شريط الاخبار
سحب شهادات التخصيص لمكتتبي «أل بي بي» بسيدي عبد الله يوم الأحد اقتناء أضاحي العيد «إلكترونيا» لأول مرة في الجزائر التماس 16 سنة سجنا نافذا ضد طحكوت مع مصادرة الأملاك الحجر الكلي على الأحياء الموبوءة حل أمثل لاحتواء كورونا توقيف 19 بارون مخدرات وحجز 1.891 طن من الكيف ولاة يمنعون إقامة المخيمات الصيفية بسبب «كورونا» والي سطيف يأمر بتشديد الرقابة والعقوبات على مخالفي الحجر الجزئي وزارة التعليم العالي تفتح اليوم باب الحوار مع الشركاء الاجتماعيين إطلاق جلسات محلية وجهوية لإصلاح المنظومة التربوية قريبا عطال وبوداوي يحلمان بالانضمام للريال والبارصا رزيق يُلزم تجار سطيف بتموين السوق خلال الحجر الحكومة تشدد إجراءات الحجر على 18 بلدية بسطيف لمنع انتشار الوباء خامات «أوبك» تنتعش وتستقر عند 43,54 دولار للبرميل بنك «ترست» الجزائر يطلق «إيزي كارت» المنظمة الطلابية الجزائرية الحرة تقدم 12 مقترحا لتعجيل عودة الطلبة في 23 أوت إطلاق منصة رقمية لتحديد مواعيد العلاج بالأشعة لمرضى السرطان وزارة التربية تعدّل ميزانيات المتوسطات والثانويات «أويحيى ويوسفي جمّدا مشروع سوزوكي ونجحتُ في صناعة حافلة جزائرية» وزارة الصحة «توافق» على البروتوكول الصحي لديوان الخدمات الجامعية وزارة الصحة توصي بالحجر الصحي المنزلي للبحارة العائدين الجزائر تحتضن ملتقى دوليا حول الاستثمار نهاية جويلية وزارة الصحة تستلم هبة بقيمة 40 مليار سنتيم من اللوازم الطبية اختتام الدورة البرلمانية غدا والاستفتاء على مسودة الدستور مؤجل «صفقة استئجار إيتوزا حافلات طحكوت كانت قبل مجيئي للوزارة» فرض إجراءات خاصة لمنع تفشي كورونا يومي عيد الأضحى تأجيل كأس أمم إفريقيا للمحليين إلى صيف 2022 طلبان جديدان لدخول بورصة الجزائر معهد باستور يؤكد أن 30 بالمائة من حالات التسمم متعمدة كورونا تعصف بإنتاج القطاع الصناعي العمومي الاقتصاد الجزائري بعيد عن الانهيار رغم الصعوبات شفاء 92 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا في سطيف مكتتبو «عدل2» يحتجون أمام الوكالة للمطالبة بشهادات التخصيص توزيع المساكن بصيغ مختلفة عبر الوطن بمناسبة عيد الاستقلال وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة» أويحيى منح متعاملين اقتصاديين 5 ملايير دج إعفاءات ضريبية وسبّب تبديد 4 ملايير دج ولاة يعلّقون توثيق عقود الـزواج إلى إشعـار آخر بسبب «كورونا» البرتوكول الصحي الخاص بالدخول الجامعي على طاولة لجنة مكافحة كورونا اليوم تبون يناقش مع الحكومة مخطط الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي اليوم بن بوزيد يؤكد أن ارتفاع الحالات «عالمي» وليس مقتصرا على الجزائر شنقريحة يشرف على احتفالات عيد الاستقلال ببني مسوس وحضور بن حديد يصنع الحدث

رغم الغموض الذي يكتنف المشهد بسبب وباء كورونا

وزارة السياحة أمام تحدي إنجاح موسم الاصطياف


  30 ماي 2020 - 14:51   قرئ 330 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
وزارة السياحة أمام تحدي إنجاح موسم الاصطياف

ولاة الولايات الساحلية يمنعون الدخول إلى الشواطئ 

في الوقت الذي أطلقت فيه الجارة تونس تحضيراتها لاستقطاب السواح الجزائريين في الموسم السياحي الجاري، وإعلانها قرب فتح حدودها، يكتنف الغموض في الجزائر مصير الموسم السياحي هذه السنة مع جائحة كورونا، ويتزامن هذا مع إقدام ولاة الملايات الساحلية على منع السباحة في الشواطئ تجنبا لانتقال العدوى. 

يكتنف الغموض قطاع السياحة في الجزائر قبل أيام قليلة عن بداية موسم الاصطياف، حيث تغيب عن الساحة السياحية أي مظاهر توحي باقتراب هذا الموسم، فمديريات السياحة المنتشرة عبر التراب الوطني، خاصة في المدن السياحية، تعيش حالة من الفوضى نتيجة غياب قرارات من طرف الوزارة الوصية، رغم أن العديد منها اتخذت جملة من الإجراءات للتحضير لموسم الاصطياف لهذه السنة، رغم الظروف الصحية الاستثنائية التي تمر بها البلاد جراء انتشار جائحة كورونا، إلا أن قرار انطلاق موسم الاصطياف يبقى معلقا إلى غاية اتضاح الأمور أكثر حول إمكانية رفع الحجر الصحي وإعادة بعث الحركة الاقتصادية المتوقفة منذ ثلاثة أشهر. 

وفي الوقت الذي فتحت فيه العديد الدول السياحية على غرار إسبانيا وإيطاليا شواطئها لمواطنيها، رغم تسجيل أعداد كبيرة فيها من المصابين بفيروس كورونا، قررت السلطات المحلية في الجزائر غلق الشواطئ إلى غاية رفع الحجر الصحي الذي أقرته الحكومة لمجابهة جائحة كورونا. 

في سياق ذي صلة، كشف مستشار وزير السياحة والصناعة التقليدية والعمل العائلي، عبد القادر غوتي، مؤخرا، عن تحضير الوزارة لبروتوكول صحي يجرى إنجازه من طرف لجنة تقنية تتشكل من خبراء وأخصائيين ومتعاملين في مجال السياحة، من أجل حماية صحة المواطنين وتفادي انتشار فيروس كورونا لاسيما خلال موسم الاصطياف المقبل. 

من جهة أخرى، دعت اللجنة التقنية وكالات السياحة والأسفار إلى استعمال تكنولوجيات الإعلام والاتصال لاستقطاب الزبائن وتسهيل مهمة دفع وتسديد فواتير المعنيين بالعطل عن طريق هذه التطبيقات العصرية لمكافحة انتشار الوباء، إلى جانب استعمال 50 بالمائة من قدرات الحافلات لنقل السواح وضرورة تعقيمها وتنظيفها وتوفير كل منتوجات التعقيم لفائدة الزبائن. 

وتراجعت الحركة السياحية على مستوى العالم منذ تفشي وباء كوفيد 19 مطلع العام 2020، مما أثر على إيرادات هذا القطاع الحيوي في عدة بلدان.

 

وقد أقدم، أمس، كل من ولاة الطارف وسكيكدة ومستغانم على إصدار تعليمات تقضي بمنع السباحة في هذه الشواطئ تجنبا للعدوى، كما قامت مصالح الدرك الوطني بمداهمة عدد من الشواطئ وطالبت بمغادرتها بناء على قرار رقم 253 المؤرخ في 17 مارس 2020 المتضمن منع ممارسة النشاطات المستقطبة للجمهور من تفاشي فيروس كورونا.

لطفي العقون