شريط الاخبار
زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين» رزيق يحذّر التجار الممنوعين من النشاط بسبب الحجر الصحي تسريح مرضى «كورونا» بعد اليوم العاشر من العلاج بـ «كلوروكين» تيزي وزو لم تسجّل أي حالة مؤكدة لفيروس كورونا منذ عدة أيام تعميم ارتداء الكمامات سيخفّض عدد الإصابات بكورونا أولياء التلاميذ والنقابات يجتمعون الأسبوع المقبل لدراسة إجراء امتحان «البيام» وضع 5319 شخص محل إجراء قضائي بسبب مخالفة الحجر خلال العيد وزارة الداخلية تشدّد على الالتزام بتدابير الوقاية لتجنّب انتشار كورونا أدبـــــــاء جزائريـــــون يكتبــــون عــــن العيــــد فــــي عــــز كورونــــــا ارتفاع قياسي في انتاج البطاطس الموسمية بمستغانم شيتور يدعو الأسرة الجامعية إلى المساهمة في إنتاج الكمامات والتقيد بارتدائها «عدل» تعلن عن تمديد آجال تسديد فاتورة الإيجار والأعباء لمدة شهر آخر الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يطالبون بإدماجهم واحتساب الخبرة المهنية غرامة بمليون سنتيم ضد المخالفين لقرار وضع الكمامات الواقية وزارة الصحة تستعرض برنامجها لما بعد كورونا أصحاب المؤسسات والتجار ينتظرون قرار إعادة بعث الحركة الاقتصادية الحكومة تتجه لرفع إجراءات الحجر الصحي نهاية الشهر الجاري إطلاق عملية بيع سكنات على التصاميم بصيغة الترقوي الحرّ بسيدي عبد الله التزام ٱزيد من 40 ٱلف تاجر بالمداومة خلال أول أيام العيد الجزائريون يحيون عيدا استثنائيا عبر المواقع بعيدا عن الزيارات واللّمات العائلية استغلال نصف طاقة استيعاب الفنادق..منع السهرات وفرق طبية للتكفــــل بالسياح التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

الخزينة ضخت 6500 مليار دينار ضمن التمويل غير التقليدي

الحكومة تتجه لتوفير 33 ألف منصب جديد في 2020


  21 أكتوبر 2019 - 18:18   قرئ 462 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
الحكومة تتجه لتوفير 33 ألف منصب جديد في 2020

قال وزير المالية محمد لوكال، إن خزينة الدولة ضخت ما قيمتها 6500 مليار دينار في التمويل غير التقليدي، كاشفا عن تخصيص أزيد من 33 ألف منصب جديد في مشروع قانون المالية 2020 .

أوضح لوكال أن الدولة كانت مجبرة على التوجه نحو التمويل غير التقليدي لتغطية العجز الداخلي، مشيرا  في تصريح له على هامش عرضه لمشروع قانون المالية لسنة 2020 أمام اللجنة المالية والميزانية، أمس، إلى أن نسبة كبيرة من تلك الأموال وجهت لسد العجز المالي بكل من شركة سونلغاز والصندوق الوطني للتقاعد بالإضافة إلى مؤسسات أخرى، قائلا إن اللجوء للتمويل غير التقليدي في السنوات الماضية كان الحل الأنسب.

وحول مشروع قانون المالية 2020، أفاد لوكال أن المشروع ومن حيث هيكلته وأحكامه سن ضمن سياق خاص يتماشى وتغيرات الأسواق الدولية، كما قال إن زيادة التوترات التجارية بين أمريكا والصين زاد من اختلالات التوازن في الدول المصدرة للنفط أساسا.  وأرجع المسؤول الأول على قطاع المالية، سبب خفض ميزانية سنة 2020، إلى تمديد الاعتمادات، وتسديد الديون، معلنا عن تخصيص مشروع قانون المالية لـ 33118 منصب مالي، في قطاع التربية الوطنية، التعليم العالي، الصحة والتكوين المهني، متوقعا أن تصل المناصب الميزانية إلى 2 ملايين و 79 ألف و 550، مقابل  مليونين و263 ألف و554 في 2019. وتوقع لوكال، أن تصل ميزانيتا التسيير والتجهيز سنة 2020 إلى ما قيمته 7.773 مليار دينار، حيث تم تسجيل انخفاض قدره 9.2 بالمائة مقارنة بسنة 2019، فيما قدرت ميزانية التسيير المقترحة 4.893 مليار دينار، خصصت للتكفل بالنفقات الجارية وتلك غير القابلة للتخفيض، على غرار الرواتب وأعباء الضمان الاجتماعي، وتلك المتعلقة بالسير الجيد للمرافق العامة والمخصصة للتكفل بالاحتياجات الاجتماعية للمواطنين. وسيتم في ميزانية 2020 تسجيل انخفاض نفقات التسيير بـ 61 مليار دينار، أي 1.2 بالمائة، مقارنة بالاعتمادات المفتوحة في قانون المالية لـ 2019. وفي إطار التحكم في الأجور، أفاد ذات المسؤول أنه سيتم تعويض 1 من 5 إحالات على التقاعد، والإبقاء على التحويلات الاجتماعية، لحماية القدرة الشرائية للمواطنين. أما فيما يتعلق بميزانية التجهيز، قال المتحدث بأن تقديرات هذه السنة في سياق الإصلاحات الهيكلية الملازمة للتحكم في الإنفاق العام وترشيده، لتبلغ نفقات التجهيز ما يقارب 2.879 مليار دينار، منها 1.290 مليار دينار كبرنامج جديد للتجهيز، و 279.6 مليار دينار مخصصة لإعادة تقييم البرامج والتجهيزات الجاري إنجازها.

من جانب آخر، كشف محمد لوكال عن ارتفاع مداخيل الموارد العامة من خلال الجباية العادية التي وصلت لحدود 3 ألاف مليار دينار بعدما كانت تقدر بـ2700 دينار خلال 2019، بالمقابل تم تخصيص 279 مليار دينار لإعادة تقييم المشاريع بالنسبة لقطاعات البنى التحتية، التربية، مشاريع الإدارات المحلية، والصحة، كما تم تخصيص 150 مليار دينار للنفقات غير المتوقعة 50 مليار دينار منها لقطاع السك، فيما تم تسجيل تراجع في اعتمادات الدفع وصلت لـ600 مليار دينار.

لطفي العقون