شريط الاخبار
تسهيلات جمركية وبنكية استثنائية لاستيراد المواد الأولية الضرورية ارتفاع أسعار الإنتاج في القطاع العمومي بـ7.2 بالمائة خلال 2019 طوابير طويلة في محطات الوقود بسبب إشاعات غلقها الجزائر تستورد 250 ألف طن من القمح «نستبعد فرضية السنة البيضاء في حال التقيّد بالأرضية الرقمية» مساعدات تضامنية «مهينة» تضرب كرامة المواطن بعرض الحائط تأجيل الامتحانات الوطنية لنهاية التكوين لتفادي انتشار كورونا ارتفاع عدد الوفيات بكورونا إلى 58 وتسجيل 847 إصابة مؤكدة تمديد غلق المدارس والجامعات ومراكز التكوين المهني إلى إشعار آخر 15 سنة سجنا نافذا للهامل و10 سنوات سجنا لنجله أميار عفو رئاسي عن 5073 محبوس وإجراءات خاصة لمن تجاوزت أعمارهم 60 سنة الشروع رسميا في إجراء تحاليل كورونا بجامعة مولود معمري الكشف عن نتائج العلاج بدواء «الكلوروكين» اليوم السفارة الصينية بالجزائر تهاجم «فراس 24» وتؤكد قوة العلاقات بين البلدين تبون يطمئن الجزائريين ويؤكد الجاهزية لمواجهة تبعــــــــــــــــــــــــــــــــات كورونا وزارة الفلاحة تأمر ديوان التغذية بامتصاص فائض اللحوم البيضاء دواء «كلوروكين» أعطى نتائج مرضية على المصابين بكورونا خسائر الدول النامية قد تتجاوز 220 مليار دولار بسبب كورونا الطاسيلي توقف رحلاتها والجوية الجزائرية تُبقي على نقل البضائع «كناص» يقرّ تسهيلات خدماتية لتشجيع المواطنين على المكوث بالبيوت بريد الجزائر يزوّد التجار بأجهزة الدفع الإلكتروني مجانا انخفاض حوادث المرور بنسبة 30 بالمائة في ظرف أسبوعين وزارة التعليم العالي تنفي فرضية السنة البيضاء وتؤكد جاهزية الأرضية الرقمية منع تنقل المركبات والشاحنات بالبليدة والحجز للمخالفين ارتفاع عدد الوفيات بكورونا إلى 44 وتسجيل 716 إصابــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة مؤكدة الجيش يجهّز مستشفى ميدانيا لاحتضان المصابين بكورونا في حال تفشي الوباء تفشي كورونا يكبح قوارب الهجرة من سواحل الوطن نحو أوروبا ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى 30 ببجاية والي البليدة يؤكد غلق محطات البنزين للحد من الحركة والتنقل النطق بالأحكام في ملف الثراء الفاحش لعائلة الهامل اليوم تأجيل إيداع ملفات الحركات التنقلية بقطاع التربية بسبب كورونا وزارة العدل تمدد وقف العمل القضائي إلى 15 أفريل بسبب«كورونا» «كوطة» إضافية للمطاحن التي تسارع إلى توفير السميد وزارة الداخلية تنفي وفاة والي معسكر المصاب بفيروس كورونا مخابر «بيكر» تضاعف إنتاج دواء «أزيتروميسين» «فاو» تحذّر العالم من أزمة غذاء وارتفاع حاد في الأسعار كورونا ترفع أسعار الخضر والفواكه في مستغانم أسعار النفط تتهاوى لأدنى مستوى لها منذ 18 سنة جـــــراد يبعـــــث برسائـــــل تطميـــــن خـــــلال زيارتــــــه إلــــــى ولايــــــة البليــــــدة إطلاق أرضية رقمية لطلبة جامعة هواري بومدين

جريدان يدعو المؤسسات الناشئة لبعث ديناميكية في القطاع

صناعة النسيج والجلود تغطي 12 بالمائة فقط من حاجيات السوق الوطنية


  26 فيفري 2020 - 09:21   قرئ 1975 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
صناعة النسيج والجلود تغطي 12 بالمائة فقط من حاجيات السوق الوطنية

 تسعى الحكومة إلى تطوير صناعة النسيج والجلود كنشاط استراتيجي بالنظر إلى متطلبات السوق الوطنية، حيث يقدر استهلاك الجزائريين من هذه المادة بـ150 مليون منتوج سنويا، وهذه القدرة الإنتاجية تمثل حاليا 12 بالمائة من متطلبات السوق، مما يدفع إلى اللجوء للاستيراد.

أوضح وزير المؤسسات الصغيرة والمؤسسات الناشئة واقتصاد المعرفة، ياسين جريدان، خلال الندوة الصحافية على هامش الطبعة الرابعة للصالون الدولي لصناعة النسيج والجلود بالمركز الدولي للمؤتمرات، عبد اللطيف رحال، أمس، أن نشاط صناعة النسيج والجلود يشهد بعث ديناميكية جديدة من خلال تطوير شركات هادفة وتوجه المؤسسات الصغيرة إلى الاستثمار في مجالات عدة لزيادة الإنتاج والعمل على التحكم في معايير الجودة حتى يتسنى الرقي بالمنتوج إلى مستوى تطلعات المستهلك، حيث أكد ياسين جريدان أن الجزائريين يستهلكون ما يقدر بـ 150 مليون منتوج في السنة، معتبرا في الوقت ذاته أن هذه القدرات الإنتاجية يستغل منها ما يبلغ 12 بالمائة فقط، وهو الأمر الدي يدفع بالحكومة إلى الاستيراد من الخارج.

وأضاف ياسين جريدان أن مساهمة المؤسسات الصغيرة والمؤسسات الناشئة واقتصاد المعرفة، تعمل على تقوية هذه الديناميكية، من خلال خلق نظام بيئي مدمج ومتكامل بالتعاون مع وزارة التضامن ووزارة التكوين المهني للعمل على إرساء صناعة نسيج مصغرة وفق دفتر الشروط، تمكن من تفعيل مبدأ القرض المصغر وصندوق الزكاة، كما تساهم كذلك في المرافقة والتكوين من أجل تقوية الكفاءات الشابة في شتى المجالات المتعلقة بهذه الصناعة حتى يتسنى التحكم في معايير الجودة والتحكم في تكنولوجيات صناعة النسيج والجلود، والهدف يتجلى أيضا في خلق نخبة شابة من إطارات ومعنيين للتحكم في المعرفة خصوصا في المهن الجديدة التي تصب جلها في اقتصاد المعرفة.

وتابع الوزير أن التوجه إلى سياسة تصنيعية مصغرة قائمة على وضع آليات الصيانة ودمج صناعة قطع الغيار من حيث التجديد بالوسائل المتاحة، بالإضافة إلى تطوير مراكز للبحث العلمي في هذا المجال خصوصا في مجال الألياف كسنيتيك القادمة من مستخرجات البترول وصناعات النسيج الذكية، ومخلفات صناعة تكرير البترول فيما يخص النسيج وتثمين مخلفات الأضاحي فيما يخص صناعة الجلود حيث تمثل جلود الأضاحي ثروة صناعية يمكن استغلالها لدعم الطبقة الهشة.

في السياق ذاته، عرف الصالون الدولي للنسيج والجلود، مشاركة ما يقارب 18 مؤسسة عارضة لمختلف منتجاتها ذات الجودة، وهو ما يشجع قطاع المؤسسات الناشئة والمؤسسات الصغيرة واقتصاد المعرفة، بمرافقة هذه المؤسسات أو تلك التي تود وضع أفكار جديدة وإبداعية حيز الواقع من حيث طرق التصنيع، تنويع المواد الأولية وكذا من حيث الجانب الشكلي.

وفيما يتعلق بالسؤول حول إضراب عمال «تونيك» والمصانع المغلقة للنسيج والجلود منذ مدة، أكد وزير المؤسسات الصغيرة والمؤسسات الناشئة واقتصاد المعرفة أن وزير الصناعة والمناجم، فرحات آيت علي براهم، هو المخول الوحيد للتحدث عن إضراب مصنع «تونيك» ومصانع النسيج والجلود المغلقة.

وسيلة قرباج