شريط الاخبار
سحب شهادات التخصيص لمكتتبي «أل بي بي» بسيدي عبد الله يوم الأحد اقتناء أضاحي العيد «إلكترونيا» لأول مرة في الجزائر التماس 16 سنة سجنا نافذا ضد طحكوت مع مصادرة الأملاك الحجر الكلي على الأحياء الموبوءة حل أمثل لاحتواء كورونا توقيف 19 بارون مخدرات وحجز 1.891 طن من الكيف ولاة يمنعون إقامة المخيمات الصيفية بسبب «كورونا» والي سطيف يأمر بتشديد الرقابة والعقوبات على مخالفي الحجر الجزئي وزارة التعليم العالي تفتح اليوم باب الحوار مع الشركاء الاجتماعيين إطلاق جلسات محلية وجهوية لإصلاح المنظومة التربوية قريبا عطال وبوداوي يحلمان بالانضمام للريال والبارصا رزيق يُلزم تجار سطيف بتموين السوق خلال الحجر الحكومة تشدد إجراءات الحجر على 18 بلدية بسطيف لمنع انتشار الوباء خامات «أوبك» تنتعش وتستقر عند 43,54 دولار للبرميل بنك «ترست» الجزائر يطلق «إيزي كارت» المنظمة الطلابية الجزائرية الحرة تقدم 12 مقترحا لتعجيل عودة الطلبة في 23 أوت إطلاق منصة رقمية لتحديد مواعيد العلاج بالأشعة لمرضى السرطان وزارة التربية تعدّل ميزانيات المتوسطات والثانويات «أويحيى ويوسفي جمّدا مشروع سوزوكي ونجحتُ في صناعة حافلة جزائرية» وزارة الصحة «توافق» على البروتوكول الصحي لديوان الخدمات الجامعية وزارة الصحة توصي بالحجر الصحي المنزلي للبحارة العائدين الجزائر تحتضن ملتقى دوليا حول الاستثمار نهاية جويلية وزارة الصحة تستلم هبة بقيمة 40 مليار سنتيم من اللوازم الطبية اختتام الدورة البرلمانية غدا والاستفتاء على مسودة الدستور مؤجل «صفقة استئجار إيتوزا حافلات طحكوت كانت قبل مجيئي للوزارة» فرض إجراءات خاصة لمنع تفشي كورونا يومي عيد الأضحى تأجيل كأس أمم إفريقيا للمحليين إلى صيف 2022 طلبان جديدان لدخول بورصة الجزائر معهد باستور يؤكد أن 30 بالمائة من حالات التسمم متعمدة كورونا تعصف بإنتاج القطاع الصناعي العمومي الاقتصاد الجزائري بعيد عن الانهيار رغم الصعوبات شفاء 92 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا في سطيف مكتتبو «عدل2» يحتجون أمام الوكالة للمطالبة بشهادات التخصيص توزيع المساكن بصيغ مختلفة عبر الوطن بمناسبة عيد الاستقلال وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة» أويحيى منح متعاملين اقتصاديين 5 ملايير دج إعفاءات ضريبية وسبّب تبديد 4 ملايير دج ولاة يعلّقون توثيق عقود الـزواج إلى إشعـار آخر بسبب «كورونا» البرتوكول الصحي الخاص بالدخول الجامعي على طاولة لجنة مكافحة كورونا اليوم تبون يناقش مع الحكومة مخطط الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي اليوم بن بوزيد يؤكد أن ارتفاع الحالات «عالمي» وليس مقتصرا على الجزائر شنقريحة يشرف على احتفالات عيد الاستقلال ببني مسوس وحضور بن حديد يصنع الحدث

الأورو بـ19 ألفا و500 دج والدولار بـ17 ألفا و800 دينار

ارتفاع أسعار صرف العملة مع اقتراب موعد بعث الحركة الاقتصادية


  31 ماي 2020 - 20:10   قرئ 314 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
ارتفاع أسعار صرف العملة مع اقتراب موعد بعث الحركة الاقتصادية

شهدت أسعار صرف العملة الصعبة خاصة الأورو والدولار، في السوق السوداء ارتفاعا هذه الأيام، بالتزامن مع تخفيف الحكومة إجراءات الحجر الصحي في بعض الولايات وقرب عودة الحركة الاقتصادية إلى طبيعتها.

 يتواصل ارتفاع أسعار العملات الأجنبية إلى مستويات قياسية مقابل الدينار الجزائري، حيث تداول صرافون بأكبر سوق سوداء للعملة الصعبة والواقعة بمنطقة بورسعيد «السكوار»، أمس، ورقة 100 دولار بسعر 17 ألفا و800 دينار، في حين بلغ الأورو 19 ألفا و500 دينار، فيما تجاوز سعر صرف الجنيه الإسترليني «البوندا» عتبة 23 ألف دينار جزائري، وهي تعاملات لم تسجل منذ ظهور جائحة كورونا في الجزائر نهاية شهر فيفري الماضي. ويؤكد أحد الصرافين في حديثه لـ»المحور اليومي» ارتفاع الطلب على عمليات الصرف بشكل كبير، بعد ركود دام  أكثر من 3 أشهر بالتزامن مع فرض الحجر الصحي في الجزائر بعد تفشي جائحة كورونا التي شلّت الحركة الاقتصادية وقطاع السياحة كما تعطلت حركة الطيران الجوي، متوقعا في الوقت ذاته التهاب أسعار العملة الصعبة في الأسابيع القليلة المقبلة، خاصة في حال رفع الحكومة الحجر الصحي المطبق، مشيرا إلى أن كبار التجار والمستوردين يقومون حاليا باقتناء مبالغ مالية كبيرة خوفا من ارتفاعها مجددا. وتزامن ارتفاع أسعار العملات الأجنبية مع استعداد موظفي المؤسسات الاقتصادية والتجارية للعودة إلى مكاتبهم، عقب استقرار عدد الإصابات بفيروس كورونا. وسبق أن أكدت تقديرات لجنة المالية والميزانية بالمجلس الشعبي الوطني أن حجم الأموال النائمة في السوق الموازية للعملة الصعبة بـ»السكوار» تصل إلى 6 ملايير دولار، وهي أرقام تقريبية خالية من الدقة، في حين يجزم الخبراء أنه لا خيار أمام الحكومة اليوم سوى تنظيم تجارة الأورو والدولار، من خلال ترسيم وتدشين مكاتب صرفة قانونية.

وقد عجزت الحكومات المتعاقبة عن إزاحة تجار العملات غير الرسميين في ساحة بور سعيد المعروفة بالسكوار في العاصمة، ممن ينشطون بشكل عادي أمام مرأى السلطات، وغير بعيد عن قبة البرلمان.

لطفي العقون