العمال بالأخطار المهنية خبراء يؤكدون ضرورة طباعة النقود وإصلاح ميزانيتي التجهيز والتسيير «قانون المحروقات سيمكن سوناطراك من استغلال الطاقات المتجددة» الغرف الفلاحية تستقبل طلبات الفلاحين الراغبين في التكوين توزيع 37 ألف بطاقة «شفاء» على الطلبة الجامعيين منذ 2017 لقاح الإنفلونزا حصريا للحوامل وأصحاب الأمراض المزمنة وكبار السنّ الكنفدرالية النقابية تشن إضرابا عاما وتشارك في مسيرات الطلبة اليوم بوزيد يطالب بإعادة النظر في توزيع الطلبة على التخصصات ! آخر أجل للتسجيل في الامتحانات المهنية للترقية يوم 28 نوفمبر المترشحون وجها لوجه أمام المواطنين في ظل استمرار الحراك الشعبي القذف والسب بين المترشحين ممنوع خلال الحملة الانتخابية حديث عن عطلة مسبقة للطلبة بداية من 28 نوفمبر بسبب الرئاسيات! المترشحون للرئاسيات يضبطون عقارب الساعة على انطلاق الحملة الانتخابية تجميد مصانع تركيب الهواتف سيحيل 26 ألف عامل على البطالة ويشجع السوق الموازية انطلاق محاكمة 41 شابا من موقوفي الراية الأمازيغية بمسيرات الجمعة أحكام قضائية لردع ظاهرة العنف في الملاعب عطل «تلقائية» للموظفين المسجلين في قوائم مديريات الحملات الانتخابية للمترشحين وزارة التربية تفشل في امتصاص غضب أساتذة الابتدائي فرعون تستبعد تأثير قانون المالية الجديد على التجارة الإلكترونية تحويل أموال دفع مستحقات خدمات العمرة من فرنسا وإسطنبول ودبي المترشحون الخمسة يروجون لاشتراء «السلم الاجتماعي» لاستعطاف الفئات الهشة

بهدف تحسين ودعم إنتاج البترول والغاز على المدى البعيد

سوناطراك تعتزم إعادة تأهيل حقول النفط لمنافسة المنتجين العالميين


  04 سبتمبر 2019 - 19:34   قرئ 873 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
سوناطراك تعتزم إعادة تأهيل حقول النفط لمنافسة المنتجين العالميين

يعتزم مجمع سوناطراك الرفع من قدراته الإنتاجية من البترول والغاز وذلك عبر عمليات عصرنة وتأهيل تجهيزاته على غرار مشروع إعادة تنظيم وحدات حاسي مسعود والتي ستسمح بتحسين ودعمه على المدى البعيد، الخطوة التي تستجيب للتغيرات في الساحة الطاقوية العالمية وكذا التحديات الصعبة الجديدة لمواجهة المنافسة الشديدة ببروز منتجين جدد وتطور إنتاج شركات عالمية، الأمر الذي من شأنه التأثير على قائمة زبائن الجزائر التقليديين وكذا إضعاف فرص كسب أسواق جديدة في العالم في حال ظلت سياسة الإنتاج. 

 

وحسبما أكده الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك رشيد حشيشي، أن مشروع إعادة تنظيم وإنجاز نظام إنتاج جديد على مستوى الوحدات الفرعية لحقل حاسي مسعود بورقلة من شأنه أن يسمح بتحسين ودعم إنتاج البترول والغاز على المدى البعيد، ويأتي تصريحه خلال زيارته لورقلة بهدف معاينة إنجاز المشاريع الهيكلية الجارية في احدى اهم المناطق لإنتاج البترول و المكثفات حسبه.

 

وفي ذات السياق؛ أوضح الرئيس المدير العام لسوناطراك أن هذه المشاريع الهيكلية جد هامة لاسيما المتعلقة منها بإعادة التنظيم والعصرنة التي تسمح بضمان الإنتاج ودعمه على المدى البعيد»، موضحا بقوله «إعادة التنظيم تخص مجمل العمليات التي تشهدها منشأة صناعية بغية تغيير أورفع قدرتها الإنتاجية وكذا عصرنة وتأهيل تجهيزاتها». وأشار إلى أن الأمر يتعلق بنشاط مكثف لضمان الإنتاج بهذه المنطقة مستقبلا»، موضحا أن هذه الزيارة «ستسمح لنا بالاطلاع عن كثب على التقدم الحقيقي الذي أحرزته هذه المشاريع المعول عليها من اجل تحسين ودعم الإنتاج». ولإعادة تأهيل الوضعية التي تسجلها حقول النفط سالفة الذكر منذ عشرات السنين، كان ضروريا إعداد مشروع إعادة تنظيم هذه المنشآت سنة 2014 ، والذي يتمثل في جعل المنشآت مطابقة للمعايير وإعادة تنظيم وحدات الاستغلال وكذا إضفاء الطابع الأمثل على شبكة الجمع، الأمر الذي يسمح بزيادة نسبة عمل الآلات الدوارة من 92 بالمائة إلى 99 بالمائة ورفع الإنتاج وكذا استرجاع الغازات المحروقة المنبعثة منه. ويذكر أن المشروع تم إسناده إلى المجمع الياباني «جي جي سي» ، حيث حددت آجال إنجازه بـ48 شهرا والذي تطلب غلافا ماليا بقيمة 5ر7 مليار دج أي ما يعادل 650 مليون دولار والذي تم إبرام عقوده سنة 2016، أين تم إشراك عدة شركات جزائرية في المشروع على غرار المؤسسة الوطنية للأشغال البترولية الكبرى والشركة الوطنية للهندسة المدنية والبناء. وتعد مثل هذه العمليات التأهيلية لآبار النفط، خطوة حتمية لابد منها لتعزيز القدرات الإنتاجية بعد اهتراء وقدم الآبار بسبب نشاطها منذ أزيد من 4 عقود مضت، حيث يرى الخبير الاقتصادي الدولي عبد المالك امبارك سراي في هذا الشأن في تصريح لـ»المحور اليومي»، بأن قدم آبار النفط ساهم في تراجع انتاج النفط الجزائري من 1.2 إلى 1.1 مليون برميل، موضحا في سياق كلامه إلى أن انخفاض حجم صادرات البلاد اليومية من المحروقات أمر مضر بالإقتصاد الوطني، بالنظر إلى أن أغلبية آبار النفط المنتجة تعرف وضعية مهترئة أدت إلى خفض حجم الإنتاج من 80 بالمائة إلى 35 بالمائة، الأمر الذي تطلّب إعادة تأهيل وتنظيف هذه الأخيرة.

مريم سلماوي