شريط الاخبار
زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين» رزيق يحذّر التجار الممنوعين من النشاط بسبب الحجر الصحي تسريح مرضى «كورونا» بعد اليوم العاشر من العلاج بـ «كلوروكين» تيزي وزو لم تسجّل أي حالة مؤكدة لفيروس كورونا منذ عدة أيام تعميم ارتداء الكمامات سيخفّض عدد الإصابات بكورونا أولياء التلاميذ والنقابات يجتمعون الأسبوع المقبل لدراسة إجراء امتحان «البيام» وضع 5319 شخص محل إجراء قضائي بسبب مخالفة الحجر خلال العيد وزارة الداخلية تشدّد على الالتزام بتدابير الوقاية لتجنّب انتشار كورونا أدبـــــــاء جزائريـــــون يكتبــــون عــــن العيــــد فــــي عــــز كورونــــــا ارتفاع قياسي في انتاج البطاطس الموسمية بمستغانم شيتور يدعو الأسرة الجامعية إلى المساهمة في إنتاج الكمامات والتقيد بارتدائها «عدل» تعلن عن تمديد آجال تسديد فاتورة الإيجار والأعباء لمدة شهر آخر الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يطالبون بإدماجهم واحتساب الخبرة المهنية غرامة بمليون سنتيم ضد المخالفين لقرار وضع الكمامات الواقية وزارة الصحة تستعرض برنامجها لما بعد كورونا أصحاب المؤسسات والتجار ينتظرون قرار إعادة بعث الحركة الاقتصادية الحكومة تتجه لرفع إجراءات الحجر الصحي نهاية الشهر الجاري إطلاق عملية بيع سكنات على التصاميم بصيغة الترقوي الحرّ بسيدي عبد الله التزام ٱزيد من 40 ٱلف تاجر بالمداومة خلال أول أيام العيد الجزائريون يحيون عيدا استثنائيا عبر المواقع بعيدا عن الزيارات واللّمات العائلية استغلال نصف طاقة استيعاب الفنادق..منع السهرات وفرق طبية للتكفــــل بالسياح التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

بدوي يعلن عن تخصيص أكثر من 8 آلاف محل للشباب حامل المشاريع

إعفاء المؤسسات الناشئة من الضرائب والرسوم الجمركية


  14 سبتمبر 2019 - 16:59   قرئ 677 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
إعفاء المؤسسات الناشئة من الضرائب والرسوم الجمركية

كشفت الحكومة عن إعفاء الشباب حامل المشاريع والمؤسسات الشبانية من الضرائب والرسوم الجمركية في مرحلة الاستغلال، وإقرار تحفيزات وتسهيل وصولهم إلى العقار لتوسعة مشاريعهم، في حين خُصص أكثر من 8 آلاف محل غير مستغل بالأحياء السكنية على المستوى الوطني لفائدة هذه الفئة.

كشف الوزر الأول، نور الدين بدوي، أمس، عن تشجيع استحداث المؤسسات الناشئة من خلال إعفائها من كل الضرائب والرسوم، حيث قال في كلمة ألقاها نيابة عنه، رئيس ديوان الوزارة الأولى، عبد الحكيم الشاطر، خلال افتتاح الندوة الوطنية للمؤسسات الناشئة، بقصر المؤتمرات عبد اللطيف رحال، أنه تم إدراج أحكام في مشروع قانون المالية لسنة 2020، تتضمن إعفاء المؤسسات الشبانية واستثمارات الشباب الحامل للمشاريع من الضرائب والرسوم الجمركية في مرحلة الاستغلال، مع إقرار تحفيزات وتسهيل وصولهم إلى العقار لتوسعة مشاريعهم، مشيرا إلى تسهيل تسجيل المؤسسات الناشئة في السجل التجاري وإعفائها من شرط إثبات امتلاكها لمقر النشاط، وذكر المتحدث بتخصيص أكثر من 8 آلاف محل غير مستغل على المستوى الوطني بالأحياء السكنية لفائدة الشباب حامل المشاريع، مشيرا إلى أنه تم البدء في تجسيد العملية ميدانيا منذ شهر جوان الفارط.

وأكد الوزير الأول على أهمية تكريس الثقافة المقاولاتية لدي الشباب، معلنا عن عدة إجراءات لفائدة الشباب المقاول من أهمها إنشاء ثلاث مناطق للتكنولوجيا على المستوى الوطني، لفائدة المؤسسات الناشئة، إضافة إلى استحداث صندوق وطني لدعم مبادرات هذه المؤسسات، مشددا على أهمية ثقافة المقاولاتية كمحرك للاقتصاد الوطني.

وحسب المسؤول الأول عن الجهاز التنفيذي، في الكلمة التي ألقاها نيابة عنه مدير ديوانه، خلال المناسبة السالف ذكرها، فإن "المؤسسة الشبانية والشباب المقاول الحامل لمشاريع وأفكار هي محل متابعة ومرافقة خاصة، وأكد على إعطاء عناية وأولوية لبروز هذه المؤسسات وتكريس الثقافة المقاولاتية لدى الشباب في كل الملفات التي درستها وتدرسها الحكومة، لاسيما توفير الظروف الملائمة لبروز المؤسسات الشبانية الناشئة وبقائها وتوسعة نشاطها"، وأضاف أن التجربة الميدانية بل والتجارب العالمية أظهرت قصر نظر الرؤية الأحادية التي تقتصر على اقتراح حلول من طرف واحد والذي يكون في الغالب الادارة العمومية، واعتبر أن إشراك الشباب الحامل للمشاريع والاصغاء إليه عبر آليات مؤسساتية تم وضعها في مرحلة أولى على مستوى وزارات التجارة والعمل والصناعة، وبإشراف من الوزارة الأولى كانت مثمرة وصوبت نظرتهم كسلطات عمومية الى ما ينتظره الشباب المقاول ويأمل فيه اسهاما في تنمية وطنه.

زين الدين زديغة