شريط الاخبار
معهد باستور يؤكد أن 30 بالمائة من حالات التسمم متعمدة كورونا تعصف بإنتاج القطاع الصناعي العمومي الاقتصاد الجزائري بعيد عن الانهيار رغم الصعوبات شفاء 92 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا في سطيف مكتتبو «عدل2» يحتجون أمام الوكالة للمطالبة بشهادات التخصيص توزيع المساكن بصيغ مختلفة عبر الوطن بمناسبة عيد الاستقلال وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة» أويحيى منح متعاملين اقتصاديين 5 ملايير دج إعفاءات ضريبية وسبّب تبديد 4 ملايير دج ولاة يعلّقون توثيق عقود الـزواج إلى إشعـار آخر بسبب «كورونا» البرتوكول الصحي الخاص بالدخول الجامعي على طاولة لجنة مكافحة كورونا اليوم تبون يناقش مع الحكومة مخطط الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي اليوم بن بوزيد يؤكد أن ارتفاع الحالات «عالمي» وليس مقتصرا على الجزائر شنقريحة يشرف على احتفالات عيد الاستقلال ببني مسوس وحضور بن حديد يصنع الحدث وزارة السكن تكشف عن الإجراءات الوقائية داخل ورشات البناء «استئناف المنافسات الجماعية صعب وصحة الشعب أولى» نحو الشروع في توزيع العقار الصناعي بالولايات ابتداء من أوت بومرداس تحيي عيد الاستقلال بإطلاق مشاريع تنموية البطل الأولمبي مخلوفي يطالب بالإجلاء من جنوب إفريقيا انخفاض طفيف لأسعار النفط بفعل مخاوف كورونا الموّالون يحذرون من ارتفاع أسعار الأضاحي بعد غلق الأسواق ارتفاع أسعار الإنتاج في القطاع الصناعي العمومي بـ0.6 بالمائة 5.2 مليار دينار رقم أعمال «أليانس» للتأمينات في 2019 بنك الجزائر يصدر نماذج نقود جديدة بن زيان يؤكد استكمال دروس السداسي الثاني في 23 أوت الجزائريون يشيّعون رفات شهداء المقاومة الشعبية بمربع الشهداء بالعالية أربع قوائم ترشيحية في سباق للهيئة الرئاسية عفو رئاسي عن 4700 محبوس بمناسبة الذكرى المزدوجة للاستقلال والشباب تبون يؤكد أن مجابهة ملف الذاكرة مع فرنسا ضرورية لتلطيف مناخ العلاقات استئناف محاكمة طحكوت والوزراء والولاة اليوم بن بوزيد يستبعد العودة لتشديد الحجر الصحي على الولايات الموبوءة 26 وفاة وسط الأطقم الطبية بسبب كورونا 14 ألف مسكن «عدل» إضافي بالعاصمة منها 06 آلاف في أولاد فايت مطراني يمنح عنتر يحيى موافقته المبدئية وزير المالية يدعو أصحاب «الشكارة» لإيداع أموالهم في البنوك جراد يطمئن التلاميذ المترشحين لامتحانات البكالوريا شيخي يعتبر استعادة رفات أبطال المقاومة الشعبية خطوة أولى فقط وزارة العمل تطلق منصة تفاعلية لتقييم نجاعة الخدمات المقدمة معدل التضخم السنوي بلغ 1.9 بالمائة نهاية ماي الماضي «برنت» يتعافى عند 42 دولارا متأثرا بتراجع المخزون الأمريكي الجزائر تقتني 300 ألف طن من قمح الطحين في مناقصة دولية

عبد القادر غوري يتحدث عن أولويتها في الاطلاع على القوانين المستحدثة

غرفة التجارة والصناعة تستغرب إقصاءها من إعداد قانون المالية 2020


  14 جانفي 2020 - 09:29   قرئ 319 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
غرفة التجارة والصناعة تستغرب إقصاءها  من إعداد قانون المالية 2020

لم يتقبل رئيس غرفة التجارة والصناعة الجزائرية عبد القادر غوري إقصاءها من الملفات الاقتصادية الراهنة، وعدم اللجوء إليها باعتبارها شريكا اقتصاديا في الملفات الحساسة، خاصة فيما يتعلق بإعداد قانون المالية الجديد، الذي اطّلع عليه نواب البرلمان قبل غرفة التجارة، في وقت أقرت فيه الغرفة الوطنية أولويتها في مراجعة القوانين كشريك رفقة وزارة التجارة.

 دعا رئيس غرفة التجارة والصناعة الجزائرية «عبد القادر غوري» لإعادة مكانة الغرفة الى مكانها المعهود، وذلك عبر إشراكها في كل الملفات ذات العلاقة بالمشاريع المنسوبة لوزارات الفلاحة والصناعة، وكذا وزارتي السياحة والتجارة، مستغربا عدم اشراك الغرفة في إعداد قانون المالية رغم أنه معظم القوانين المستحدثة موجهة بالدرجة الأولى الى المتعاملين الاقتصاديين، والمؤسسات الاقتصادية ذات الطابع التجاري ورجال الأعمال المتعاملين مع الغرفة، خاصة وأن المسؤول الأول عن الغرفة تساءل عن سبب عدم اعلام الغرفة الوطنية للتجارة بقانون المالية 2020 وعدم تزويدهم بنسخة عنه للاطلاع عليه إلا بعد نزوله إلى البرلمان الذي بات يطلع على قانون المالية قبل غرفة التجارة، معتبرا أن هذه التجاوزات الغير مبررة من شأنها أن تضر بالمتعامل الاقتصادي في الجزائر وتحيله إلى الهامش،

  وفي السياق، دعا غوري إلى ضرورة إعادة مراجعة سياسة تعامل السلطات مع غرفة التجارة التي تتوفر اليوم على برنامج متكامل لخدمة الاقتصاد الوطني، والدفع به قدما خلال المرحلة المقبلة من خلال الترويج للمنتوج الجزائري بالخارج وجعله ينافس المنتوج الأجنبي، ومن خلال استقطاب شركاء ومستثمرين جدد إلى السوق الجزائرية، وكذا تمكين بعض المتعاملين والمصدرين الجزائريين من طرق أبواب أسواق أفريقية جديدة، ومنه المساهمة في ضخ المزيد من العملة الأجنبية في خزينة الدولة الجزائرية. 

يأتي هذا بعد انعقاد عدة لقاءات سابقة في سبتمبر من العام المنصرم بين وزارة التجارة ورؤساء الغرف الولائية للتجارة والصناعة، اين اكدت الوزارة آنذاك على ضرورة تحرك رجال الأعمال المنضوين تحت لواء الغرفة الوطنية لجلب المستثمرين الأجانب، مشيرة الى أن تعديل القوانين الأساسية والأحكام والإجراءات التنظيمية لنشاط غرف التجارة والصناعة أصبح ضرورة ملحة تفرضها التحولات الاقتصادية التي تشهدها البلاد، مؤكدة أن القطاع صار يدرك تماما الصعوبات التي تعترض نشاط غرف التجارة والصناعة ، لاسيما فيما يتعلق بالقوانين الأساسية والأحكام التنظيمية، إلا أنه وبالرغم من عزم الوصاية سابقا على التباحث رفقة رؤساء الغرف الوطنية حول مسائل تحيين القوانين والأحكام التنظيمية المتعلقة بالقطاع التجاري، والذي كان من المتوقع ان يتضمنها قانون المالية 2020، إلا أن رئيس الغرفة الوطنية للتجارة والصناعة لم يتقبل اقصاء اهم حلقة وظيفية تربط المتعاملين الاقتصاديين بالاقتصاد الوطني من خلال توفير المناخ الذي يسمح بتجاوز الصعوبات والعقبات التي تعرقل الإرادة إرادة اغلب المؤسسات ذات الطابع الصناعي التجاري، مؤكدا على ضرورة إعادة مكانة الغرفة وإشراكها نظرا للمساهمات الكبيرة التي قدمتها للقطاع سابقا.

عبد الغاني بحفير