شريط الاخبار
زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين» رزيق يحذّر التجار الممنوعين من النشاط بسبب الحجر الصحي تسريح مرضى «كورونا» بعد اليوم العاشر من العلاج بـ «كلوروكين» تيزي وزو لم تسجّل أي حالة مؤكدة لفيروس كورونا منذ عدة أيام تعميم ارتداء الكمامات سيخفّض عدد الإصابات بكورونا أولياء التلاميذ والنقابات يجتمعون الأسبوع المقبل لدراسة إجراء امتحان «البيام» وضع 5319 شخص محل إجراء قضائي بسبب مخالفة الحجر خلال العيد وزارة الداخلية تشدّد على الالتزام بتدابير الوقاية لتجنّب انتشار كورونا أدبـــــــاء جزائريـــــون يكتبــــون عــــن العيــــد فــــي عــــز كورونــــــا ارتفاع قياسي في انتاج البطاطس الموسمية بمستغانم شيتور يدعو الأسرة الجامعية إلى المساهمة في إنتاج الكمامات والتقيد بارتدائها «عدل» تعلن عن تمديد آجال تسديد فاتورة الإيجار والأعباء لمدة شهر آخر الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يطالبون بإدماجهم واحتساب الخبرة المهنية غرامة بمليون سنتيم ضد المخالفين لقرار وضع الكمامات الواقية وزارة الصحة تستعرض برنامجها لما بعد كورونا أصحاب المؤسسات والتجار ينتظرون قرار إعادة بعث الحركة الاقتصادية الحكومة تتجه لرفع إجراءات الحجر الصحي نهاية الشهر الجاري إطلاق عملية بيع سكنات على التصاميم بصيغة الترقوي الحرّ بسيدي عبد الله التزام ٱزيد من 40 ٱلف تاجر بالمداومة خلال أول أيام العيد الجزائريون يحيون عيدا استثنائيا عبر المواقع بعيدا عن الزيارات واللّمات العائلية استغلال نصف طاقة استيعاب الفنادق..منع السهرات وفرق طبية للتكفــــل بالسياح التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

إلزام كل مؤسسات إنجاز المشاريع العمومية بتموين ورشاتها منه

الحكومة تتخذ إجراءات استعجالية لإنقاذ مركب الحجار من الإفلاس


  18 سبتمبر 2019 - 14:38   قرئ 846 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
الحكومة تتخذ إجراءات استعجالية لإنقاذ مركب الحجار من الإفلاس

تحركت الحكومة الجزائرية أخيرا لإنقاذ مركب الحجار من الإفلاس وإعادة بعثه من جديد، بعدما عرف عدة توقفات وتذبذبات في الإنتاج، حيث تم تشكيل لجنة وزارية تضم قطاعات استراتيجية، بغرض المعالجة الفورية لمختلف المشاكل التي عرقلت سيره.

ألزمت الحكومة كل مؤسسات إنجاز المشاريع العمومية بتموين ورشاتها، بصفة حصرية، من مادة الحديد المنتجة محليا وبالأساس من مركب الحجار، حيث سيتم إدراج هذا الشرط في دفاتر الشروط المتعلقة بكل مشروع ممون من طرف الخزينة العمومية، قصد حماية المنتوج الوطني وترقيته، وتجسيدا لهذا القرار، تم تكليف مركب الحجار بضمان تواجد نقاط بيع لمنتوجاته على مستوى كافة التراب الوطني.

وحسب بيان للوزارة الأولى، فقد خصّص المجلس الوزاري لدراسة الإجراءات الاستعجالية الواجب اتخاذها لفائدة مركب سيدار – الحجار، بمشاركة وزراء الداخلية والطاقة والصناعة والمناجم والأشغال العمومية والنقل والأمين العام وزارة المالية وممثل عن وزارة الدفاع الوطني وكذا مسؤولو مؤسسات قطاعي الصناعة والمناجم والنقل المعنيين بهذا الملف، وبعد التشخيص الدقيق للوضعية الحالية للمركب والسماع لمختلف الاقتراحات، أكد الوزير الأول على أن الهدف من هذا الاجتماع هو تأهيل نشاط مركب الحجار الذي يعد فخر الصناعة الوطنية ومكسبا يجب حمايته، مبرزا الدور الكبير والمسؤول لكافة عماله ومسيريه في الحفاظ عليه.

وبغرض المعالجة الفورية لمختلف العراقيل التي أعاقت سيره هذه السنة، وإعادة بعث نشاطه وفقا للمعايير الواجب اتباعها وتطوير قدراته الإنتاجية، تم اتخاذ عدة قرارات، على غرار التسريع في دراسة طلب مركب الحجار لدى البنك الخارجي الجزائري من أجل السماح له بمواجهة أعبائه المالية خاصة الوفاء بديونه المستحقة لدى الغير، تكليف وزير النقل بتسريع عملية عصرنة وازدواجية خط السكة الحديدة المنجمي- شرق، بغية تثمين الاستثمارات العمومية التي تم الانطلاق فيها وضمان ديمومتها وصيانتها، إيلاء الأهمية للعنصر البشري من خلال ضمان التكوين المستمر لفائدة كل المستويات من الموارد البشرية بغرض تأهيلها للقيام بدورها على أكمل وجه لفائدة التنمية الوطنية، كما تقرّرت إعادة الاعتبار للمعهد الوطني للمناجم ببرج البحري ووضعه لفائدة القطاع واستغلاله، مع القدرات الجامعية والمدارس المتخصصة لفائدة التنمية الوطنية، بالإضافة إلى وضع خلايا يقظة على مستوى الولايات المعنية تحت إشراف وزير الداخلية، تتولى عمليات الرصد اليومي واستباق الحلول لضمان التموين العادي لمركب الحجار والاستغلال الأمثل لثرواتنا المنجمية لفائدة تنمية المنطقة، كما سيتم تجنيد كل المؤسسات المتدخلة من مؤسسة مناجم الحديد شرق، ومركب الحجار وشركة النقل بالسكك الحديدية ، ومجمع لوجيترانس لضمان التموين المنتظم للمركب بالمادة الأولية لتفادي أي تذبذب في عملية الإنتاج، وتدعيم القدرات اللوجيستية من خلال تجنيد قطار شحن إضافي وتعزيزها بشاحنات النقل البري.

للتذكير عرف مركب سيدار الحجار توقفا للنشاط بالفرن العالي لعدة أسابيع خلال شهري جانفي وفيفري المنصرمين بسبب إضراب العمال أصحاب العقود محدودة المدة وكذا الفيضانات التي شهدتها ولاية عنابة، كما عرف المركب عدة مشاكل قبل دخوله حيز الخدمة بعد أشغال إعادة تهيئته التي كلفت الخزينة العمومية ملايير الدولارات، بدءا بالمشاكل الإدارية وصولا إلى المشاكل التقنية بعد توقف الفرن العالي رقم " 2 "، بالإضافة إلى مشكل تزويد المركب بالماء.

 ويشغل مركب سيدار الحجار 4 ألاف و500 عامل، وحقق خلال السنة المنصرمة 2018 إنتاجا إجماليا قدر بـ 700 ألف طن من الفولاذ.

لطفي العقون