شريط الاخبار
الفصل في قضية درارني.. بلعربي وحميطوش يوم 10 أوت أزمة مياه حادة جرّاء شح الأمطار والتسربات تبون يأمر بالفتح التدريجي للمساجد والسماح للمواطنين بارتياد الشواطئ والمنتزهات شنقريحة يرافع لأهمية جهاز الدرك الوطني في حفظ الأمن والاستقرار وكالة الفضاء الجزائرية والخبرة الأجنبية للسيطرة على حرائق الغابات تبون يعيّن العميد قواسمية قائدا للدرك الوطني خلفا لعرعار المحال على التقاعد وزارة الصحة تقرّ مخططا وقائيا لتنظيم عمليتي فتح المساجد والشواطئ جراد يطالب المصلين باحترام إجراءات الوقاية في المساجد حين فتحها نحو توظيف 10 آلاف عامل بالمجمع الجزائري - التركي «طيال» أسبوعان فقط لتنصيب 08 آلاف أستاذ جديد في مناصبهم عشرات القتلى وآلاف الجرحى في انفجار ضخم يهز بيروت مخزون مياه سد تاقسابت بتيزي وزو يبلغ أدنى مستوياته كريكو تشدد على إدماج الفئات الهشة في التنمية الاقتصادية «سيال» تضع خارطة عمل استعجالية لمنع تكرار انقطاع المياه بالعاصمة توسيع بث القناة التعليمية «المعرفة» إلى القمر الصناعي «نيل سات» رؤساء المؤسسات الجامعية يكشفون عن رزنامة الدخول مستخدمو الصحة أوائل المستفيدين من اللقاح وتكييف بروتوكول التطعيم فور استيراده وزارة التربية تفنّد اعتماد نظام «الإنقاذ» لتلاميذ البكالوريا استمرار موجة حرائق الغابات عبر عدة ولايات معهد باستور يعتمد دفتر شروط لمعرفة نجاعة اللقاح ضد فيروس «كورونا» بريد الجزائر يزوّد الصيدليات بأجهزة الدفع الالكتروني الحكومة تقلص فترة الحجر الصحي بالفنادق للعائدين لأسبوع واحد الجوية الجزائرية تعلن إطلاق رحلات تجارية نحو فرنسا لأول مرة منذ مارس ولاة يمنعون خروج قوارب النزهة إلى عرض البحر وزارة التجارة تعتزم إطلاق تطبيق إلكتروني لإيداع الحسابات الاجتماعية عمال مصنع الأجر «لفريحة» يحتجون أمام مقر محكمة عزازقة بتيزي وزو «الشباب والمقاولاتية» يدعو الحكومة لمتابعة تدابير إنقاذ المؤسسات المتضررة قانون المناجم في مرحلته النهائية قبل تقديمه للحكومة وزارتا التضامن والعمل تكرمان نساء الأطقم الطبية «بنك الجزائر» يتحصّل على شهادة المطابقة لتسويق منتجات الصيرفة الإسلامية معهد «باستور» يتصل بـ 5 مخابر أجنبية تشتغل على لقاح كورونا تحييد 06 إرهابيين وتوقيف 05 عناصر دعم خلال شهر جويلية تبون يأمر بفتح تحقيقات في حوادث أثّرت على حياة المواطن والاقتصاد مؤخرا سرقة المياه والتسربات وراء أزمة الانقطاعات خلال يومي العيد محاكمة خالد درارني وسمير بلعربي وسليمان حميطوش اليوم توظيف الأساتذة المتعاقدين في الولايات التي لا تحوز على القوائم الاحتياطية تبون يأمر باتخاذ الإجراءات اللازمة للحصول على لقاح «كورونا» فور تسويقه «استرجاع جماجم أبطال المقاومة الشعبية يصب في صميم مشروعنا الوطني الهام» وصول 41 «حراقا» جزائريا للسواحل الإسبانية خلال يومي العيد! عقوبات تصل إلى المؤبد وغرامات بـ03 ملايين دينار للمعتدين على مستخدمي الصحة

لبلوغ اقتصاد خلاق للثروة ومناصب الشغل ورفع قيمة العملة

وزير المالية يدعو أصحاب «الشكارة» لإيداع أموالهم في البنوك


  05 جويلية 2020 - 16:47   قرئ 362 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
وزير المالية يدعو أصحاب «الشكارة» لإيداع أموالهم في البنوك

 أكد وزير المالية أن الحكومة تسعى إلى رفع قيمة العملة الوطنية، من خلال تشجيع الاقتصاد المثمر الخلاق للثروة ولمناصب الشغل ودعوة الجزائريين لإيداع أموالهم بالسوق المالية الرسمية بما يدعم الاقتصاد الوطني، مثنيا في الوقت ذاته على قرار تخصيص مقر جديد عصري لطباعة النقود، مما سيسمح بعصرنة أساليب العمل لإصدار الدينار الجزائري.

 أشار بن عبد الرحمان، على هامش مراسيم إصدار سلسلة من الأوراق والقطع النقدية الجديدة بمقر الحكومة، إلى أن مقر المطبعة الحالية للأوراق النقدية قديم جدا حيث يعود تاريخ بنائه إلى سنة 1901. وفي هذا الصدد، قال الوزير إن العملة تمثل أحد رموز السيادة الوطنية للدول، وقيمتها تمثل مدى تطور اقتصادها، مؤكدا أن «الحكومة تسعى في قراراتها إلى تشجيع الاقتصاد المثمر الخلاق للثروة ولمناصب الشغل مما سيساهم في تقوية  العملة الوطنية».   

وشدد بن عبد الرحمان في الصدد على ضرورة إعادة الثقة بين المواطن الجزائري ومؤسساته بما يساهم -حسب قوله- في «اضمحلال السوق الموازية بشكل كبير»، في دعوة ضمنية منه للجزائريين «أصحاب الشكارة» إلى إيداع أموالهم في القنوات المالية الرسمية بدل السوق الموازية، بهدف المساهمة في تطوير المؤسسات الاقتصادية وتنمية الاقتصاد الجزائري، موضحا بقوله «هناك جزائريون ينشطون في السوق الموازية يعملون ويكدون ليلا ونهارا، يجب استعادة ثقتهم لكي يساهموا في بناء الاقتصاد الوطني».

وفي سؤال حول سبب تراجع قيمة الدينار، قال الوزير إن الإصلاح الجبائي والبنكي وتفعيل المنظومة الجمركية لصالح الاقتصاد الوطني والمتعاملين سيساهم في تعزيز الدينار الجزائري، مشيرا إلى أن تراجع قيمة العملة في الظرف الاستثنائي الحالي قد مس اقتصادات كل دول العالم بما فيها الاقتصادات الكبرى.

أما عن نقص السيولة خلال الفترة الأخيرة، فقد عزى ذلك أساسا إلى «تراجع  الحركية الاقتصادية والمالية الناتجة عن وباء فيروس كورونا كوفيد19، لاسيما أن اقتصاد الجزائري يعتمد على الدفع الفوري، مما يتطلب توفير سيولة كبيرة، مضيفا أن الجزائر تمضي نحو رقمنة الاقتصاد والتعاملات، مما يسمح باضمحلال مشكل  السيولة النقدية.

م سلماوي