شريط الاخبار
بنك «السلام» يموّل مشاريع السكن بـ50 بالمائة إلى غاية التمليك مصرف «السلام» يحقق نموا معتبرا في رقم أعماله خلال السنة الجارية «السلام»الجزائر يستهدف نموا في الناتج الصافي يفوق 15 بالمائة الحكومة تتجه نحو التعاون مع مجمع «ديزيريك» الألماني أكثــــــر مــــن ألــــف طلــــب علــــى السيــــارات ينتظــــر الإفــــــراج ! إنجاز أزيد من 100 فندق وفتح الباب أمام المستثمرين الأجانب ميراوي يؤكد معاقبة المتهمين بسوء التسيير قبل نهاية السنة وزارة العمل تحصي 416 ألف عامل بعقود ما قبل التشغيل ميهوبي يتعهد بمواصلة محاربة الفساد سوء الأحوال الجوية يكبح توافد قوارب «الحراقة» على أوروبا أويحيى يُرافع بكل أريحيـــــــــــــــــــــــــــــة... سلال خاطيه ويوسفي يعترف بالتجاوزات وبدة يتحجج بالنسيان الحكومة تتجه لممارسة حق الشفعة على مصالح «أناداركو» ڤايد صالح يحذر «العصابة» وأذنابها من محاولات عرقلة الانتخابات قرار وقف الإضراب ومقاطعة الاختبارات سيتحدد اليوم على الجزائر أن تعتمد أدوات مالية جديدة لتنمية وتنــــــــــــــــــــــــــــــــــــويع الاقتصاد الوطني محرز وبن ناصر وبلايلي ينافسون على جائزة أفضل لاعب إفريقي خبراء الاقتصاد يدعون لوقف دعم المواد الأساسية ورفع الأجر القاعدي الجزائر تحقق الاكتفاء الذاتي من القمح الصلب بإنتاج 20 مليون قنطار تيجاني هدام يعرض أجندة الجزائر في العمل اللائق بأبيجان الجوية الجزائرية تطلق تسعيرات جديدة للتذاكر نحو تركيا الاتحاد العام للتجار والحرفيين يدعو لإضراب عام يوم 9 ديسمبر 249 نوع من الأدوية لـ18 منتجا محليا بصدد التسجيل إطلاق الملف الطبي الإلكتروني بداية من السنة المقبلة «الأفلان» يتجه لإعلان مساندة مترشح «الأرندي» في الرئاسيات تبون يعد بإطلاق مشاريع تنموية في كل القطاعات بالأغواط بن فليس يتعهد بفتح حوار مع كل «المحقورين» لتفكيك القنابل الاجتماعية بلعيد يدعو إلى التصدي لأطراف تصطاد في المياه العكرة منطقة القبائل خارج اهتمامات المترشحين للرئاسيات! 20 إرهابيا من «الدعوى والقتال» أمام جنايات بومرداس ڤايد صالح يثمّن دور الجيش في القضاء على «العصابة» ويشيد بالعدالة البرلمان يتوسط بين الأساتذة وبلعابد لحل الأزمة محرز يحل عاشرا في جائزة الكرة الذهبية الجزائريون يأبون نسيان «الغول» الذي أرهب الظلاميين 41 مسيرة… النخبة تسترجع مكانتها وتؤكد ضرورة الإصغاء لها وزير التكوين المهني يكشف عن تسهيلات لذوي الاحتياجات الخاصة 350 مليون دولار خسائر الخزينة العمومية جراء تبذير الخبز ارتفاع أسعار صرف الأورو والدولار مع اقتراب احتفالات رأس السنة «ارتفاع أسعار المشروبات الغازية والعصائر بسبب انهيار الدينار» ارتفاع كميات الغاز الموجهة لنفطال بـ58 بالمائة زغماتي يشدد على اعتماد الكفاءة في انتقاء موظفي السجون

نظموا وقفة احتجاجية أمام وزارة الفلاحة

أصحاب المطاحن يطالبون بحصة 40 بالمائة من القمح اللين


  12 نوفمبر 2019 - 19:31   قرئ 412 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
أصحاب المطاحن يطالبون بحصة 40 بالمائة من القمح اللين

طالب العشرات من أصحاب المطاحن الخواص الحكومة بتمكينهم من الاستفادة من برامج الدعم والتموين بالقمح اللين، قصد المحافظة على استثماراتهم التي باشروها منذ 2014 وضمان استمرارية عشرات مناصب الشغل المباشرة وغير المباشرة.

نظم العشرات من أصحاب المطاحن الخواص وقفات احتجاجية أمام وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري، من أجل إيصال انشغالاتهم إلى الجهات الوصية، حيث طالب هؤلاء بالاستفادة من برامج الدعم والتموين بالقمح اللّين، قصد الحفاظ على استثماراتهم، وضمان استمرارية عشرات مناصب الشغل المباشرة وغير المباشرة، لاسيما أن استكمال ملفات أصحاب المطاحن الخواص للشروع في عمليات الإنتاج للطحين تم في سنة 2014، إلا أن تلك المنشآت بقيت عالقة إلى غاية اليوم.

في السياق، أفاد صاحب مطحنة خاصة غرب البلاد، عباس .م، في  تصريحه لـ «المحور اليومي» بأن جميع أصحاب المطاحن المشاركين في الاحتجاج أمام مقر الوزارة، يملكون كل الوثائق والملفات الإدارية التي تسمح لهم بالشروع في عمليات إنتاج الطحين، على غرار حيازتهم على محضر المعاينة المسلم من طرف وزارتي الفلاحة والصناعة، واستلامهم «ورقة المرور» من الديوان الوطني المهني للحبوب، في 15 أفريل المنصرم، إلا أنه لم يتجسد أي شيء من البنود الواردة في دفتر الشروط، والمتعلقة أساسا بالاستفادة من التموين بالقمح اللين إلى غاية اليوم، على حد قوله.

وتساءل محدثنا عن الأسباب الكامنة وراء عرقلة مسار إنتاج مادة الطحين اللين، داعيا في الوقت ذاته المسؤولين للمسارعة إلى إيجاد حلول للأوضاع المزرية التي باتت تواجهها استثماراتهم، وفتح 36 مطحنة، تم إنجازها باستثماراتهم الخاصة منذ 2014، ومباشرة عملية الإنتاج المبرمجة منذ سنوات، من خلال استفادتها من نسب معينة من القمح اللين الموجه لإنتاج طحين الفرينة، والمقدرة بـ40 بالمائة.

وانتقد محدثنا الطرق والآليات الكفيلة التي تتعامل بها وزارة الفلاحة في منح «كوطة» القمح اللّين إلى المستثمرين في القطاع، بعدما استفادت أطراف بطرق ملتوية من عمليات التموين، رغم أنها أنجزت مطاحنها في السنتين الأخيرتين فقط.

لطفي العقون