شريط الاخبار
زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين» رزيق يحذّر التجار الممنوعين من النشاط بسبب الحجر الصحي تسريح مرضى «كورونا» بعد اليوم العاشر من العلاج بـ «كلوروكين» تيزي وزو لم تسجّل أي حالة مؤكدة لفيروس كورونا منذ عدة أيام تعميم ارتداء الكمامات سيخفّض عدد الإصابات بكورونا أولياء التلاميذ والنقابات يجتمعون الأسبوع المقبل لدراسة إجراء امتحان «البيام» وضع 5319 شخص محل إجراء قضائي بسبب مخالفة الحجر خلال العيد وزارة الداخلية تشدّد على الالتزام بتدابير الوقاية لتجنّب انتشار كورونا أدبـــــــاء جزائريـــــون يكتبــــون عــــن العيــــد فــــي عــــز كورونــــــا ارتفاع قياسي في انتاج البطاطس الموسمية بمستغانم شيتور يدعو الأسرة الجامعية إلى المساهمة في إنتاج الكمامات والتقيد بارتدائها «عدل» تعلن عن تمديد آجال تسديد فاتورة الإيجار والأعباء لمدة شهر آخر الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يطالبون بإدماجهم واحتساب الخبرة المهنية غرامة بمليون سنتيم ضد المخالفين لقرار وضع الكمامات الواقية وزارة الصحة تستعرض برنامجها لما بعد كورونا أصحاب المؤسسات والتجار ينتظرون قرار إعادة بعث الحركة الاقتصادية الحكومة تتجه لرفع إجراءات الحجر الصحي نهاية الشهر الجاري إطلاق عملية بيع سكنات على التصاميم بصيغة الترقوي الحرّ بسيدي عبد الله التزام ٱزيد من 40 ٱلف تاجر بالمداومة خلال أول أيام العيد الجزائريون يحيون عيدا استثنائيا عبر المواقع بعيدا عن الزيارات واللّمات العائلية استغلال نصف طاقة استيعاب الفنادق..منع السهرات وفرق طبية للتكفــــل بالسياح التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

كل حسب القدرات المالية الخاصة به

حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق


  19 ماي 2020 - 17:27   قرئ 279 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

فوج عمل يدرس منح بطاقة تموين بالوقود لكل مواطن مرة في السنة

 ألغت الحكومة نظام الحصص في عمليات استيراد السيارات الجديدة، ضمن قانون المالية التكميلي 2020، حيث سيكون بمقدور كل وكيل الاستيراد - حسب القدرات المالية الخاصة به - دون تقييد تفاديا لعودة بعض السلوكات المشبوهة في توزيع الحصص.

كشف وزير المالية عبد الرحمان راوية عن إلغاء نظام الحصص للوكلاء في استيراد السيارات الجديدة، حيث سيقوم كل وكيل بهذه العملية حسب القدرات المالية الخاصة به دون تقييده، وذلك تفاديا لعودة بعض السلوكات المشبوهة في توزيع الحصص. وأوضح الوزير، أول أمس، خلال رده على انشغالات أعضاء لجنة المالية والميزانية، للمجلس الشعبي الوطني، بعد عرضه لمشروع قانون المالية التكميلي 2020، الذي سيعرض للمناقشة والمصادقة على أعضاء البرلمان قريبا، أن العودة لاستيراد السيارات الجديدة، المقترحة ضمن هذا القانون، ستتم دون تحديد حصص للوكلاء، مؤكدا أن الحكومة تعمل على التحضير لاستراتيجية جديدة تهدف لإقامة صناعة حقيقية للسيارات في الجزائر، غير أن نتائج هذه الاستراتيجية لن تظهر إلا بعد حوالي ثلاث سنوات - على حد قوله - وعليه، يتابع المسؤول الأول عن قطاع المالية أن السلطات العمومية مضطرة للعودة إلى استيراد السيارات الجديدة إلى جانب المستعملة، التي سمح بها قانون المالية الأولي، لتزويد السوق بحاجياته إلى غاية شروع المصانع الجديدة في الإنتاج الفعلي.

وستخضع عمليات الاستيراد هذه لرسوم حددها مشروع قانون المالية التكميلي 2020، وبالتالي فإن كل وكيل سيستورد - حسب قدراته المالية الخاصة به - دون تقييده بأي حصة، وذلك تفاديا لعودة بعض السلوكات المشبوهة في توزيع الحصص - على حد تعبيره -

وبخصوص رفع أسعار الوقود، برر راوية هذا المقترح بالضغط الذي تعانيه الميزانية جراء دعم الدولة لهذه المادة، وأكد على ضرورة أن تترافق الزيادة بحملة تحسيس موجهة للتجار والمتعاملين بغرض عدم المبالغة والتسرع في رفع أسعار منتجاتهم وخدماتهم.

وفي هذا الإطار، أشار المتحدث إلى أن فوج عمل يعمل حاليا على دراسة جميع الاقتراحات بغرض إيجاد آليات لتوجيه هذا الدعم لمستحقيه، من بينها بطاقة تموين بالوقود تمنح مرة في السنة لكل مواطن، وتغطي هذه البطاقة حدا أدنى من الاستهلاك يشمله الدعم، بحيث سيكون على حائزها دفع السعر الحقيقي للوقود بعد استهلاك الكمية المحددة في البطاقة.

وحول كيفيات تمويل عجز الميزانية، أكد راوية أن الجزائر لن تلجأ إلى الاستدانة الخارجية ولا التمويل غير التقليدي، حيث سيتم الاعتماد على التمويل الداخلي التقليدي، لا سيّما توزيعات أرباح بنك الجزائر وكذا تحصيل الجباية - وفقه -

زين الدين زديغة